شاهد.. مقاول يحتل مقراً حكومياً بتبوك.. و"الزراعة" ترد: وجهناه بإخلائه!

فيما تجولت "سبق" بأحياء ورصدت سوء تنفيذ مناهل الصرف وانهيار إسفلتي

احتل أحد المقاولين المنفذين لمشاريع الصرف الصحي في تبوك، أحد المقرات التابعة لوزارة البيئة والمياه والزراعة وهو عبارة عن فناء كبير حول خزان حي الريان في تبوك؛ ليضع فيه معداته ويستخدمه كسكن لعماله ويستخدمه لتخزين مواد تنفيذ المشاريع من رمل وكتل خراسانية؛ في مخالفة للنظام وتعدي على المال العام وكان الأولى إلزامه باستئجار مبنى أو مقر مناسب؛ حيث تذمر أهالي الحي والسكان المجاورين للخزان من موجود العمالة بجوار منازلهم، خصوصاً في الفترة الصباحية وقت خروجهم.

 

وتجولت "سبق" في أحياء الريان والرابية ورصدت سوء تنفيذ في عدد من مناهل الصرف الصحي؛ حيث كانت مرتفعة قليلاً عن منسوب الشارع في بعض المناهل, بينما تم رصد هبوط وانهيارات أسفلتية في بعض الشوارع بالقرب من المناهل بسبب سوء تنفيذها.

 

ورداً على استفسار "سبق"، صرح المتحدث الإعلامي باسم فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة  بمنطقة تبوك عبدالمجيد الفوزان، أنه تم توجيه المقاول بإخلاء الموقع ليقوم بطلب تخصيص موقع آخر بمعرفة الجهات ذات العلاقة، كما تم التوجيه لمقاول التوصيلات بإعادة أعمال الردم للتوصيلات التي فيها هبوط، علمًا أنها في عهدة المقاول وتحت مسؤوليته طيلة فترة عقده وبعد انتهاء العقد على أن يتم تلافي الملاحظات خلال شهرين.

 

اعلان
شاهد.. مقاول يحتل مقراً حكومياً بتبوك.. و"الزراعة" ترد: وجهناه بإخلائه!
سبق

احتل أحد المقاولين المنفذين لمشاريع الصرف الصحي في تبوك، أحد المقرات التابعة لوزارة البيئة والمياه والزراعة وهو عبارة عن فناء كبير حول خزان حي الريان في تبوك؛ ليضع فيه معداته ويستخدمه كسكن لعماله ويستخدمه لتخزين مواد تنفيذ المشاريع من رمل وكتل خراسانية؛ في مخالفة للنظام وتعدي على المال العام وكان الأولى إلزامه باستئجار مبنى أو مقر مناسب؛ حيث تذمر أهالي الحي والسكان المجاورين للخزان من موجود العمالة بجوار منازلهم، خصوصاً في الفترة الصباحية وقت خروجهم.

 

وتجولت "سبق" في أحياء الريان والرابية ورصدت سوء تنفيذ في عدد من مناهل الصرف الصحي؛ حيث كانت مرتفعة قليلاً عن منسوب الشارع في بعض المناهل, بينما تم رصد هبوط وانهيارات أسفلتية في بعض الشوارع بالقرب من المناهل بسبب سوء تنفيذها.

 

ورداً على استفسار "سبق"، صرح المتحدث الإعلامي باسم فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة  بمنطقة تبوك عبدالمجيد الفوزان، أنه تم توجيه المقاول بإخلاء الموقع ليقوم بطلب تخصيص موقع آخر بمعرفة الجهات ذات العلاقة، كما تم التوجيه لمقاول التوصيلات بإعادة أعمال الردم للتوصيلات التي فيها هبوط، علمًا أنها في عهدة المقاول وتحت مسؤوليته طيلة فترة عقده وبعد انتهاء العقد على أن يتم تلافي الملاحظات خلال شهرين.

 

31 أكتوبر 2016 - 30 محرّم 1438
02:33 PM

شاهد.. مقاول يحتل مقراً حكومياً بتبوك.. و"الزراعة" ترد: وجهناه بإخلائه!

فيما تجولت "سبق" بأحياء ورصدت سوء تنفيذ مناهل الصرف وانهيار إسفلتي

A A A
7
16,116

احتل أحد المقاولين المنفذين لمشاريع الصرف الصحي في تبوك، أحد المقرات التابعة لوزارة البيئة والمياه والزراعة وهو عبارة عن فناء كبير حول خزان حي الريان في تبوك؛ ليضع فيه معداته ويستخدمه كسكن لعماله ويستخدمه لتخزين مواد تنفيذ المشاريع من رمل وكتل خراسانية؛ في مخالفة للنظام وتعدي على المال العام وكان الأولى إلزامه باستئجار مبنى أو مقر مناسب؛ حيث تذمر أهالي الحي والسكان المجاورين للخزان من موجود العمالة بجوار منازلهم، خصوصاً في الفترة الصباحية وقت خروجهم.

 

وتجولت "سبق" في أحياء الريان والرابية ورصدت سوء تنفيذ في عدد من مناهل الصرف الصحي؛ حيث كانت مرتفعة قليلاً عن منسوب الشارع في بعض المناهل, بينما تم رصد هبوط وانهيارات أسفلتية في بعض الشوارع بالقرب من المناهل بسبب سوء تنفيذها.

 

ورداً على استفسار "سبق"، صرح المتحدث الإعلامي باسم فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة  بمنطقة تبوك عبدالمجيد الفوزان، أنه تم توجيه المقاول بإخلاء الموقع ليقوم بطلب تخصيص موقع آخر بمعرفة الجهات ذات العلاقة، كما تم التوجيه لمقاول التوصيلات بإعادة أعمال الردم للتوصيلات التي فيها هبوط، علمًا أنها في عهدة المقاول وتحت مسؤوليته طيلة فترة عقده وبعد انتهاء العقد على أن يتم تلافي الملاحظات خلال شهرين.