سفير بكين بالرياض: قادة الصين يولون أهمية كبيرة لزيارة ولي ولي العهد

قال: العلاقات بين البلدين تسير بوتيرة متسارعة نحو الأفضل منذ 26 عاماً

أوضح سفير جمهورية الصين الشعبية لدى المملكة لي هوا شين؛ أن زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، إلى الصين، تأتي في إطار تطور العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات، وستعطي دفعة جديدة في مسيرة هذه العلاقات.

 

وقال السفير لي هوا شين "إن العلاقات بين المملكة العربية والصين تسير بوتيرة متسارعة نحو الأفضل منذ بداية العلاقات الدبلوماسية عام 1990م، وتعزّزت هذه العلاقات أكثر وتعمّقت في المجالات السياسية، والاقتصادية، والتجارية، والطاقة بعد اللقاء الذي جمع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وفخامة الرئيس الصيني شي جين بينج؛ حينما زار المملكة في يناير 2016م، حيث خرجت الزيارة بنتائج مثمرة للبلدين".

 

وأضاف "إن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وفخامة الرئيس شي جين بينج؛ أعلنا خلال لقائهما الثنائي، رفع مستوى العلاقات الثنائية بين المملكة والصين إلى علاقات الشراكة الإستراتيجية الشاملة، ونتج عنها إنشاء اللجنة السعودية - الصينية العليا التي ستعمل على ما يخدم تقوية هذه العلاقات وتعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات".

 

وأكّد أن كِبار القادة في الصين يولون أهمية كبيرة لزيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وحرصاء على الالتقاء بسمو الأمير محمد بن سلمان؛ لتعزيز التفاهم المشترك بين المملكة والصين في المجالات كافة، والسير بالشراكة الشاملة الإستراتيجية بين البلدين إلى آفاق أرحب.

 

وأوضح أن المملكة والصين بلدان صديقان حقيقيان، ويعدان شريكين قويين، معرباً عن تفاؤله بأن تحقّق زيارة سمو ولي ولي العهد إلى الصين دفعة جديدة في مسيرة علاقات المملكة والصين بما يعود لمصلحة خدمة البلدين وشعبيهما بالخير والعطاء باستمرار.

اعلان
سفير بكين بالرياض: قادة الصين يولون أهمية كبيرة لزيارة ولي ولي العهد
سبق

أوضح سفير جمهورية الصين الشعبية لدى المملكة لي هوا شين؛ أن زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، إلى الصين، تأتي في إطار تطور العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات، وستعطي دفعة جديدة في مسيرة هذه العلاقات.

 

وقال السفير لي هوا شين "إن العلاقات بين المملكة العربية والصين تسير بوتيرة متسارعة نحو الأفضل منذ بداية العلاقات الدبلوماسية عام 1990م، وتعزّزت هذه العلاقات أكثر وتعمّقت في المجالات السياسية، والاقتصادية، والتجارية، والطاقة بعد اللقاء الذي جمع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وفخامة الرئيس الصيني شي جين بينج؛ حينما زار المملكة في يناير 2016م، حيث خرجت الزيارة بنتائج مثمرة للبلدين".

 

وأضاف "إن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وفخامة الرئيس شي جين بينج؛ أعلنا خلال لقائهما الثنائي، رفع مستوى العلاقات الثنائية بين المملكة والصين إلى علاقات الشراكة الإستراتيجية الشاملة، ونتج عنها إنشاء اللجنة السعودية - الصينية العليا التي ستعمل على ما يخدم تقوية هذه العلاقات وتعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات".

 

وأكّد أن كِبار القادة في الصين يولون أهمية كبيرة لزيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وحرصاء على الالتقاء بسمو الأمير محمد بن سلمان؛ لتعزيز التفاهم المشترك بين المملكة والصين في المجالات كافة، والسير بالشراكة الشاملة الإستراتيجية بين البلدين إلى آفاق أرحب.

 

وأوضح أن المملكة والصين بلدان صديقان حقيقيان، ويعدان شريكين قويين، معرباً عن تفاؤله بأن تحقّق زيارة سمو ولي ولي العهد إلى الصين دفعة جديدة في مسيرة علاقات المملكة والصين بما يعود لمصلحة خدمة البلدين وشعبيهما بالخير والعطاء باستمرار.

29 أغسطس 2016 - 26 ذو القعدة 1437
12:13 PM

سفير بكين بالرياض: قادة الصين يولون أهمية كبيرة لزيارة ولي ولي العهد

قال: العلاقات بين البلدين تسير بوتيرة متسارعة نحو الأفضل منذ 26 عاماً

A A A
0
2,866

أوضح سفير جمهورية الصين الشعبية لدى المملكة لي هوا شين؛ أن زيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، إلى الصين، تأتي في إطار تطور العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين في مختلف المجالات، وستعطي دفعة جديدة في مسيرة هذه العلاقات.

 

وقال السفير لي هوا شين "إن العلاقات بين المملكة العربية والصين تسير بوتيرة متسارعة نحو الأفضل منذ بداية العلاقات الدبلوماسية عام 1990م، وتعزّزت هذه العلاقات أكثر وتعمّقت في المجالات السياسية، والاقتصادية، والتجارية، والطاقة بعد اللقاء الذي جمع خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وفخامة الرئيس الصيني شي جين بينج؛ حينما زار المملكة في يناير 2016م، حيث خرجت الزيارة بنتائج مثمرة للبلدين".

 

وأضاف "إن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وفخامة الرئيس شي جين بينج؛ أعلنا خلال لقائهما الثنائي، رفع مستوى العلاقات الثنائية بين المملكة والصين إلى علاقات الشراكة الإستراتيجية الشاملة، ونتج عنها إنشاء اللجنة السعودية - الصينية العليا التي ستعمل على ما يخدم تقوية هذه العلاقات وتعزيز التعاون بين البلدين في مختلف المجالات".

 

وأكّد أن كِبار القادة في الصين يولون أهمية كبيرة لزيارة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، وحرصاء على الالتقاء بسمو الأمير محمد بن سلمان؛ لتعزيز التفاهم المشترك بين المملكة والصين في المجالات كافة، والسير بالشراكة الشاملة الإستراتيجية بين البلدين إلى آفاق أرحب.

 

وأوضح أن المملكة والصين بلدان صديقان حقيقيان، ويعدان شريكين قويين، معرباً عن تفاؤله بأن تحقّق زيارة سمو ولي ولي العهد إلى الصين دفعة جديدة في مسيرة علاقات المملكة والصين بما يعود لمصلحة خدمة البلدين وشعبيهما بالخير والعطاء باستمرار.