خطة صهيونية على طاولة "ترامب" ظاهرها أذناب الملالى وباطنها الْتهام الجولان

تتشكل من 5 بنود وتتضمن عقوبات وتحركاً عسكرياً واستهداف قواعد "حزب اللات"

 قدّم وزير النقل والاستخبارات الإسرائيلي "يسرائيل كاتس"، لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وثيقةً لوقف النفوذ الإيراني في سوريا.

 

ونشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية في موقعها الإلكتروني، الاقتراحَ الذي تَقَدّم به "كاتس"، أثناء زيارته للولايات المتحدة، وذكرت أنه يتضمن خمس نقاط رئيسية تهدف في مجملها إلى تشديد الخناق على إيران ومنع تمددها في العراق وسوريا ولبنان؛ أي ما يعني عدم تشكيل جبهة إيرانية موحدة من العراق ولبنان وسوريا، كما دعت الخطة إلى إيجاد خطة عمل مشتركة لاستهداف النفوذ الإيراني في سوريا؛ في إشارة إلى دعوة واشنطن للبدء في استهداف النفوذ الإيراني في سوريا عسكرياً.

 

وقالت الصحيفة: إن "من بين النقاط الواردة في مذكرة التفاهم، اعترافٌ أمريكي بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان"، وفرض عقوبات قاسية على إيران وحزب الله مع تهديد ضمني إسرائيلي بالتحرك العسكري ضد حزب الله في لبنان في حال لم يتم فرض عقوبات مشددة على الحزب.

 

ونقلت الصحيفة عن "كاتس" قوله: "إننا نعمل على بناء توافق أمريكي في الرأي؛ لوقف إيران، وتعزيز مبادرات التعاون الإقليمي".

اعلان
خطة صهيونية على طاولة "ترامب" ظاهرها أذناب الملالى وباطنها الْتهام الجولان
سبق

 قدّم وزير النقل والاستخبارات الإسرائيلي "يسرائيل كاتس"، لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وثيقةً لوقف النفوذ الإيراني في سوريا.

 

ونشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية في موقعها الإلكتروني، الاقتراحَ الذي تَقَدّم به "كاتس"، أثناء زيارته للولايات المتحدة، وذكرت أنه يتضمن خمس نقاط رئيسية تهدف في مجملها إلى تشديد الخناق على إيران ومنع تمددها في العراق وسوريا ولبنان؛ أي ما يعني عدم تشكيل جبهة إيرانية موحدة من العراق ولبنان وسوريا، كما دعت الخطة إلى إيجاد خطة عمل مشتركة لاستهداف النفوذ الإيراني في سوريا؛ في إشارة إلى دعوة واشنطن للبدء في استهداف النفوذ الإيراني في سوريا عسكرياً.

 

وقالت الصحيفة: إن "من بين النقاط الواردة في مذكرة التفاهم، اعترافٌ أمريكي بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان"، وفرض عقوبات قاسية على إيران وحزب الله مع تهديد ضمني إسرائيلي بالتحرك العسكري ضد حزب الله في لبنان في حال لم يتم فرض عقوبات مشددة على الحزب.

 

ونقلت الصحيفة عن "كاتس" قوله: "إننا نعمل على بناء توافق أمريكي في الرأي؛ لوقف إيران، وتعزيز مبادرات التعاون الإقليمي".

30 إبريل 2017 - 4 شعبان 1438
08:48 AM

خطة صهيونية على طاولة "ترامب" ظاهرها أذناب الملالى وباطنها الْتهام الجولان

تتشكل من 5 بنود وتتضمن عقوبات وتحركاً عسكرياً واستهداف قواعد "حزب اللات"

A A A
12
34,139

 قدّم وزير النقل والاستخبارات الإسرائيلي "يسرائيل كاتس"، لإدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وثيقةً لوقف النفوذ الإيراني في سوريا.

 

ونشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية في موقعها الإلكتروني، الاقتراحَ الذي تَقَدّم به "كاتس"، أثناء زيارته للولايات المتحدة، وذكرت أنه يتضمن خمس نقاط رئيسية تهدف في مجملها إلى تشديد الخناق على إيران ومنع تمددها في العراق وسوريا ولبنان؛ أي ما يعني عدم تشكيل جبهة إيرانية موحدة من العراق ولبنان وسوريا، كما دعت الخطة إلى إيجاد خطة عمل مشتركة لاستهداف النفوذ الإيراني في سوريا؛ في إشارة إلى دعوة واشنطن للبدء في استهداف النفوذ الإيراني في سوريا عسكرياً.

 

وقالت الصحيفة: إن "من بين النقاط الواردة في مذكرة التفاهم، اعترافٌ أمريكي بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان"، وفرض عقوبات قاسية على إيران وحزب الله مع تهديد ضمني إسرائيلي بالتحرك العسكري ضد حزب الله في لبنان في حال لم يتم فرض عقوبات مشددة على الحزب.

 

ونقلت الصحيفة عن "كاتس" قوله: "إننا نعمل على بناء توافق أمريكي في الرأي؛ لوقف إيران، وتعزيز مبادرات التعاون الإقليمي".