اعلان

شاهد.. الرياض تحتفي بوصول "جزلة" العملاقة لمحطة القطار الأولى

آلة لحفر الأنفاق ضمن الخط البرتقالي من مشروع النقل العام بالعاصمة

09 نوفمبر 2015 - 27 محرّم 1437
09:50 PM

آلة لحفر الأنفاق ضمن الخط البرتقالي من مشروع النقل العام بالعاصمة

شاهد.. الرياض تحتفي بوصول "جزلة" العملاقة لمحطة القطار الأولى

A A A
0
5,723

احتفت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، صباح اليوم الاثنين، بوصول آلة حفر الأنفاق العملاقة التي أطلق عليها سكان الرياض اسم "جزلة" إلى موقع محطتها الأولى المجاورة لمحطة سكة الحديد؛ ضمن الخط البرتقالي من قطار الرياض محور "طريق المدينة المنورة- طريق الأمير سعد بن عبدالرحمن الأول".

 

وشارك في الحفل رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي الذي يزور المملكة حالياً، حيث كان في استقباله عضو الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض رئيس مركز المشاريع والتخطيط بالهيئة المهندس إبراهيم بن محمد السلطان، وكبار المسؤولين في الهيئة، وقادة الائتلافات والشركات العالمية المنفذة والمشرفة على مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام بمدينة الرياض.

 

وشاهد الحضور رأس الآلة "جزلة" أثناء اختراقه جدار المحطة التي تقع بعمق يبلغ 25 متراً تحت الأرض، وذلك بعد أن أنهت الآلة، بحمد الله، حفر نفق مسار الخط البرتقالي في المنطقة الممتدة من جنوب استاد الأمير فيصل بن فهد في حي الملز، حتى موقع المحطة الأولى بجوار محطة سكة الحديد في حي الصناعية، بطول 1.2 كيلومتر، وذلك منذ انطلاق أعمال الآلة في منتصف شهر رمضان الماضي.

 

وبعد مشاهدة الآلة "جزلة" وهي تخترق جدار المحطة واصلت الآلة طريقها في اختراق باطن الأرض؛ لحفر نفق يبلغ طوله 6.5 كيلومترات يمتد حتى محطة قصر الحكم الرئيسة، ضمن الخط البرتقالي الذي يبلغ طوله الإجمالي 40.7 كيلومتراً، والذي يمتد من طريق جدة السريع في غرب المدينة حتى منشآت الحرس الوطني في خشم العام شرقي المدينة.

 

وقال "السلطان": "نحتفل اليوم بوصول آلة الحفر جزلة إلى أحد محطات قطار الرياض ضمن الخط البرتقالي من مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام بمدينة الرياض بحضور رئيس الوزراء الإيطالي ضيف المملكة، حيث قطعت الآلة جزلة، المسافة ما بين استاد الأمير فيصل بن فهد ومحطة سكة الحديد، وهي الآن منطلقة لتواصل عملها حتى تصل إلى محطة قصر الحكم".

 

وأضاف: "لم نصل إلى هذه المراحل المتقدمة من التنفيذ إلا بفضل الله، ثم برعاية ودعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -أيده الله- وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد".

 

وأردف: "المشروع عملاق ويمسّ كل نواحي الحياة في المدينة، وهو يعمل وفق البرنامج الزمني المحدد له، حيث تخطت نسبة الإنجاز فيه 24% حتى الآن".

 

وتابع: "هذه الآلة هي الخامسة من بين سبع آلات ضمن المشروع، حيث سيتم تدشين آلتين جديدتين قريباً، تحت رعاية كريمة لرئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، الذي يتابع عن كثب كل تفاصيل المشروع ويحرص على إنجازه".

 

وثمّن المهندس "السلطان" دور الكوادر السعودية العاملة في المشروع، قائلاً: "تشاهدون اليوم المهندسين والعاملين في المشروع يحتفلون بوصول الآلة لهذه المحطة، وعددهم أكثر من 800 مهندس سعودي متميز".

 

وتمثل الآلة "جزلة" إحدى سبع آلات تم تصنيعها خصيصاً للمشروع؛ لاستخدامها في حفر أنفاق ثلاثة مسارات بطول إجمالي يبلغ 35 كيلومتراً، ويتراوح طول الآلة الواحدة، ما بين 90 و120 متراً، وتقدر كمية الحفر اليومية لكل آلة بما يعادل 50 شاحنة، كما يصل وزن الآلة الواحدة نحو ألفي طن، بما يعادل وزن أربع طائرات من طراز "جامبو 747" بكامل حمولتها.

 

وتتجاوز مهام الآلات حفر التربة ونقلها، إلى تبطين جدار النفق، وبناء جداره من قطع الخرسانة داخل النفق، بدون أن تحدث أية اهتزازات أو ضجيج على سطح الأرض.

 

جدير بالذكر أن ائتلاف "الرياض نيو موبيليتي ANM"، يتولى تنفيذ مسار القطار البرتقالي على محور "طريق المدينة المنورة - طريق الأمير سعد بن عبدالرحمن الأول"، ضمن مشروع قطار الرياض، بقيادة شركة "Salini- Impregilo" الإيطالية.

 

شاهد.. الرياض تحتفي بوصول "جزلة" العملاقة لمحطة القطار الأولى

آلة لحفر الأنفاق ضمن الخط البرتقالي من مشروع النقل العام بالعاصمة

<p>احتفت الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض، صباح اليوم الاثنين، بوصول آلة حفر الأنفاق العملاقة التي أطلق عليها سكان الرياض اسم "جزلة" إلى موقع محطتها الأولى المجاورة لمحطة سكة الحديد؛ ضمن الخط البرتقالي من قطار الرياض محور "طريق المدينة المنورة- طريق الأمير سعد بن عبدالرحمن الأول".</p> <p> </p> <p>وشارك في الحفل رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي الذي يزور المملكة حالياً، حيث كان في استقباله عضو الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض رئيس مركز المشاريع والتخطيط بالهيئة المهندس إبراهيم بن محمد السلطان، وكبار المسؤولين في الهيئة، وقادة الائتلافات والشركات العالمية المنفذة والمشرفة على مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام بمدينة الرياض.</p> <p> </p> <p>وشاهد الحضور رأس الآلة "جزلة" أثناء اختراقه جدار المحطة التي تقع بعمق يبلغ 25 متراً تحت الأرض، وذلك بعد أن أنهت الآلة، بحمد الله، حفر نفق مسار الخط البرتقالي في المنطقة الممتدة من جنوب استاد الأمير فيصل بن فهد في حي الملز، حتى موقع المحطة الأولى بجوار محطة سكة الحديد في حي الصناعية، بطول 1.2 كيلومتر، وذلك منذ انطلاق أعمال الآلة في منتصف شهر رمضان الماضي.</p> <p> </p> <p>وبعد مشاهدة الآلة "جزلة" وهي تخترق جدار المحطة واصلت الآلة طريقها في اختراق باطن الأرض؛ لحفر نفق يبلغ طوله 6.5 كيلومترات يمتد حتى محطة قصر الحكم الرئيسة، ضمن الخط البرتقالي الذي يبلغ طوله الإجمالي 40.7 كيلومتراً، والذي يمتد من طريق جدة السريع في غرب المدينة حتى منشآت الحرس الوطني في خشم العام شرقي المدينة.</p> <p> </p> <p>وقال "السلطان": "نحتفل اليوم بوصول آلة الحفر جزلة إلى أحد محطات قطار الرياض ضمن الخط البرتقالي من مشروع الملك عبدالعزيز للنقل العام بمدينة الرياض بحضور رئيس الوزراء الإيطالي ضيف المملكة، حيث قطعت الآلة جزلة، المسافة ما بين استاد الأمير فيصل بن فهد ومحطة سكة الحديد، وهي الآن منطلقة لتواصل عملها حتى تصل إلى محطة قصر الحكم".</p> <p> </p> <p>وأضاف: "لم نصل إلى هذه المراحل المتقدمة من التنفيذ إلا بفضل الله، ثم برعاية ودعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -أيده الله- وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد".</p> <p> </p> <p>وأردف: "المشروع عملاق ويمسّ كل نواحي الحياة في المدينة، وهو يعمل وفق البرنامج الزمني المحدد له، حيث تخطت نسبة الإنجاز فيه 24% حتى الآن".</p> <p> </p> <p>وتابع: "هذه الآلة هي الخامسة من بين سبع آلات ضمن المشروع، حيث سيتم تدشين آلتين جديدتين قريباً، تحت رعاية كريمة لرئيس الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، الذي يتابع عن كثب كل تفاصيل المشروع ويحرص على إنجازه".</p> <p> </p> <p>وثمّن المهندس "السلطان" دور الكوادر السعودية العاملة في المشروع، قائلاً: "تشاهدون اليوم المهندسين والعاملين في المشروع يحتفلون بوصول الآلة لهذه المحطة، وعددهم أكثر من 800 مهندس سعودي متميز".</p> <p> </p> <p>وتمثل الآلة "جزلة" إحدى سبع آلات تم تصنيعها خصيصاً للمشروع؛ لاستخدامها في حفر أنفاق ثلاثة مسارات بطول إجمالي يبلغ 35 كيلومتراً، ويتراوح طول الآلة الواحدة، ما بين 90 و120 متراً، وتقدر كمية الحفر اليومية لكل آلة بما يعادل 50 شاحنة، كما يصل وزن الآلة الواحدة نحو ألفي طن، بما يعادل وزن أربع طائرات من طراز "جامبو 747" بكامل حمولتها.</p> <p> </p> <p>وتتجاوز مهام الآلات حفر التربة ونقلها، إلى تبطين جدار النفق، وبناء جداره من قطع الخرسانة داخل النفق، بدون أن تحدث أية اهتزازات أو ضجيج على سطح الأرض.</p> <p> </p> <p>جدير بالذكر أن ائتلاف "الرياض نيو موبيليتي ANM"، يتولى تنفيذ مسار القطار البرتقالي على محور "طريق المدينة المنورة - طريق الأمير سعد بن عبدالرحمن الأول"، ضمن مشروع قطار الرياض، بقيادة شركة "Salini- Impregilo" الإيطالية.</p> <p> </p>

صحيفة سبق الإلكترونية مترو الرياض قطار سكة حديد قطار الرياض جزلة