شاهد.. أمطار مكة تجرف وتغمر مركبات الحسينية بالطين

مطالبة الأمانة بالوقوف على الحي المنكوب ورفع الضرر

بين زخات مطر عمَّ مكة المكرمة مساء أمس، تنوعت بين حبات البَرَد في المنطقة المركزية وأمطار متناثرة على شمال العاصمة المقدسة، كان نصيب سكان حي الحسينية جنوب المدينة حجارة متنوعة الأحجام والأشكال من الصخور المتوسطة، حتى حبات الرمل جرفتها السيول من مناطق تعمل فيها الآليات إلى داخل الحي؛ فدفنت السيارات بشكل كامل.
 
وأوضح حسين الشريف وسعد العبدلي ومنصور العتيبي، وهم من سكان الحسينية، أن الأمطار التي هطلت أمس أخفت مركباتهم بين الرمال والصخور المنتقلة من الجبال المجاورة للمنطقة، مبينين أن معظم خسائرهم كانت في مركباتهم.
 
وطالبوا بتحرك أمانة العاصمة المقدسة لتخليصهم من هذه الكارثة التي ألحقت بهم خسائر فادحة، ومعالجة الوضع للحيلولة دون تكراره مرة أخرى.

اعلان
شاهد.. أمطار مكة تجرف وتغمر مركبات الحسينية بالطين
سبق

بين زخات مطر عمَّ مكة المكرمة مساء أمس، تنوعت بين حبات البَرَد في المنطقة المركزية وأمطار متناثرة على شمال العاصمة المقدسة، كان نصيب سكان حي الحسينية جنوب المدينة حجارة متنوعة الأحجام والأشكال من الصخور المتوسطة، حتى حبات الرمل جرفتها السيول من مناطق تعمل فيها الآليات إلى داخل الحي؛ فدفنت السيارات بشكل كامل.
 
وأوضح حسين الشريف وسعد العبدلي ومنصور العتيبي، وهم من سكان الحسينية، أن الأمطار التي هطلت أمس أخفت مركباتهم بين الرمال والصخور المنتقلة من الجبال المجاورة للمنطقة، مبينين أن معظم خسائرهم كانت في مركباتهم.
 
وطالبوا بتحرك أمانة العاصمة المقدسة لتخليصهم من هذه الكارثة التي ألحقت بهم خسائر فادحة، ومعالجة الوضع للحيلولة دون تكراره مرة أخرى.

30 إبريل 2016 - 23 رجب 1437
01:59 AM
اخر تعديل
27 نوفمبر 2016 - 27 صفر 1438
11:14 AM

مطالبة الأمانة بالوقوف على الحي المنكوب ورفع الضرر

شاهد.. أمطار مكة تجرف وتغمر مركبات الحسينية بالطين

A A A
17
55,990

بين زخات مطر عمَّ مكة المكرمة مساء أمس، تنوعت بين حبات البَرَد في المنطقة المركزية وأمطار متناثرة على شمال العاصمة المقدسة، كان نصيب سكان حي الحسينية جنوب المدينة حجارة متنوعة الأحجام والأشكال من الصخور المتوسطة، حتى حبات الرمل جرفتها السيول من مناطق تعمل فيها الآليات إلى داخل الحي؛ فدفنت السيارات بشكل كامل.
 
وأوضح حسين الشريف وسعد العبدلي ومنصور العتيبي، وهم من سكان الحسينية، أن الأمطار التي هطلت أمس أخفت مركباتهم بين الرمال والصخور المنتقلة من الجبال المجاورة للمنطقة، مبينين أن معظم خسائرهم كانت في مركباتهم.
 
وطالبوا بتحرك أمانة العاصمة المقدسة لتخليصهم من هذه الكارثة التي ألحقت بهم خسائر فادحة، ومعالجة الوضع للحيلولة دون تكراره مرة أخرى.