سفير المملكة بالصين: السعودية تخطو لرسم تحالفات مع كافة الدول

خلال ورشة عمل أقيمت بمناسبة زيارة خادم الحرمين

أكد سفير المملكة العربية السعودية في بكين "تركي بن محمد الماضي"؛ أن الزيارة التاريخية لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- التي قام بها لجمهورية الصين الشعبية تأتي تجسيداً للعلاقات التاريخية بين البلدين الصديقين، ولرسم تعاون أكبر في كافة المجالات، وسيجني ثمارها الشعبان بالقريب العاجل.
 
جاء ذلك في كلمة له خلال افتتاحه لفعاليات ورشة عمل بعنوان "رؤية المملكة 2030" في قاعة فندق الفورسيزون في بكين، التي نظمتها الملحقية الثقافية في الصين بمناسبة الزيارة التاريخية لخادم الحرمين الشريفين لجمهورية الصين الشعبية، أوضح فيها أن المملكة تسير بخطى حثيثة نحو رسم علاقات وتحالفات سياسية واقتصادية مع كافة الدول ضمن رؤيتها الاقتصادية "2030"، ومواكبة لبرنامج التحول الوطني "2020".
 
وأشار إلى المكانة العالمية التي تحتلها المملكة لدى كافة الدول بحكم موقعها المميز، وما حباها الله من خيرات تتمثل في كونها أكبر دولة لمصادر الطاقة في العالم، والتي تشهد حركة اقتصادية قوية في ظل المتغيرات الاقتصادية العالمية.
 
وأوضح الملحق الثقافي "الدكتور فهد الشريف" أن عقد هذه الورشة في إطار الجهود التي تقوم بها الملحقية الثقافية في تطوير التعاون الثقافي والأكاديمي بين المملكة والصين، ودفعها نحو مرحلة جديدة من الشراكة الاستراتيجية التي يتبناها القادة في البلدين الصديقين، وإظهار الصورة الحقيقية لما وصلت إليه المملكة من تطور كبير في شتى المجالات الثقافية.
 
وبين أن إقامة مثل هذه الفعاليات تؤكد اهتمام المسؤولين في وزارة التعليم والسفارة من اهتمام كبير في تطوير التعاون في هذا الجانب، وكذلك الترجمة والنشر وتعزيز التواصل والتفاهم بين الثقافة العربية والصينية، وتسليط الضوء على رؤية المملكة الطموحة 2030.
 
ومن جانبه أكد مساعد الملحق عبدالوهاب الدماك، أن مشاركة كل من شركة أرامكو – آسيا وشركة سابك قد أثرت هذا اللقاء بطرح الأفكار الرائدة لصقل مهارات الطلبة المبتعثين وانخراطهم في برامج تدريب تعاونية؛ مما يحقق طموحاتهم المستقبلية والمشاركة في رؤية المملكة 2030 من خلال ما اكتسبوه من علم ومعرفة.
 
أكد ذلك "محمد الشريم" مدير الشؤون الثقافية والإعلامية بالملحقية، وبين أن مشاركة عدد من الشخصيات الرسمية وأساتذة الجامعات والكتاب والمؤرخين والباحثين في الصين وعدد من وسائل الإعلام والطلبة والطالبات المبتعثين، في هذه الورشة؛ تؤكد مدى الاهتمام الكبير والترجيب بزيارة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- إلى الصين.

خادم الحرمين الشريفين جولة الملك الآسيوية 2017 الملك في آسيا الصين الرؤية السعودية 2030 مختص: المملكة تمثل منطقة جذب للاستثمارات الخارجية خادم الحرمين الشريفين يشرف حفل المنتدى الاستثماري السعودي الصيني "سبق" تنشر الصور الأولى لفرع مكتبة الملك عبدالعزيز العامة بالصين بالصور .. خادم الحرمين الشريفين و رئيس مجلس الدولة بجمهورية الصين يعقدان جلسة مباحثات بالصور .. خادم الحرمين الشريفين يعقد جلسة مباحثات مع رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني بالصور .. خادم الحرمين يدشِّن مكتبة الملك عبدالعزيز العامة في جامعة بكين ويتسلّم الدكتوراه الفخرية تعرّف على المدينة السعودية التي ظهرت صورتها أثناء لقاء الملك مع الرئيس الصيني خادم الحرمين للمبتعثين بالصين: "أنتم جنود ووطننا يستحق" الملك يأمر بإلحاق "الدارسين على حسابهم في الصين" بالبعثة التعليمية
اعلان
سفير المملكة بالصين: السعودية تخطو لرسم تحالفات مع كافة الدول
سبق
أكد سفير المملكة العربية السعودية في بكين "تركي بن محمد الماضي"؛ أن الزيارة التاريخية لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- التي قام بها لجمهورية الصين الشعبية تأتي تجسيداً للعلاقات التاريخية بين البلدين الصديقين، ولرسم تعاون أكبر في كافة المجالات، وسيجني ثمارها الشعبان بالقريب العاجل.
 
جاء ذلك في كلمة له خلال افتتاحه لفعاليات ورشة عمل بعنوان "رؤية المملكة 2030" في قاعة فندق الفورسيزون في بكين، التي نظمتها الملحقية الثقافية في الصين بمناسبة الزيارة التاريخية لخادم الحرمين الشريفين لجمهورية الصين الشعبية، أوضح فيها أن المملكة تسير بخطى حثيثة نحو رسم علاقات وتحالفات سياسية واقتصادية مع كافة الدول ضمن رؤيتها الاقتصادية "2030"، ومواكبة لبرنامج التحول الوطني "2020".
 
وأشار إلى المكانة العالمية التي تحتلها المملكة لدى كافة الدول بحكم موقعها المميز، وما حباها الله من خيرات تتمثل في كونها أكبر دولة لمصادر الطاقة في العالم، والتي تشهد حركة اقتصادية قوية في ظل المتغيرات الاقتصادية العالمية.
 
وأوضح الملحق الثقافي "الدكتور فهد الشريف" أن عقد هذه الورشة في إطار الجهود التي تقوم بها الملحقية الثقافية في تطوير التعاون الثقافي والأكاديمي بين المملكة والصين، ودفعها نحو مرحلة جديدة من الشراكة الاستراتيجية التي يتبناها القادة في البلدين الصديقين، وإظهار الصورة الحقيقية لما وصلت إليه المملكة من تطور كبير في شتى المجالات الثقافية.
 
وبين أن إقامة مثل هذه الفعاليات تؤكد اهتمام المسؤولين في وزارة التعليم والسفارة من اهتمام كبير في تطوير التعاون في هذا الجانب، وكذلك الترجمة والنشر وتعزيز التواصل والتفاهم بين الثقافة العربية والصينية، وتسليط الضوء على رؤية المملكة الطموحة 2030.
 
ومن جانبه أكد مساعد الملحق عبدالوهاب الدماك، أن مشاركة كل من شركة أرامكو – آسيا وشركة سابك قد أثرت هذا اللقاء بطرح الأفكار الرائدة لصقل مهارات الطلبة المبتعثين وانخراطهم في برامج تدريب تعاونية؛ مما يحقق طموحاتهم المستقبلية والمشاركة في رؤية المملكة 2030 من خلال ما اكتسبوه من علم ومعرفة.
 
أكد ذلك "محمد الشريم" مدير الشؤون الثقافية والإعلامية بالملحقية، وبين أن مشاركة عدد من الشخصيات الرسمية وأساتذة الجامعات والكتاب والمؤرخين والباحثين في الصين وعدد من وسائل الإعلام والطلبة والطالبات المبتعثين، في هذه الورشة؛ تؤكد مدى الاهتمام الكبير والترجيب بزيارة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- إلى الصين.
17 مارس 2017 - 18 جمادى الآخر 1438
10:08 PM
اخر تعديل
15 يونيو 2017 - 20 رمضان 1438
02:51 AM

سفير المملكة بالصين: السعودية تخطو لرسم تحالفات مع كافة الدول

خلال ورشة عمل أقيمت بمناسبة زيارة خادم الحرمين

A A A
0
6,063

أكد سفير المملكة العربية السعودية في بكين "تركي بن محمد الماضي"؛ أن الزيارة التاريخية لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- التي قام بها لجمهورية الصين الشعبية تأتي تجسيداً للعلاقات التاريخية بين البلدين الصديقين، ولرسم تعاون أكبر في كافة المجالات، وسيجني ثمارها الشعبان بالقريب العاجل.
 
جاء ذلك في كلمة له خلال افتتاحه لفعاليات ورشة عمل بعنوان "رؤية المملكة 2030" في قاعة فندق الفورسيزون في بكين، التي نظمتها الملحقية الثقافية في الصين بمناسبة الزيارة التاريخية لخادم الحرمين الشريفين لجمهورية الصين الشعبية، أوضح فيها أن المملكة تسير بخطى حثيثة نحو رسم علاقات وتحالفات سياسية واقتصادية مع كافة الدول ضمن رؤيتها الاقتصادية "2030"، ومواكبة لبرنامج التحول الوطني "2020".
 
وأشار إلى المكانة العالمية التي تحتلها المملكة لدى كافة الدول بحكم موقعها المميز، وما حباها الله من خيرات تتمثل في كونها أكبر دولة لمصادر الطاقة في العالم، والتي تشهد حركة اقتصادية قوية في ظل المتغيرات الاقتصادية العالمية.
 
وأوضح الملحق الثقافي "الدكتور فهد الشريف" أن عقد هذه الورشة في إطار الجهود التي تقوم بها الملحقية الثقافية في تطوير التعاون الثقافي والأكاديمي بين المملكة والصين، ودفعها نحو مرحلة جديدة من الشراكة الاستراتيجية التي يتبناها القادة في البلدين الصديقين، وإظهار الصورة الحقيقية لما وصلت إليه المملكة من تطور كبير في شتى المجالات الثقافية.
 
وبين أن إقامة مثل هذه الفعاليات تؤكد اهتمام المسؤولين في وزارة التعليم والسفارة من اهتمام كبير في تطوير التعاون في هذا الجانب، وكذلك الترجمة والنشر وتعزيز التواصل والتفاهم بين الثقافة العربية والصينية، وتسليط الضوء على رؤية المملكة الطموحة 2030.
 
ومن جانبه أكد مساعد الملحق عبدالوهاب الدماك، أن مشاركة كل من شركة أرامكو – آسيا وشركة سابك قد أثرت هذا اللقاء بطرح الأفكار الرائدة لصقل مهارات الطلبة المبتعثين وانخراطهم في برامج تدريب تعاونية؛ مما يحقق طموحاتهم المستقبلية والمشاركة في رؤية المملكة 2030 من خلال ما اكتسبوه من علم ومعرفة.
 
أكد ذلك "محمد الشريم" مدير الشؤون الثقافية والإعلامية بالملحقية، وبين أن مشاركة عدد من الشخصيات الرسمية وأساتذة الجامعات والكتاب والمؤرخين والباحثين في الصين وعدد من وسائل الإعلام والطلبة والطالبات المبتعثين، في هذه الورشة؛ تؤكد مدى الاهتمام الكبير والترجيب بزيارة خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- إلى الصين.