صراعات ثنائية منتظرة في كلاسيكو الهلال والاتحاد

يترقب عشاق الكرة السعودية بلهفة كبيرة انطلاق مواجهة "الكلاسيكو" المرتقبة بين الهلال والاتحاد، مساء اليوم، لحساب الجولة الـ 18 من دوري عبداللطيف جميل للمحترفين على ملعب الملك فهد الدولي، حيث من المنتظر أن تحفل القمة الكروية بصراعات ثنائية بين نجوم "الزعيم" و"العميد".

وفي كل خطوط الفريقين، ستشهد مباراة الكلاسيكو صراعات ومقارنات ثنائية بين نجوم الفريقين؛ أبرزها الصراع بين حارسي مرمى الفريقين: خالد شراحيلي حارس الهلال، ونظيره في الاتحاد عساف القرني، بالإضافة إلى مهاجمي الفريقين: كارلوس إدواردو مهاجم الهلال، وجيلمين ريفاس مهاجم الاتحاد.

شراحيلي- القرني:

يدخل الحارسان مباراة الكلاسيكو وهما في موقف لا يُحسدان عليه، خصوصاً بعدما تسببا في حرمان فريقيهما من تحقيق الفوز في الجولة الأولى لدوري أبطال أسيا، فـ"شراحيلي" تسبّب في هدف التعادل الأول لباختاكور الأوزبكي (2- 2)، في حين تسبب "القرني" بهدف التعادل للوكوموتيف الأوزبكي (1- 1).

وشارك "شراحيلي" في 13 مباراة مع الهلال في الدوري هذا الموسم بـ 1170 دقيقة، واستقبلت شباكه 9 أهداف، من بينها هدفان من ركلتي جزاء.

أما "القرني" فشارك في 7 مباريات مع الاتحاد في الدوري هذا الموسم بـ 617 دقيقة، واستقبلت شباكه 8 أهداف، من بينها هدف من ركلة جزاء، مع العلم بأنه نجح في التصدي لركلة جزاء أخرى كانت أمام الرائد.

إدواردو- ريفاس:

يملك الاتحاد خط الهجوم الأقوى في الدوري بتسجيله 39 هدفاً، أما الهلال فيحتل المركز الثاني بعدد تسجيل الأهداف مع التعاون (38 هدفاً لكل منهما).

وقدّم الثنائي إدواردو- ريفاس مستويات مبهرة خلال الموسم الحالي، وسجّل كل منهما نصيب الأسد من أهداف فريقه، حيث سجل "ريفاس" 17 هدفاً في صدارة الهدافين، في حين سجّل "إدواردو" 12 هدفاً، بالرغم من أنه ليس مهاجماً صريحاً، ويحتل المركز الثاني في قائمة الهدافين بالمشاركة مع السوري عمر السومة محترف الأهلي.

البرازيلي "إدواردو" شارك في 15 مباراة مع الهلال (11 مباراة كاملة، واستبدل في 4)، بواقع 1257 دقيقة، وسجّل 12 هدفاً، منها 5 أهداف بالقدم اليمنى، و3 باليسرى، و4 بالرأس، ولم ينفذ أي ركلة جزاء، وحصل على بطاقتين صفراوين.

وفيما يتعلق بصناعة الأهداف قدم "إدواردو" 3 تمريرات حاسمة لزملائه أثمرت عن 3 أهداف.

أما الفنزويلي "ريفاس" فشارك مع الاتحاد في 17 مباراة (11 مباراة كاملة، واستبدل في 6)، بواقع 1437 دقيقة، وسجّل 17 هدفاً، 12 منها بالقدم اليمنى، و4 باليسرى، وهدف واحد بالرأس، ونفذ 6 ركلات جزاء نجح في 4 منها وأهدر ركلتين، وحصل على بطاقة صفراء واحدة.

ولا يقتصر تألّق "ريفاس" مع الاتحاد في تسجيل الأهداف فقط بل في صناعتها أيضاً، حيث صنع لفريقه حتى الآن 5 أهداف.

اعلان
صراعات ثنائية منتظرة في كلاسيكو الهلال والاتحاد
سبق

يترقب عشاق الكرة السعودية بلهفة كبيرة انطلاق مواجهة "الكلاسيكو" المرتقبة بين الهلال والاتحاد، مساء اليوم، لحساب الجولة الـ 18 من دوري عبداللطيف جميل للمحترفين على ملعب الملك فهد الدولي، حيث من المنتظر أن تحفل القمة الكروية بصراعات ثنائية بين نجوم "الزعيم" و"العميد".

وفي كل خطوط الفريقين، ستشهد مباراة الكلاسيكو صراعات ومقارنات ثنائية بين نجوم الفريقين؛ أبرزها الصراع بين حارسي مرمى الفريقين: خالد شراحيلي حارس الهلال، ونظيره في الاتحاد عساف القرني، بالإضافة إلى مهاجمي الفريقين: كارلوس إدواردو مهاجم الهلال، وجيلمين ريفاس مهاجم الاتحاد.

شراحيلي- القرني:

يدخل الحارسان مباراة الكلاسيكو وهما في موقف لا يُحسدان عليه، خصوصاً بعدما تسببا في حرمان فريقيهما من تحقيق الفوز في الجولة الأولى لدوري أبطال أسيا، فـ"شراحيلي" تسبّب في هدف التعادل الأول لباختاكور الأوزبكي (2- 2)، في حين تسبب "القرني" بهدف التعادل للوكوموتيف الأوزبكي (1- 1).

وشارك "شراحيلي" في 13 مباراة مع الهلال في الدوري هذا الموسم بـ 1170 دقيقة، واستقبلت شباكه 9 أهداف، من بينها هدفان من ركلتي جزاء.

أما "القرني" فشارك في 7 مباريات مع الاتحاد في الدوري هذا الموسم بـ 617 دقيقة، واستقبلت شباكه 8 أهداف، من بينها هدف من ركلة جزاء، مع العلم بأنه نجح في التصدي لركلة جزاء أخرى كانت أمام الرائد.

إدواردو- ريفاس:

يملك الاتحاد خط الهجوم الأقوى في الدوري بتسجيله 39 هدفاً، أما الهلال فيحتل المركز الثاني بعدد تسجيل الأهداف مع التعاون (38 هدفاً لكل منهما).

وقدّم الثنائي إدواردو- ريفاس مستويات مبهرة خلال الموسم الحالي، وسجّل كل منهما نصيب الأسد من أهداف فريقه، حيث سجل "ريفاس" 17 هدفاً في صدارة الهدافين، في حين سجّل "إدواردو" 12 هدفاً، بالرغم من أنه ليس مهاجماً صريحاً، ويحتل المركز الثاني في قائمة الهدافين بالمشاركة مع السوري عمر السومة محترف الأهلي.

البرازيلي "إدواردو" شارك في 15 مباراة مع الهلال (11 مباراة كاملة، واستبدل في 4)، بواقع 1257 دقيقة، وسجّل 12 هدفاً، منها 5 أهداف بالقدم اليمنى، و3 باليسرى، و4 بالرأس، ولم ينفذ أي ركلة جزاء، وحصل على بطاقتين صفراوين.

وفيما يتعلق بصناعة الأهداف قدم "إدواردو" 3 تمريرات حاسمة لزملائه أثمرت عن 3 أهداف.

أما الفنزويلي "ريفاس" فشارك مع الاتحاد في 17 مباراة (11 مباراة كاملة، واستبدل في 6)، بواقع 1437 دقيقة، وسجّل 17 هدفاً، 12 منها بالقدم اليمنى، و4 باليسرى، وهدف واحد بالرأس، ونفذ 6 ركلات جزاء نجح في 4 منها وأهدر ركلتين، وحصل على بطاقة صفراء واحدة.

ولا يقتصر تألّق "ريفاس" مع الاتحاد في تسجيل الأهداف فقط بل في صناعتها أيضاً، حيث صنع لفريقه حتى الآن 5 أهداف.

27 فبراير 2016 - 18 جمادى الأول 1437
11:04 AM

صراعات ثنائية منتظرة في كلاسيكو الهلال والاتحاد

A A A
15
10,113

يترقب عشاق الكرة السعودية بلهفة كبيرة انطلاق مواجهة "الكلاسيكو" المرتقبة بين الهلال والاتحاد، مساء اليوم، لحساب الجولة الـ 18 من دوري عبداللطيف جميل للمحترفين على ملعب الملك فهد الدولي، حيث من المنتظر أن تحفل القمة الكروية بصراعات ثنائية بين نجوم "الزعيم" و"العميد".

وفي كل خطوط الفريقين، ستشهد مباراة الكلاسيكو صراعات ومقارنات ثنائية بين نجوم الفريقين؛ أبرزها الصراع بين حارسي مرمى الفريقين: خالد شراحيلي حارس الهلال، ونظيره في الاتحاد عساف القرني، بالإضافة إلى مهاجمي الفريقين: كارلوس إدواردو مهاجم الهلال، وجيلمين ريفاس مهاجم الاتحاد.

شراحيلي- القرني:

يدخل الحارسان مباراة الكلاسيكو وهما في موقف لا يُحسدان عليه، خصوصاً بعدما تسببا في حرمان فريقيهما من تحقيق الفوز في الجولة الأولى لدوري أبطال أسيا، فـ"شراحيلي" تسبّب في هدف التعادل الأول لباختاكور الأوزبكي (2- 2)، في حين تسبب "القرني" بهدف التعادل للوكوموتيف الأوزبكي (1- 1).

وشارك "شراحيلي" في 13 مباراة مع الهلال في الدوري هذا الموسم بـ 1170 دقيقة، واستقبلت شباكه 9 أهداف، من بينها هدفان من ركلتي جزاء.

أما "القرني" فشارك في 7 مباريات مع الاتحاد في الدوري هذا الموسم بـ 617 دقيقة، واستقبلت شباكه 8 أهداف، من بينها هدف من ركلة جزاء، مع العلم بأنه نجح في التصدي لركلة جزاء أخرى كانت أمام الرائد.

إدواردو- ريفاس:

يملك الاتحاد خط الهجوم الأقوى في الدوري بتسجيله 39 هدفاً، أما الهلال فيحتل المركز الثاني بعدد تسجيل الأهداف مع التعاون (38 هدفاً لكل منهما).

وقدّم الثنائي إدواردو- ريفاس مستويات مبهرة خلال الموسم الحالي، وسجّل كل منهما نصيب الأسد من أهداف فريقه، حيث سجل "ريفاس" 17 هدفاً في صدارة الهدافين، في حين سجّل "إدواردو" 12 هدفاً، بالرغم من أنه ليس مهاجماً صريحاً، ويحتل المركز الثاني في قائمة الهدافين بالمشاركة مع السوري عمر السومة محترف الأهلي.

البرازيلي "إدواردو" شارك في 15 مباراة مع الهلال (11 مباراة كاملة، واستبدل في 4)، بواقع 1257 دقيقة، وسجّل 12 هدفاً، منها 5 أهداف بالقدم اليمنى، و3 باليسرى، و4 بالرأس، ولم ينفذ أي ركلة جزاء، وحصل على بطاقتين صفراوين.

وفيما يتعلق بصناعة الأهداف قدم "إدواردو" 3 تمريرات حاسمة لزملائه أثمرت عن 3 أهداف.

أما الفنزويلي "ريفاس" فشارك مع الاتحاد في 17 مباراة (11 مباراة كاملة، واستبدل في 6)، بواقع 1437 دقيقة، وسجّل 17 هدفاً، 12 منها بالقدم اليمنى، و4 باليسرى، وهدف واحد بالرأس، ونفذ 6 ركلات جزاء نجح في 4 منها وأهدر ركلتين، وحصل على بطاقة صفراء واحدة.

ولا يقتصر تألّق "ريفاس" مع الاتحاد في تسجيل الأهداف فقط بل في صناعتها أيضاً، حيث صنع لفريقه حتى الآن 5 أهداف.