"سبق" تكشف تفاصيل جديدة في قضية خطأ طبي يبتر قدم ثلاثينية بالدمام

"السلوك" أصدر توجيهاته بسرعة البت في القضايا العالقة بالهيئة الشرعية

تكشفت لـ"سبق" تفاصيل جديدة في قضية خطأً طبي فادح، تسبب في بتر قدمزوجة​ ثلاثينية في البرج الطبي بالدمام، حيث استدعى مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية، الدكتور صالح السلوك، مدير الهيئة الشرعية، وأصدر توجيهاته بالعمل على سرعة إنهاء البت في القضايا العالقة في الهيئة، ومن ضمنها قضية الخطأ الطبي الذي نتج عنه بتر قدم ثلاثينية بالبرج الطبي بالدمام.

 

وقالت مصادر "سبق" إن الهيئة الشرعية تنتظر لجنة من وزارة الصحة للنظر والبت في القضايا فيما دخلت وزارة العدل في على خط القضايا، مؤكدة المصادر ذاتها أن وزارة الصحة لم تنه توقيع  تجديد عقود الأطباء الناظرين في القضايا المتعلقة بالأخطاء الطبية، لتقديمها للقاضي للبت فيها.

 

وقد انفردت "سبق" بنشر قضية خطأً طبي فادح تسبب في بتر قدم زوجته الثلاثينية في البرج الطبي بالدمام، فيما أكدت "صحة الشرقية" أن المعاملة أحيلت للهيئة الشرعية؛ لاتخاذ القرار المناسب.

 

 

وقال زوج المواطنة عبداللطيف الخشن لـ"سبق": بذلتُ جهوداً كبيرة لمقابلة مدير الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية السابق، الدكتور خالد الشيباني، ولكنه رفض عقب ترددي على "صحة الشرقية" مرات عدة، وبعد أشهر وافق على مقابلتي لدقائق، قال فيها لي: موضوع بسيط ومحل الاهتمام، وأوراق قضيتك مستوفاة.

 

وتابع زوج المواطنة: اكتشفت عند مراجعاتي لوزارة الصحة أن معاملة قضية زوجتي أُغلق عليها في مكتب أحد الموظفين في الوزارة- تحتفظ "سبق" باسم الموظف- ولا أعلم لماذا.

 

وأردف: رُفضت جميع مطالبي بتوفير مستلزمات الإعاقة لزوجتي، إلا أن جمعية خيرية تصدّقت علينا بكرسي للمُعاقين، ووزارة الصحة رفضت تلبية أدنى حقوقنا.

 

بداية الماسأة

 

وروى "الخشن" تفاصيل الواقعة من بدايتها قائلاً: شعرت زوجتي بتنميل في قدمها اليسرى، وأعراض جلطة؛ غير أن التشخيص الخاطئ في مستشفى "قوى الأمن" أكد سلامتها، مبيناً أنه تم إجراء تحاليل وأشعة وصرف علاج؛ ولكن الألم استمر معها، وهو ما دفعني إلى مراجعة المستشفى مرة ثانية.

 

وأضاف "الخشن": "توجهت إلى العيادة الشاملة في البرج الطبي، ليقرر الاستشاري إجراء عملية في القدم، وفعلاً أجرى عمليتين في نحو ٤٨ ساعة في مكان خطأ".

 

قرار البتر

 

وتابع: وبعدها قابلت أخصائي الأوعية الدموية الذي أبلغني بضرورة بتر قدم زوجتي، واتجهت إلى مستشفى "الملك فهد التخصصي"، وتم نقلها عبر مكتب التنسيق، وأقرّ أطباء التخصصي بأن حالتها حرجة؛ بسبب الأحماض التي وصلت إلى القلب، وأقرّ الطبيب المباشر السيطرة على الوضع من خلال بتر رجلها، مؤكداً أن زوجتي تعرضت لإهمال طبي أسفر عنه بتر القدم اليسرى لها".

 

الصحة ترد

 

وقال  المتحدث الرسمي باسم المديرية العامة للشؤون الصحية في المنطقة الشرقية أسعد سعود لـ"سبق": تقدّم الشاكي بشكواه إلى مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية بتاريخ 19/ 10/ 1436هـ واستقبله، واطلع على مضمونها، وأحيلت على الفور إلى إدارة المتابعة الفنية بالمديرية وفي اليوم نفسه (19/ 10/ 1436هـ) تم تعبئة نموذج الشكوى الطبية وحدد الشاكي دعواه ضد بعض منسوبي مستشفى قوى الأمن بالدمام ومجمع الدمام الطبي.

اعلان
"سبق" تكشف تفاصيل جديدة في قضية خطأ طبي يبتر قدم ثلاثينية بالدمام
سبق

تكشفت لـ"سبق" تفاصيل جديدة في قضية خطأً طبي فادح، تسبب في بتر قدمزوجة​ ثلاثينية في البرج الطبي بالدمام، حيث استدعى مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية، الدكتور صالح السلوك، مدير الهيئة الشرعية، وأصدر توجيهاته بالعمل على سرعة إنهاء البت في القضايا العالقة في الهيئة، ومن ضمنها قضية الخطأ الطبي الذي نتج عنه بتر قدم ثلاثينية بالبرج الطبي بالدمام.

 

وقالت مصادر "سبق" إن الهيئة الشرعية تنتظر لجنة من وزارة الصحة للنظر والبت في القضايا فيما دخلت وزارة العدل في على خط القضايا، مؤكدة المصادر ذاتها أن وزارة الصحة لم تنه توقيع  تجديد عقود الأطباء الناظرين في القضايا المتعلقة بالأخطاء الطبية، لتقديمها للقاضي للبت فيها.

 

وقد انفردت "سبق" بنشر قضية خطأً طبي فادح تسبب في بتر قدم زوجته الثلاثينية في البرج الطبي بالدمام، فيما أكدت "صحة الشرقية" أن المعاملة أحيلت للهيئة الشرعية؛ لاتخاذ القرار المناسب.

 

 

وقال زوج المواطنة عبداللطيف الخشن لـ"سبق": بذلتُ جهوداً كبيرة لمقابلة مدير الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية السابق، الدكتور خالد الشيباني، ولكنه رفض عقب ترددي على "صحة الشرقية" مرات عدة، وبعد أشهر وافق على مقابلتي لدقائق، قال فيها لي: موضوع بسيط ومحل الاهتمام، وأوراق قضيتك مستوفاة.

 

وتابع زوج المواطنة: اكتشفت عند مراجعاتي لوزارة الصحة أن معاملة قضية زوجتي أُغلق عليها في مكتب أحد الموظفين في الوزارة- تحتفظ "سبق" باسم الموظف- ولا أعلم لماذا.

 

وأردف: رُفضت جميع مطالبي بتوفير مستلزمات الإعاقة لزوجتي، إلا أن جمعية خيرية تصدّقت علينا بكرسي للمُعاقين، ووزارة الصحة رفضت تلبية أدنى حقوقنا.

 

بداية الماسأة

 

وروى "الخشن" تفاصيل الواقعة من بدايتها قائلاً: شعرت زوجتي بتنميل في قدمها اليسرى، وأعراض جلطة؛ غير أن التشخيص الخاطئ في مستشفى "قوى الأمن" أكد سلامتها، مبيناً أنه تم إجراء تحاليل وأشعة وصرف علاج؛ ولكن الألم استمر معها، وهو ما دفعني إلى مراجعة المستشفى مرة ثانية.

 

وأضاف "الخشن": "توجهت إلى العيادة الشاملة في البرج الطبي، ليقرر الاستشاري إجراء عملية في القدم، وفعلاً أجرى عمليتين في نحو ٤٨ ساعة في مكان خطأ".

 

قرار البتر

 

وتابع: وبعدها قابلت أخصائي الأوعية الدموية الذي أبلغني بضرورة بتر قدم زوجتي، واتجهت إلى مستشفى "الملك فهد التخصصي"، وتم نقلها عبر مكتب التنسيق، وأقرّ أطباء التخصصي بأن حالتها حرجة؛ بسبب الأحماض التي وصلت إلى القلب، وأقرّ الطبيب المباشر السيطرة على الوضع من خلال بتر رجلها، مؤكداً أن زوجتي تعرضت لإهمال طبي أسفر عنه بتر القدم اليسرى لها".

 

الصحة ترد

 

وقال  المتحدث الرسمي باسم المديرية العامة للشؤون الصحية في المنطقة الشرقية أسعد سعود لـ"سبق": تقدّم الشاكي بشكواه إلى مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية بتاريخ 19/ 10/ 1436هـ واستقبله، واطلع على مضمونها، وأحيلت على الفور إلى إدارة المتابعة الفنية بالمديرية وفي اليوم نفسه (19/ 10/ 1436هـ) تم تعبئة نموذج الشكوى الطبية وحدد الشاكي دعواه ضد بعض منسوبي مستشفى قوى الأمن بالدمام ومجمع الدمام الطبي.

29 فبراير 2016 - 20 جمادى الأول 1437
09:55 PM

"السلوك" أصدر توجيهاته بسرعة البت في القضايا العالقة بالهيئة الشرعية

"سبق" تكشف تفاصيل جديدة في قضية خطأ طبي يبتر قدم ثلاثينية بالدمام

A A A
13
22,024

تكشفت لـ"سبق" تفاصيل جديدة في قضية خطأً طبي فادح، تسبب في بتر قدمزوجة​ ثلاثينية في البرج الطبي بالدمام، حيث استدعى مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية، الدكتور صالح السلوك، مدير الهيئة الشرعية، وأصدر توجيهاته بالعمل على سرعة إنهاء البت في القضايا العالقة في الهيئة، ومن ضمنها قضية الخطأ الطبي الذي نتج عنه بتر قدم ثلاثينية بالبرج الطبي بالدمام.

 

وقالت مصادر "سبق" إن الهيئة الشرعية تنتظر لجنة من وزارة الصحة للنظر والبت في القضايا فيما دخلت وزارة العدل في على خط القضايا، مؤكدة المصادر ذاتها أن وزارة الصحة لم تنه توقيع  تجديد عقود الأطباء الناظرين في القضايا المتعلقة بالأخطاء الطبية، لتقديمها للقاضي للبت فيها.

 

وقد انفردت "سبق" بنشر قضية خطأً طبي فادح تسبب في بتر قدم زوجته الثلاثينية في البرج الطبي بالدمام، فيما أكدت "صحة الشرقية" أن المعاملة أحيلت للهيئة الشرعية؛ لاتخاذ القرار المناسب.

 

 

وقال زوج المواطنة عبداللطيف الخشن لـ"سبق": بذلتُ جهوداً كبيرة لمقابلة مدير الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية السابق، الدكتور خالد الشيباني، ولكنه رفض عقب ترددي على "صحة الشرقية" مرات عدة، وبعد أشهر وافق على مقابلتي لدقائق، قال فيها لي: موضوع بسيط ومحل الاهتمام، وأوراق قضيتك مستوفاة.

 

وتابع زوج المواطنة: اكتشفت عند مراجعاتي لوزارة الصحة أن معاملة قضية زوجتي أُغلق عليها في مكتب أحد الموظفين في الوزارة- تحتفظ "سبق" باسم الموظف- ولا أعلم لماذا.

 

وأردف: رُفضت جميع مطالبي بتوفير مستلزمات الإعاقة لزوجتي، إلا أن جمعية خيرية تصدّقت علينا بكرسي للمُعاقين، ووزارة الصحة رفضت تلبية أدنى حقوقنا.

 

بداية الماسأة

 

وروى "الخشن" تفاصيل الواقعة من بدايتها قائلاً: شعرت زوجتي بتنميل في قدمها اليسرى، وأعراض جلطة؛ غير أن التشخيص الخاطئ في مستشفى "قوى الأمن" أكد سلامتها، مبيناً أنه تم إجراء تحاليل وأشعة وصرف علاج؛ ولكن الألم استمر معها، وهو ما دفعني إلى مراجعة المستشفى مرة ثانية.

 

وأضاف "الخشن": "توجهت إلى العيادة الشاملة في البرج الطبي، ليقرر الاستشاري إجراء عملية في القدم، وفعلاً أجرى عمليتين في نحو ٤٨ ساعة في مكان خطأ".

 

قرار البتر

 

وتابع: وبعدها قابلت أخصائي الأوعية الدموية الذي أبلغني بضرورة بتر قدم زوجتي، واتجهت إلى مستشفى "الملك فهد التخصصي"، وتم نقلها عبر مكتب التنسيق، وأقرّ أطباء التخصصي بأن حالتها حرجة؛ بسبب الأحماض التي وصلت إلى القلب، وأقرّ الطبيب المباشر السيطرة على الوضع من خلال بتر رجلها، مؤكداً أن زوجتي تعرضت لإهمال طبي أسفر عنه بتر القدم اليسرى لها".

 

الصحة ترد

 

وقال  المتحدث الرسمي باسم المديرية العامة للشؤون الصحية في المنطقة الشرقية أسعد سعود لـ"سبق": تقدّم الشاكي بشكواه إلى مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية بتاريخ 19/ 10/ 1436هـ واستقبله، واطلع على مضمونها، وأحيلت على الفور إلى إدارة المتابعة الفنية بالمديرية وفي اليوم نفسه (19/ 10/ 1436هـ) تم تعبئة نموذج الشكوى الطبية وحدد الشاكي دعواه ضد بعض منسوبي مستشفى قوى الأمن بالدمام ومجمع الدمام الطبي.