شاهد.. انهيار وشيك لصخور جبل بميسان يُهدد حياة المارة

يتوسط أحد الطرق الحيوية المؤدية لثلاث قُرى

تُهدد مجموعة من الصخور ضمن جبل يقع في حدود محافظة ميسان، جنوبي الطائف، حيث بدأت الانشقاقات تجتاحه وانهيار أجزاء منه، ما يُشكل خطورة ويُهدد حياة المارة ، كونه يتوسط أحد الطرق الحيوية المؤدية لثلاث قُرى.

وتتمثل خطورة ذلك الجبل في وقوعه على الطريق المؤدي لقُرى البوره، التابعة لمحافظة ميسان، ويخدم قُرى "البوره العُليا -البوره السُفلى -العقبة".

فمن جهته أكد المواطن "محمد بن عوض الحارثي" لـ "سبق" بأنه أمضى 15 يوماً وهو يُبلغ الجهات الرسمية بواقع ذلك الجبل وخطورة الصخور عليه، بخلاف الأهالي الذين سبقوه طوال العامين الماضيين وهم يـتابعون مع تلك الجهات، مُشيراً أن تلك الصخور في بداياتها وبعد موسم أمطار سابق تسببت في حادث انقلاب مروري لمركبة بعد اصطدامها في صخرة سقطت بالطريق.

وأشاد الحارثي بجهود الدفاع المدني بمحافظة ميسان من حيث مباشرته وتواجده بالموقع، وأنه قام برفع تقرير شامل مثبتاً خطورة تلك الصخور، وبدوره تواصل مع المحافظة، حيث كانت قد تواجدت دورية بالموقع عملها تنبيه المارة ومستخدمي الطريق من خطورة ذلك الجبل والصخور المنهارة منه، كما حضر مندوب عن فرع الطرق بوزارة النقل، وتم وضع إرشادات وأقماع كحل غير نافع.

وبعد تزايد الانشقاقات في ذلك الجبل والمتوقع انهياره في أي لحظة، وتهديده للمارة ومستخدمي الطريق يُطالب الأهالي مُحافظ ميسان، عبد الله الفيفي، بالتدخُل واتخاذ إجراء يكفل بإزاحة الخطر من ذلك الجبل قبل وقوع ضحايا وتسببه في حوادث عن طريق الصخور والتي تُنبئ عن انهياره الوشيك.

اعلان
شاهد.. انهيار وشيك لصخور جبل بميسان يُهدد حياة المارة
سبق

تُهدد مجموعة من الصخور ضمن جبل يقع في حدود محافظة ميسان، جنوبي الطائف، حيث بدأت الانشقاقات تجتاحه وانهيار أجزاء منه، ما يُشكل خطورة ويُهدد حياة المارة ، كونه يتوسط أحد الطرق الحيوية المؤدية لثلاث قُرى.

وتتمثل خطورة ذلك الجبل في وقوعه على الطريق المؤدي لقُرى البوره، التابعة لمحافظة ميسان، ويخدم قُرى "البوره العُليا -البوره السُفلى -العقبة".

فمن جهته أكد المواطن "محمد بن عوض الحارثي" لـ "سبق" بأنه أمضى 15 يوماً وهو يُبلغ الجهات الرسمية بواقع ذلك الجبل وخطورة الصخور عليه، بخلاف الأهالي الذين سبقوه طوال العامين الماضيين وهم يـتابعون مع تلك الجهات، مُشيراً أن تلك الصخور في بداياتها وبعد موسم أمطار سابق تسببت في حادث انقلاب مروري لمركبة بعد اصطدامها في صخرة سقطت بالطريق.

وأشاد الحارثي بجهود الدفاع المدني بمحافظة ميسان من حيث مباشرته وتواجده بالموقع، وأنه قام برفع تقرير شامل مثبتاً خطورة تلك الصخور، وبدوره تواصل مع المحافظة، حيث كانت قد تواجدت دورية بالموقع عملها تنبيه المارة ومستخدمي الطريق من خطورة ذلك الجبل والصخور المنهارة منه، كما حضر مندوب عن فرع الطرق بوزارة النقل، وتم وضع إرشادات وأقماع كحل غير نافع.

وبعد تزايد الانشقاقات في ذلك الجبل والمتوقع انهياره في أي لحظة، وتهديده للمارة ومستخدمي الطريق يُطالب الأهالي مُحافظ ميسان، عبد الله الفيفي، بالتدخُل واتخاذ إجراء يكفل بإزاحة الخطر من ذلك الجبل قبل وقوع ضحايا وتسببه في حوادث عن طريق الصخور والتي تُنبئ عن انهياره الوشيك.

31 مايو 2017 - 5 رمضان 1438
04:16 PM

شاهد.. انهيار وشيك لصخور جبل بميسان يُهدد حياة المارة

يتوسط أحد الطرق الحيوية المؤدية لثلاث قُرى

A A A
14
24,039

تُهدد مجموعة من الصخور ضمن جبل يقع في حدود محافظة ميسان، جنوبي الطائف، حيث بدأت الانشقاقات تجتاحه وانهيار أجزاء منه، ما يُشكل خطورة ويُهدد حياة المارة ، كونه يتوسط أحد الطرق الحيوية المؤدية لثلاث قُرى.

وتتمثل خطورة ذلك الجبل في وقوعه على الطريق المؤدي لقُرى البوره، التابعة لمحافظة ميسان، ويخدم قُرى "البوره العُليا -البوره السُفلى -العقبة".

فمن جهته أكد المواطن "محمد بن عوض الحارثي" لـ "سبق" بأنه أمضى 15 يوماً وهو يُبلغ الجهات الرسمية بواقع ذلك الجبل وخطورة الصخور عليه، بخلاف الأهالي الذين سبقوه طوال العامين الماضيين وهم يـتابعون مع تلك الجهات، مُشيراً أن تلك الصخور في بداياتها وبعد موسم أمطار سابق تسببت في حادث انقلاب مروري لمركبة بعد اصطدامها في صخرة سقطت بالطريق.

وأشاد الحارثي بجهود الدفاع المدني بمحافظة ميسان من حيث مباشرته وتواجده بالموقع، وأنه قام برفع تقرير شامل مثبتاً خطورة تلك الصخور، وبدوره تواصل مع المحافظة، حيث كانت قد تواجدت دورية بالموقع عملها تنبيه المارة ومستخدمي الطريق من خطورة ذلك الجبل والصخور المنهارة منه، كما حضر مندوب عن فرع الطرق بوزارة النقل، وتم وضع إرشادات وأقماع كحل غير نافع.

وبعد تزايد الانشقاقات في ذلك الجبل والمتوقع انهياره في أي لحظة، وتهديده للمارة ومستخدمي الطريق يُطالب الأهالي مُحافظ ميسان، عبد الله الفيفي، بالتدخُل واتخاذ إجراء يكفل بإزاحة الخطر من ذلك الجبل قبل وقوع ضحايا وتسببه في حوادث عن طريق الصخور والتي تُنبئ عن انهياره الوشيك.