"سبق" تعرض تجربتها مع بلاغ مواطن تلاعب في حقيقته

خلال ملتقى الإعلام الكهربائي الرابع بمنطقة مكة المكرمة

عرضت "سبق" تجربتها مع شكوى مواطن، حاول التلاعب بالصورة لإيهام شركة الكهرباء بأن الضغط المنخفض يشكل خطرًا على الأطفال والمارة، وذلك خلال ملتقى الإعلام الكهربائي الرابع بمنطقة مكة المكرمة، وذلك حين تواصل أحد المواطنين مع "سبق" عبر تطبيق الواتساب، وعرض صورة أطفال يمسكون بأسلاك الضغط المنخفض بالقرب من منزله؛ حتى يتمكن من بث شكوى بالصحيفة، ويثير الرأي العام بهدف مصلحة شخصية.
 
  وتابعت "سبق" شكوى المواطن بكل شفافية، وتواصلت مع شركة الكهرباء التي بادرت على الفور بالوصول للموقع، واكتشفت أن المواطن ردم الموقع حتى اقترب من سطح الأرض، وصوَّر الأطفال وهم يمسكون الأسلاك الكهربائية والتيار في وضع التشغيل غير مبالٍ لما يمكن أن يحدث لهم من جراء تصرفه غير المسؤول. وبعد ذلك اكتشفت التلاعب ألزمت المواطن بخفض الموقع المحدث، وإزالة الأتربة إلى وضعها الطبيعي، فامتثل المواطن للأمر الواقع، واعترف بالخطأ، وتم إزالة الخطر من الموقع.
 
ونالت الواقعة إشادة كبيره في أوساط الملتقى من مسؤولي الشركة والإعلاميين وجميع الحضور، الذين ثمنوا دور صحيفة "سبق" في التعامل مع الموقف بطريقة مثلى، وتحري المصداقية في نقل شكوى المواطن، وأخذ رد الجهة المختصة قبل النشر.
 
جاء ذلك خلال انطلاق فعاليات ملتقى الإعلام الكهربائي الرابع صباح أمس، الذي تنظمه الشركة السعودية للكهرباء السعودية لمدة يومين بمكة المكرمة في فندق الساعة فور منت؛ وذلك لزيادة التواصل المباشر مع الإعلاميين، والاستماع إليهم، وتزويدهم بمعلومات وحقائق عن الكهرباء، إضافة إلى تزويدهم بمعلومات عن مهام ومسؤوليات الشركة.
 
  وأكد مدير شركة الكهرباء بمكة المكرمة، المهندس وليد الغامدي، أن الانقطاع في التيار الكهربائي في عام 2015 انخفض بنسبة 38 في المائة قياسًا بعام 2014، بالرغم من أن الزيادة في الأحمال كانت مرتفعة بنسبة 24 في المائة.
 
  وقال "الغامدي" خلال الملتقى الإعلامي: "الانقطاعات في التيار الكهربائي يحدث لأمور عدة، أهمها خلل يتسبب فيه مقاول منفذ لأحد المشاريع، أو زيادة في الأحمال بإحدى المحطات، أو في حال تحويل جهد من محطة إلى أخرى.. ولكن بصفة عامة كان عام 2015 أقل انقطاعًا للتيار من عام 2014".
 
  من جهته، قال رئيس قطاع خدمات المشتركين، المهندس فهد الزامل: "من أكثر العقبات التي تواجهنا في موضوع انقطاع التيار الكهربائي أن يقوم مقاول تابع لإحدى الجهات الأخرى بتنفيذ مشروع، وبعد أن يتم التنسيق معه حول آلية التنفيذ وتجنب الكابلات نفاجَأ بأنه يقطعها، بل إنه يردمها ويذهب، ولا نعلم عن هذا الخلل إلا بعد ورود البلاغات، ونستغرق وقتًا طويلاً حتى يتم التعرف على موقع الخلل".
 
  وفيما يتعلق بالمشاريع المستقبلية للشركة قال "الزامل: "هناك مشاريع عدة تعتزم الشركة تنفيذها، يبلغ عددها 350 مشروعًا، ستخدم القطاع الغربي، وترفع من مستوى الخدمة المقدَّمة للمستهلكين".
 
ولفت إلى أن المشاريع التي تنفذها الشركة بمنطقة مكة المكرمة هي: نقل 250 محطة، التوليد 91، التوزيع 24. والمجموع 350 مشروعًا. مع التزام الشركة بالمحافظة على البيئة، والتنسيق المستمر مع الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة حول المواضيع البيئية.
 
  وتابع الغامدي: "الشركة تقوم بتركيب أجهزة على عوادم وحدات التوليد البخارية؛ لنزع مادة الكبريت الملوثة بنسبة 98  %، وكذلك تركيب أجهزة أخرى لنزع الرماد للحد من التلوث، إضافة إلى تركيب أجهزة قياس انبعاث الغازات الملوثة وأجهزة الأرصاد الجوية، والعمل بصورة دورية على صيانتها للمحافظة على البيئة. كما تساهم مع الهيئات والمؤسسات الحكومية في كثير من الأعمال والأنشطة التي تهدف للمحافظة على البيئة".
 
وأضاف الغامدي: هناك تصنيف للمخالفات والتعامل معها، منها مخالفات إتلاف أو تعطيل أو قطع تمديدات تابعة للشركة. وقد واجهنا تحديًا بمخالفات التعدي على منشآت المحطات أو شبكاتها بقصد الاستفادة من خدماتها بطريقة غير مشروعة، وكذلك مخالفات التعدي والعبث بمنشآت المحطات أو شبكاتها بقصد التسهيل للغير الاستفادة من خدماتها بطريقة غير مشروعة، إضافة إلى مخالفات التعدي على حرم الخطوط الكهربائية.
 
  وأشار الغامدي إلى أن الشركة تتعامل مع المخالفات، وبعد اكتشاف المخالفة بإجراءات ضبط وإثبات مخالفات التعدي على مرافقها نقوم بإلزام المخالِف بإصلاح الوضع بصورة عاجلة، أو أن تقوم الشركة بإصلاح أو استبدال تمديدات أو معدات أو منشآت أو تجهيزات المرفق المتضرر، وإعادتها للخدمة، كما تقوم بمطالبة المخالِف بإحالة المخالفة إلى هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج.
 

اعلان
"سبق" تعرض تجربتها مع بلاغ مواطن تلاعب في حقيقته
سبق

عرضت "سبق" تجربتها مع شكوى مواطن، حاول التلاعب بالصورة لإيهام شركة الكهرباء بأن الضغط المنخفض يشكل خطرًا على الأطفال والمارة، وذلك خلال ملتقى الإعلام الكهربائي الرابع بمنطقة مكة المكرمة، وذلك حين تواصل أحد المواطنين مع "سبق" عبر تطبيق الواتساب، وعرض صورة أطفال يمسكون بأسلاك الضغط المنخفض بالقرب من منزله؛ حتى يتمكن من بث شكوى بالصحيفة، ويثير الرأي العام بهدف مصلحة شخصية.
 
  وتابعت "سبق" شكوى المواطن بكل شفافية، وتواصلت مع شركة الكهرباء التي بادرت على الفور بالوصول للموقع، واكتشفت أن المواطن ردم الموقع حتى اقترب من سطح الأرض، وصوَّر الأطفال وهم يمسكون الأسلاك الكهربائية والتيار في وضع التشغيل غير مبالٍ لما يمكن أن يحدث لهم من جراء تصرفه غير المسؤول. وبعد ذلك اكتشفت التلاعب ألزمت المواطن بخفض الموقع المحدث، وإزالة الأتربة إلى وضعها الطبيعي، فامتثل المواطن للأمر الواقع، واعترف بالخطأ، وتم إزالة الخطر من الموقع.
 
ونالت الواقعة إشادة كبيره في أوساط الملتقى من مسؤولي الشركة والإعلاميين وجميع الحضور، الذين ثمنوا دور صحيفة "سبق" في التعامل مع الموقف بطريقة مثلى، وتحري المصداقية في نقل شكوى المواطن، وأخذ رد الجهة المختصة قبل النشر.
 
جاء ذلك خلال انطلاق فعاليات ملتقى الإعلام الكهربائي الرابع صباح أمس، الذي تنظمه الشركة السعودية للكهرباء السعودية لمدة يومين بمكة المكرمة في فندق الساعة فور منت؛ وذلك لزيادة التواصل المباشر مع الإعلاميين، والاستماع إليهم، وتزويدهم بمعلومات وحقائق عن الكهرباء، إضافة إلى تزويدهم بمعلومات عن مهام ومسؤوليات الشركة.
 
  وأكد مدير شركة الكهرباء بمكة المكرمة، المهندس وليد الغامدي، أن الانقطاع في التيار الكهربائي في عام 2015 انخفض بنسبة 38 في المائة قياسًا بعام 2014، بالرغم من أن الزيادة في الأحمال كانت مرتفعة بنسبة 24 في المائة.
 
  وقال "الغامدي" خلال الملتقى الإعلامي: "الانقطاعات في التيار الكهربائي يحدث لأمور عدة، أهمها خلل يتسبب فيه مقاول منفذ لأحد المشاريع، أو زيادة في الأحمال بإحدى المحطات، أو في حال تحويل جهد من محطة إلى أخرى.. ولكن بصفة عامة كان عام 2015 أقل انقطاعًا للتيار من عام 2014".
 
  من جهته، قال رئيس قطاع خدمات المشتركين، المهندس فهد الزامل: "من أكثر العقبات التي تواجهنا في موضوع انقطاع التيار الكهربائي أن يقوم مقاول تابع لإحدى الجهات الأخرى بتنفيذ مشروع، وبعد أن يتم التنسيق معه حول آلية التنفيذ وتجنب الكابلات نفاجَأ بأنه يقطعها، بل إنه يردمها ويذهب، ولا نعلم عن هذا الخلل إلا بعد ورود البلاغات، ونستغرق وقتًا طويلاً حتى يتم التعرف على موقع الخلل".
 
  وفيما يتعلق بالمشاريع المستقبلية للشركة قال "الزامل: "هناك مشاريع عدة تعتزم الشركة تنفيذها، يبلغ عددها 350 مشروعًا، ستخدم القطاع الغربي، وترفع من مستوى الخدمة المقدَّمة للمستهلكين".
 
ولفت إلى أن المشاريع التي تنفذها الشركة بمنطقة مكة المكرمة هي: نقل 250 محطة، التوليد 91، التوزيع 24. والمجموع 350 مشروعًا. مع التزام الشركة بالمحافظة على البيئة، والتنسيق المستمر مع الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة حول المواضيع البيئية.
 
  وتابع الغامدي: "الشركة تقوم بتركيب أجهزة على عوادم وحدات التوليد البخارية؛ لنزع مادة الكبريت الملوثة بنسبة 98  %، وكذلك تركيب أجهزة أخرى لنزع الرماد للحد من التلوث، إضافة إلى تركيب أجهزة قياس انبعاث الغازات الملوثة وأجهزة الأرصاد الجوية، والعمل بصورة دورية على صيانتها للمحافظة على البيئة. كما تساهم مع الهيئات والمؤسسات الحكومية في كثير من الأعمال والأنشطة التي تهدف للمحافظة على البيئة".
 
وأضاف الغامدي: هناك تصنيف للمخالفات والتعامل معها، منها مخالفات إتلاف أو تعطيل أو قطع تمديدات تابعة للشركة. وقد واجهنا تحديًا بمخالفات التعدي على منشآت المحطات أو شبكاتها بقصد الاستفادة من خدماتها بطريقة غير مشروعة، وكذلك مخالفات التعدي والعبث بمنشآت المحطات أو شبكاتها بقصد التسهيل للغير الاستفادة من خدماتها بطريقة غير مشروعة، إضافة إلى مخالفات التعدي على حرم الخطوط الكهربائية.
 
  وأشار الغامدي إلى أن الشركة تتعامل مع المخالفات، وبعد اكتشاف المخالفة بإجراءات ضبط وإثبات مخالفات التعدي على مرافقها نقوم بإلزام المخالِف بإصلاح الوضع بصورة عاجلة، أو أن تقوم الشركة بإصلاح أو استبدال تمديدات أو معدات أو منشآت أو تجهيزات المرفق المتضرر، وإعادتها للخدمة، كما تقوم بمطالبة المخالِف بإحالة المخالفة إلى هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج.
 

26 مايو 2016 - 19 شعبان 1437
12:34 AM

خلال ملتقى الإعلام الكهربائي الرابع بمنطقة مكة المكرمة

"سبق" تعرض تجربتها مع بلاغ مواطن تلاعب في حقيقته

A A A
7
21,204

عرضت "سبق" تجربتها مع شكوى مواطن، حاول التلاعب بالصورة لإيهام شركة الكهرباء بأن الضغط المنخفض يشكل خطرًا على الأطفال والمارة، وذلك خلال ملتقى الإعلام الكهربائي الرابع بمنطقة مكة المكرمة، وذلك حين تواصل أحد المواطنين مع "سبق" عبر تطبيق الواتساب، وعرض صورة أطفال يمسكون بأسلاك الضغط المنخفض بالقرب من منزله؛ حتى يتمكن من بث شكوى بالصحيفة، ويثير الرأي العام بهدف مصلحة شخصية.
 
  وتابعت "سبق" شكوى المواطن بكل شفافية، وتواصلت مع شركة الكهرباء التي بادرت على الفور بالوصول للموقع، واكتشفت أن المواطن ردم الموقع حتى اقترب من سطح الأرض، وصوَّر الأطفال وهم يمسكون الأسلاك الكهربائية والتيار في وضع التشغيل غير مبالٍ لما يمكن أن يحدث لهم من جراء تصرفه غير المسؤول. وبعد ذلك اكتشفت التلاعب ألزمت المواطن بخفض الموقع المحدث، وإزالة الأتربة إلى وضعها الطبيعي، فامتثل المواطن للأمر الواقع، واعترف بالخطأ، وتم إزالة الخطر من الموقع.
 
ونالت الواقعة إشادة كبيره في أوساط الملتقى من مسؤولي الشركة والإعلاميين وجميع الحضور، الذين ثمنوا دور صحيفة "سبق" في التعامل مع الموقف بطريقة مثلى، وتحري المصداقية في نقل شكوى المواطن، وأخذ رد الجهة المختصة قبل النشر.
 
جاء ذلك خلال انطلاق فعاليات ملتقى الإعلام الكهربائي الرابع صباح أمس، الذي تنظمه الشركة السعودية للكهرباء السعودية لمدة يومين بمكة المكرمة في فندق الساعة فور منت؛ وذلك لزيادة التواصل المباشر مع الإعلاميين، والاستماع إليهم، وتزويدهم بمعلومات وحقائق عن الكهرباء، إضافة إلى تزويدهم بمعلومات عن مهام ومسؤوليات الشركة.
 
  وأكد مدير شركة الكهرباء بمكة المكرمة، المهندس وليد الغامدي، أن الانقطاع في التيار الكهربائي في عام 2015 انخفض بنسبة 38 في المائة قياسًا بعام 2014، بالرغم من أن الزيادة في الأحمال كانت مرتفعة بنسبة 24 في المائة.
 
  وقال "الغامدي" خلال الملتقى الإعلامي: "الانقطاعات في التيار الكهربائي يحدث لأمور عدة، أهمها خلل يتسبب فيه مقاول منفذ لأحد المشاريع، أو زيادة في الأحمال بإحدى المحطات، أو في حال تحويل جهد من محطة إلى أخرى.. ولكن بصفة عامة كان عام 2015 أقل انقطاعًا للتيار من عام 2014".
 
  من جهته، قال رئيس قطاع خدمات المشتركين، المهندس فهد الزامل: "من أكثر العقبات التي تواجهنا في موضوع انقطاع التيار الكهربائي أن يقوم مقاول تابع لإحدى الجهات الأخرى بتنفيذ مشروع، وبعد أن يتم التنسيق معه حول آلية التنفيذ وتجنب الكابلات نفاجَأ بأنه يقطعها، بل إنه يردمها ويذهب، ولا نعلم عن هذا الخلل إلا بعد ورود البلاغات، ونستغرق وقتًا طويلاً حتى يتم التعرف على موقع الخلل".
 
  وفيما يتعلق بالمشاريع المستقبلية للشركة قال "الزامل: "هناك مشاريع عدة تعتزم الشركة تنفيذها، يبلغ عددها 350 مشروعًا، ستخدم القطاع الغربي، وترفع من مستوى الخدمة المقدَّمة للمستهلكين".
 
ولفت إلى أن المشاريع التي تنفذها الشركة بمنطقة مكة المكرمة هي: نقل 250 محطة، التوليد 91، التوزيع 24. والمجموع 350 مشروعًا. مع التزام الشركة بالمحافظة على البيئة، والتنسيق المستمر مع الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة حول المواضيع البيئية.
 
  وتابع الغامدي: "الشركة تقوم بتركيب أجهزة على عوادم وحدات التوليد البخارية؛ لنزع مادة الكبريت الملوثة بنسبة 98  %، وكذلك تركيب أجهزة أخرى لنزع الرماد للحد من التلوث، إضافة إلى تركيب أجهزة قياس انبعاث الغازات الملوثة وأجهزة الأرصاد الجوية، والعمل بصورة دورية على صيانتها للمحافظة على البيئة. كما تساهم مع الهيئات والمؤسسات الحكومية في كثير من الأعمال والأنشطة التي تهدف للمحافظة على البيئة".
 
وأضاف الغامدي: هناك تصنيف للمخالفات والتعامل معها، منها مخالفات إتلاف أو تعطيل أو قطع تمديدات تابعة للشركة. وقد واجهنا تحديًا بمخالفات التعدي على منشآت المحطات أو شبكاتها بقصد الاستفادة من خدماتها بطريقة غير مشروعة، وكذلك مخالفات التعدي والعبث بمنشآت المحطات أو شبكاتها بقصد التسهيل للغير الاستفادة من خدماتها بطريقة غير مشروعة، إضافة إلى مخالفات التعدي على حرم الخطوط الكهربائية.
 
  وأشار الغامدي إلى أن الشركة تتعامل مع المخالفات، وبعد اكتشاف المخالفة بإجراءات ضبط وإثبات مخالفات التعدي على مرافقها نقوم بإلزام المخالِف بإصلاح الوضع بصورة عاجلة، أو أن تقوم الشركة بإصلاح أو استبدال تمديدات أو معدات أو منشآت أو تجهيزات المرفق المتضرر، وإعادتها للخدمة، كما تقوم بمطالبة المخالِف بإحالة المخالفة إلى هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج.