صدارة الهلال وهزيمة الأهلي واقتراب العميد.. أبرز ملامح الجولة 18 من الدوري

حملت منافسات الجولة 18 من دوري "جميل" للمحترفين لكرة القدم، في طياتها، الكثير من الندّية والتشويق والأحداث المثيرة، التي ستبقى عالقة في أذهان الجماهير السعودية طويلاً.

 

فعلى الرغم من هزيمة الهلال من ضيفه الاتحاد؛ فإنه بقيَ متشبثاً بالصدارة؛ فيما واصل الاتحاد نتائجه المميزة، وقلّص الفارق مع المتصدر لنقطة واحدة، وفشل الأهلي في المحافظة على سجله خالياً من الهزائم للمباراة 52، وانقاد للخسارة الأولى في دوري المحترفين منذ أكثر من عامين على يد صائد الكبار "نجران" الذي صعد ثلاث مراكز دفعة واحدة على سلم الترتيب ليصبح في المركز العاشر.

 

وفرط "التعاون" في فرصة البقاء في المنافسة على اللقب وتقليص الفارق مع المتصدر إلى أربع نقاط بهزيمته، وانهزم من ضيفه "الخليج" صاحب المركز التاسع الذي استعاد نغمة الانتصارات البعيدة عنها منذ الجولة العاشرة، وحافظ "الشباب" على نسقه المتصاعد ونتائجه الإيجابية، وحقق انتصاره السادس على التوالي وهذه المرة على حساب ضيفه "الفتح"؛ ليصبح على بعد نقطة من رباعي المقدمة.

 

وقفز الفيصلي درجتين على سلم الترتيب؛ محتلاً المركز السادس؛ بدلاً من الفتح المتراجع للمركز الثامن؛ إثر تغلبه على مضيفه هجر، المنتشي بانتصاراته في الجولتين الماضيتين.

 

واستمر حامل اللقب "النصر" بنزف النقاط برغم عودة مدربه القديم الجديد كانيدا لاستلام الأمور الفنية للفريق، واكتفى بتعادل إيجابي مع ضيفه "الوحدة" أبقاه سابعاً، وتذوق الرائد طعم الانتصار الأول في المرحلة الثانية بعدما قلب تأخره لانتصار على ضيفه القادسية؛ ليصعد للمركز الثاني عشر، ويتراجع القادسية مرتبتين، ويصبح في المركز ما قبل الأخير.

 

أبرز ملامح الجولة

- تعرض الهلال للهزيمة الثانية على التوالي والرابعة هذا الموسم؛ وبذلك أصبح الاتحاد الفريق الوحيد الذي يُلحق به الهزيمة مرتين في مشوار الموسم الحالي؛ حيث سبق أن كررها في موسم 1997- 1998.

 

- استطاع فريق نجران إيقاف الرقم القياسي لفريق الأهلي من دون هزيمة، عند المباراة رقم 51؛ حيث تعود آخر هزيمة تلقاها إلى 16 يناير 2014.

 

- يُعد انتصار الاتحاد على الهلال الثاني للعميد على أرض الهلال، منذ انطلاق دوري المحترفين؛ حيث يعود الانتصار الأول للجولة 22 والأخيرة من موسم 2008- 2009؛ وبالتحديد في 14 أبريل من عام 2009.

 

- يعتبر هدف لاعب الاتحاد زياد الصحفي، خامس أبعد هدف في دوري "جميل" بتصويبه من 29.3 متر، وبسرعة 108 كم في الساعة.

 

- الخليج يحقق أول انتصار له على التعاون في دوري المحترفين؛ فقد سبق أن تقابلا في ثلاث مواجهات سابقة فاز التعاون في واحدة وحضر التعادل في مناسبتين.

 

- هذا الانتصار الخامس لفريق نجران على الأهلي بدوري المحترفين من أصل 15 مواجهة سابقة فاز الأهلي في 10 وكان التعادل سيد الموقف في مباراة.

 

- حملت الجولة 18 معها خبر استقالة مدير الكرة بنادي النصر من منصبه.

 

- الروماني بيتوركا مدرب الاتحاد يتفوق للمرة الأولى على نظيره دونيتس مدرب الهلال، الذي حسم الأمر لمصلحته في المواجهتين اللتين تقابلا فيهما سابقاً.

 

- فشل متصدّر قائمة هدافي الدوري الفنزويلي جيلمين ريفاس، في تدوين اسمه في قائمة مسجّلي الأهداف للجولة الثانية على التوالي ومع ذلك احتفظ بصدارة الهدافين بـ17هدفاً.

 

- انتهت مباريات الجولة بتسجيل ستة انتصارات كانت الحصة الأكبر للفريق الضيف بأربعة، واكتفى المضيف بتحقيق انتصارين، وفرض التعادل الإيجابي نفسه في لقاء وحيد.

 

- سجل 16 هدفاً في هذه الجولة بمعدل 2.29 هدف في كل مباراة، وتساوت حصة اللاعبين المحليين مع نظرائهم الأجانب برصيد 8 أهداف لكل منهم، توزعت على الشكل التالي: 10 بالقدم اليمنى، و3 بالقدم اليسرى، ومثلها بالرأس.

 

- حافظ الاتحاد على سجله الهجومي الأكثر تسجيلاً للأهداف؛ متصدراً القائمة بـ40 هدفاً متفوقاً على الهلال والتعاون صاحبا المرتبة الثانية، بفارق هدفين؛ فيما يقبع فريق هجر في المرتبة الأخيرة من حيث معدله التهديفي بـ12 هدفاً.

 

- أكثر مباراة شهدت تسجيل أهداف؛ تلك التي جمعت التعاون وضيفه الخليج، وانتهت (3- 2)؛ أما الأقل تسجيلاً للأهداف فجاءت ثلاث مباريات: الهلال مع الاتحاد، وهجر مع الفيصلي، والشباب والفتح، وانتهت بنتيجة (1- 0).

 

- استمر دفاع الأهلي في المرتبة الأولى لأقل الفِرَق تلقياً للأهداف؛ باستقبال شباكه 12 هدفاً، يليه الشباب بفارق هدفين، ويأتي فريق هجر في قائمة الفِرَق الأكثر استقبالاً بـ35 هدفاً، يليه نجران 33 هدفاً.

 

- ارتقى محترف نادي التعاون جهاد الحسين قائمة صنّاع الأهداف برصيد 7 أهداف، متساوياً مع لاعب الاتحاد فهد المولد بنفس العدد.

 

- جاء اللاعبان هتان باهبري لاعب الخليج، وبيسمارك فيريرا لاعب التعاون، في صدارة هدافي الجولة برصيد هدفين لكل منهما.

 

- يعتبر مصطفى ملائكة حارس هجر وعبدالعزيز التكروني حارس نجران، الأكثر تلقياً للأهداف في مرميهما بـ31 هدفاً في شباك كل منهما.

 

- أعلن قضاة الجولة عن ركلتيْ جزاء سجلتا كاملتين بواسطة خافييرا بالبوا لاعب الفيصلي في مرمى هجر، وأمينو بوبا لاعب الخليج في مرمى التعاون.

 

- كانت الجولة نظيفة من البطاقة الحمراء للمرة الأولى هذا الموسم؛ فيما رفع الحكام 26 بطاقة صفراء.

 

- تخطى حاجز الحضور الجماهيري 900 ألف؛ حيث بلغت نسبة الحضور 38551 متفرجاً بمعدل 5507 متفرجين في المباراة الواحدة، وتأتي في المرتبة 14 في نسبة الحضور بين الجولات؛ حيث حَظِيَت مواجهة الهلال مع ضيفه الاتحاد بأكثر نسبة مشاهدة وحضور بـ17020متفرجاً؛ بينما جاء لقاء الشباب مع الفتح الأقل حضوراً بـ810 متفرجين.

اعلان
صدارة الهلال وهزيمة الأهلي واقتراب العميد.. أبرز ملامح الجولة 18 من الدوري
سبق

حملت منافسات الجولة 18 من دوري "جميل" للمحترفين لكرة القدم، في طياتها، الكثير من الندّية والتشويق والأحداث المثيرة، التي ستبقى عالقة في أذهان الجماهير السعودية طويلاً.

 

فعلى الرغم من هزيمة الهلال من ضيفه الاتحاد؛ فإنه بقيَ متشبثاً بالصدارة؛ فيما واصل الاتحاد نتائجه المميزة، وقلّص الفارق مع المتصدر لنقطة واحدة، وفشل الأهلي في المحافظة على سجله خالياً من الهزائم للمباراة 52، وانقاد للخسارة الأولى في دوري المحترفين منذ أكثر من عامين على يد صائد الكبار "نجران" الذي صعد ثلاث مراكز دفعة واحدة على سلم الترتيب ليصبح في المركز العاشر.

 

وفرط "التعاون" في فرصة البقاء في المنافسة على اللقب وتقليص الفارق مع المتصدر إلى أربع نقاط بهزيمته، وانهزم من ضيفه "الخليج" صاحب المركز التاسع الذي استعاد نغمة الانتصارات البعيدة عنها منذ الجولة العاشرة، وحافظ "الشباب" على نسقه المتصاعد ونتائجه الإيجابية، وحقق انتصاره السادس على التوالي وهذه المرة على حساب ضيفه "الفتح"؛ ليصبح على بعد نقطة من رباعي المقدمة.

 

وقفز الفيصلي درجتين على سلم الترتيب؛ محتلاً المركز السادس؛ بدلاً من الفتح المتراجع للمركز الثامن؛ إثر تغلبه على مضيفه هجر، المنتشي بانتصاراته في الجولتين الماضيتين.

 

واستمر حامل اللقب "النصر" بنزف النقاط برغم عودة مدربه القديم الجديد كانيدا لاستلام الأمور الفنية للفريق، واكتفى بتعادل إيجابي مع ضيفه "الوحدة" أبقاه سابعاً، وتذوق الرائد طعم الانتصار الأول في المرحلة الثانية بعدما قلب تأخره لانتصار على ضيفه القادسية؛ ليصعد للمركز الثاني عشر، ويتراجع القادسية مرتبتين، ويصبح في المركز ما قبل الأخير.

 

أبرز ملامح الجولة

- تعرض الهلال للهزيمة الثانية على التوالي والرابعة هذا الموسم؛ وبذلك أصبح الاتحاد الفريق الوحيد الذي يُلحق به الهزيمة مرتين في مشوار الموسم الحالي؛ حيث سبق أن كررها في موسم 1997- 1998.

 

- استطاع فريق نجران إيقاف الرقم القياسي لفريق الأهلي من دون هزيمة، عند المباراة رقم 51؛ حيث تعود آخر هزيمة تلقاها إلى 16 يناير 2014.

 

- يُعد انتصار الاتحاد على الهلال الثاني للعميد على أرض الهلال، منذ انطلاق دوري المحترفين؛ حيث يعود الانتصار الأول للجولة 22 والأخيرة من موسم 2008- 2009؛ وبالتحديد في 14 أبريل من عام 2009.

 

- يعتبر هدف لاعب الاتحاد زياد الصحفي، خامس أبعد هدف في دوري "جميل" بتصويبه من 29.3 متر، وبسرعة 108 كم في الساعة.

 

- الخليج يحقق أول انتصار له على التعاون في دوري المحترفين؛ فقد سبق أن تقابلا في ثلاث مواجهات سابقة فاز التعاون في واحدة وحضر التعادل في مناسبتين.

 

- هذا الانتصار الخامس لفريق نجران على الأهلي بدوري المحترفين من أصل 15 مواجهة سابقة فاز الأهلي في 10 وكان التعادل سيد الموقف في مباراة.

 

- حملت الجولة 18 معها خبر استقالة مدير الكرة بنادي النصر من منصبه.

 

- الروماني بيتوركا مدرب الاتحاد يتفوق للمرة الأولى على نظيره دونيتس مدرب الهلال، الذي حسم الأمر لمصلحته في المواجهتين اللتين تقابلا فيهما سابقاً.

 

- فشل متصدّر قائمة هدافي الدوري الفنزويلي جيلمين ريفاس، في تدوين اسمه في قائمة مسجّلي الأهداف للجولة الثانية على التوالي ومع ذلك احتفظ بصدارة الهدافين بـ17هدفاً.

 

- انتهت مباريات الجولة بتسجيل ستة انتصارات كانت الحصة الأكبر للفريق الضيف بأربعة، واكتفى المضيف بتحقيق انتصارين، وفرض التعادل الإيجابي نفسه في لقاء وحيد.

 

- سجل 16 هدفاً في هذه الجولة بمعدل 2.29 هدف في كل مباراة، وتساوت حصة اللاعبين المحليين مع نظرائهم الأجانب برصيد 8 أهداف لكل منهم، توزعت على الشكل التالي: 10 بالقدم اليمنى، و3 بالقدم اليسرى، ومثلها بالرأس.

 

- حافظ الاتحاد على سجله الهجومي الأكثر تسجيلاً للأهداف؛ متصدراً القائمة بـ40 هدفاً متفوقاً على الهلال والتعاون صاحبا المرتبة الثانية، بفارق هدفين؛ فيما يقبع فريق هجر في المرتبة الأخيرة من حيث معدله التهديفي بـ12 هدفاً.

 

- أكثر مباراة شهدت تسجيل أهداف؛ تلك التي جمعت التعاون وضيفه الخليج، وانتهت (3- 2)؛ أما الأقل تسجيلاً للأهداف فجاءت ثلاث مباريات: الهلال مع الاتحاد، وهجر مع الفيصلي، والشباب والفتح، وانتهت بنتيجة (1- 0).

 

- استمر دفاع الأهلي في المرتبة الأولى لأقل الفِرَق تلقياً للأهداف؛ باستقبال شباكه 12 هدفاً، يليه الشباب بفارق هدفين، ويأتي فريق هجر في قائمة الفِرَق الأكثر استقبالاً بـ35 هدفاً، يليه نجران 33 هدفاً.

 

- ارتقى محترف نادي التعاون جهاد الحسين قائمة صنّاع الأهداف برصيد 7 أهداف، متساوياً مع لاعب الاتحاد فهد المولد بنفس العدد.

 

- جاء اللاعبان هتان باهبري لاعب الخليج، وبيسمارك فيريرا لاعب التعاون، في صدارة هدافي الجولة برصيد هدفين لكل منهما.

 

- يعتبر مصطفى ملائكة حارس هجر وعبدالعزيز التكروني حارس نجران، الأكثر تلقياً للأهداف في مرميهما بـ31 هدفاً في شباك كل منهما.

 

- أعلن قضاة الجولة عن ركلتيْ جزاء سجلتا كاملتين بواسطة خافييرا بالبوا لاعب الفيصلي في مرمى هجر، وأمينو بوبا لاعب الخليج في مرمى التعاون.

 

- كانت الجولة نظيفة من البطاقة الحمراء للمرة الأولى هذا الموسم؛ فيما رفع الحكام 26 بطاقة صفراء.

 

- تخطى حاجز الحضور الجماهيري 900 ألف؛ حيث بلغت نسبة الحضور 38551 متفرجاً بمعدل 5507 متفرجين في المباراة الواحدة، وتأتي في المرتبة 14 في نسبة الحضور بين الجولات؛ حيث حَظِيَت مواجهة الهلال مع ضيفه الاتحاد بأكثر نسبة مشاهدة وحضور بـ17020متفرجاً؛ بينما جاء لقاء الشباب مع الفتح الأقل حضوراً بـ810 متفرجين.

28 فبراير 2016 - 19 جمادى الأول 1437
08:57 AM

صدارة الهلال وهزيمة الأهلي واقتراب العميد.. أبرز ملامح الجولة 18 من الدوري

A A A
17
7,717

حملت منافسات الجولة 18 من دوري "جميل" للمحترفين لكرة القدم، في طياتها، الكثير من الندّية والتشويق والأحداث المثيرة، التي ستبقى عالقة في أذهان الجماهير السعودية طويلاً.

 

فعلى الرغم من هزيمة الهلال من ضيفه الاتحاد؛ فإنه بقيَ متشبثاً بالصدارة؛ فيما واصل الاتحاد نتائجه المميزة، وقلّص الفارق مع المتصدر لنقطة واحدة، وفشل الأهلي في المحافظة على سجله خالياً من الهزائم للمباراة 52، وانقاد للخسارة الأولى في دوري المحترفين منذ أكثر من عامين على يد صائد الكبار "نجران" الذي صعد ثلاث مراكز دفعة واحدة على سلم الترتيب ليصبح في المركز العاشر.

 

وفرط "التعاون" في فرصة البقاء في المنافسة على اللقب وتقليص الفارق مع المتصدر إلى أربع نقاط بهزيمته، وانهزم من ضيفه "الخليج" صاحب المركز التاسع الذي استعاد نغمة الانتصارات البعيدة عنها منذ الجولة العاشرة، وحافظ "الشباب" على نسقه المتصاعد ونتائجه الإيجابية، وحقق انتصاره السادس على التوالي وهذه المرة على حساب ضيفه "الفتح"؛ ليصبح على بعد نقطة من رباعي المقدمة.

 

وقفز الفيصلي درجتين على سلم الترتيب؛ محتلاً المركز السادس؛ بدلاً من الفتح المتراجع للمركز الثامن؛ إثر تغلبه على مضيفه هجر، المنتشي بانتصاراته في الجولتين الماضيتين.

 

واستمر حامل اللقب "النصر" بنزف النقاط برغم عودة مدربه القديم الجديد كانيدا لاستلام الأمور الفنية للفريق، واكتفى بتعادل إيجابي مع ضيفه "الوحدة" أبقاه سابعاً، وتذوق الرائد طعم الانتصار الأول في المرحلة الثانية بعدما قلب تأخره لانتصار على ضيفه القادسية؛ ليصعد للمركز الثاني عشر، ويتراجع القادسية مرتبتين، ويصبح في المركز ما قبل الأخير.

 

أبرز ملامح الجولة

- تعرض الهلال للهزيمة الثانية على التوالي والرابعة هذا الموسم؛ وبذلك أصبح الاتحاد الفريق الوحيد الذي يُلحق به الهزيمة مرتين في مشوار الموسم الحالي؛ حيث سبق أن كررها في موسم 1997- 1998.

 

- استطاع فريق نجران إيقاف الرقم القياسي لفريق الأهلي من دون هزيمة، عند المباراة رقم 51؛ حيث تعود آخر هزيمة تلقاها إلى 16 يناير 2014.

 

- يُعد انتصار الاتحاد على الهلال الثاني للعميد على أرض الهلال، منذ انطلاق دوري المحترفين؛ حيث يعود الانتصار الأول للجولة 22 والأخيرة من موسم 2008- 2009؛ وبالتحديد في 14 أبريل من عام 2009.

 

- يعتبر هدف لاعب الاتحاد زياد الصحفي، خامس أبعد هدف في دوري "جميل" بتصويبه من 29.3 متر، وبسرعة 108 كم في الساعة.

 

- الخليج يحقق أول انتصار له على التعاون في دوري المحترفين؛ فقد سبق أن تقابلا في ثلاث مواجهات سابقة فاز التعاون في واحدة وحضر التعادل في مناسبتين.

 

- هذا الانتصار الخامس لفريق نجران على الأهلي بدوري المحترفين من أصل 15 مواجهة سابقة فاز الأهلي في 10 وكان التعادل سيد الموقف في مباراة.

 

- حملت الجولة 18 معها خبر استقالة مدير الكرة بنادي النصر من منصبه.

 

- الروماني بيتوركا مدرب الاتحاد يتفوق للمرة الأولى على نظيره دونيتس مدرب الهلال، الذي حسم الأمر لمصلحته في المواجهتين اللتين تقابلا فيهما سابقاً.

 

- فشل متصدّر قائمة هدافي الدوري الفنزويلي جيلمين ريفاس، في تدوين اسمه في قائمة مسجّلي الأهداف للجولة الثانية على التوالي ومع ذلك احتفظ بصدارة الهدافين بـ17هدفاً.

 

- انتهت مباريات الجولة بتسجيل ستة انتصارات كانت الحصة الأكبر للفريق الضيف بأربعة، واكتفى المضيف بتحقيق انتصارين، وفرض التعادل الإيجابي نفسه في لقاء وحيد.

 

- سجل 16 هدفاً في هذه الجولة بمعدل 2.29 هدف في كل مباراة، وتساوت حصة اللاعبين المحليين مع نظرائهم الأجانب برصيد 8 أهداف لكل منهم، توزعت على الشكل التالي: 10 بالقدم اليمنى، و3 بالقدم اليسرى، ومثلها بالرأس.

 

- حافظ الاتحاد على سجله الهجومي الأكثر تسجيلاً للأهداف؛ متصدراً القائمة بـ40 هدفاً متفوقاً على الهلال والتعاون صاحبا المرتبة الثانية، بفارق هدفين؛ فيما يقبع فريق هجر في المرتبة الأخيرة من حيث معدله التهديفي بـ12 هدفاً.

 

- أكثر مباراة شهدت تسجيل أهداف؛ تلك التي جمعت التعاون وضيفه الخليج، وانتهت (3- 2)؛ أما الأقل تسجيلاً للأهداف فجاءت ثلاث مباريات: الهلال مع الاتحاد، وهجر مع الفيصلي، والشباب والفتح، وانتهت بنتيجة (1- 0).

 

- استمر دفاع الأهلي في المرتبة الأولى لأقل الفِرَق تلقياً للأهداف؛ باستقبال شباكه 12 هدفاً، يليه الشباب بفارق هدفين، ويأتي فريق هجر في قائمة الفِرَق الأكثر استقبالاً بـ35 هدفاً، يليه نجران 33 هدفاً.

 

- ارتقى محترف نادي التعاون جهاد الحسين قائمة صنّاع الأهداف برصيد 7 أهداف، متساوياً مع لاعب الاتحاد فهد المولد بنفس العدد.

 

- جاء اللاعبان هتان باهبري لاعب الخليج، وبيسمارك فيريرا لاعب التعاون، في صدارة هدافي الجولة برصيد هدفين لكل منهما.

 

- يعتبر مصطفى ملائكة حارس هجر وعبدالعزيز التكروني حارس نجران، الأكثر تلقياً للأهداف في مرميهما بـ31 هدفاً في شباك كل منهما.

 

- أعلن قضاة الجولة عن ركلتيْ جزاء سجلتا كاملتين بواسطة خافييرا بالبوا لاعب الفيصلي في مرمى هجر، وأمينو بوبا لاعب الخليج في مرمى التعاون.

 

- كانت الجولة نظيفة من البطاقة الحمراء للمرة الأولى هذا الموسم؛ فيما رفع الحكام 26 بطاقة صفراء.

 

- تخطى حاجز الحضور الجماهيري 900 ألف؛ حيث بلغت نسبة الحضور 38551 متفرجاً بمعدل 5507 متفرجين في المباراة الواحدة، وتأتي في المرتبة 14 في نسبة الحضور بين الجولات؛ حيث حَظِيَت مواجهة الهلال مع ضيفه الاتحاد بأكثر نسبة مشاهدة وحضور بـ17020متفرجاً؛ بينما جاء لقاء الشباب مع الفتح الأقل حضوراً بـ810 متفرجين.