"ظلم جامعة طيبة" يتصدر "تويتر".. وانتقادات لاذعة لـ"قبول الدفعة الواحدة"

تأكيداً على الحاجة لجامعة أخرى وزيادة مقاعد القبول ونشر أسماء المقبولين

تصدر هاشتاق #ظلم_جامعه_طيبه الترند العالمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، بسبب القبول الذي تم إعلانه خلال الأيام الماضية، وتعرضت لانتقادات لاذعة من طلابها وطالباتها وبعض الأكاديميين.

الدكتور نمر السحيمي شارك في الهاشتاق قائلاً: ‏يتصدر الترند اﻵن: #ظلم_جامعه_طيبه، يجب أن يشاهد العالم وشعب المملكة وكل من يخاف الله ما يحدث بـ#جامعه_طيبه من ظلم شنيع للمواطنين والمواطنات.

وأشار الصحفي بصحيفة الوطن سعد الحربي إلى أن ‏المدينة المنورة بحاجة لجامعة أخرى وزيادة مقاعد القبول في طيبة ونشر أسماء المقبولين وافتتاح الجامعة الإسلامية القسم النسائي.

وتطرق بعض خريجي الثانوية العامة لهذا العام وقالوا: تعبنا ودرسنا واجتهدنا بالنهاية ما تقبلنا جامعة طيبة؟ جامعة مساحتها كبيرة ولا تقبل إلا دفعة واحدة فيما قال البعض إن هدفنا التعليم وليس الوظيفة، ومقاعد القبول لا تسمح إلا لعدد قليل من خريجي الثانوية.

وأكد المغردون أن ‏جامعة طيبة من أكبر جامعات المملكة، ولا تقبل إلا دفعه واحدة والمناطق الأخرى تقبل وتعلن ثلاث دفعات أو دفعتين، متسائلين: لماذا هذا الأمر لا يحدث إلا بجامعة طيبة؟.


وكانت جامعة طيبة قد أعلنت يوم السبت الماضي عن استدعاء الدفعة الأولى من المتقدمين لتأكيد قبولهم في الجامعة حسب ما أعلن على الموقع الإلكتروني للجامعة.

كما أوضح عميد القبول والتسجيل الدكتور أنس غوث أن عمادة القبول والتسجيل أعدت خطة زمنية بحسب التقويم الجامعي وكما هو موضح في دليل القبول، لإجراء عمليات التقدم للجامعة، وتواريخ الإقفال، والاستدعاء وتأكيد النتائج، مبينا أن أقل نسبة قبلت في المدينة المنورة هي 76 بالنسبة للطلاب، و81 بالنسبة للطالبات، وأقل منها في ينبع، وتفاوتت في باقي المحافظات.

اعلان
"ظلم جامعة طيبة" يتصدر "تويتر".. وانتقادات لاذعة لـ"قبول الدفعة الواحدة"
سبق

تصدر هاشتاق #ظلم_جامعه_طيبه الترند العالمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، بسبب القبول الذي تم إعلانه خلال الأيام الماضية، وتعرضت لانتقادات لاذعة من طلابها وطالباتها وبعض الأكاديميين.

الدكتور نمر السحيمي شارك في الهاشتاق قائلاً: ‏يتصدر الترند اﻵن: #ظلم_جامعه_طيبه، يجب أن يشاهد العالم وشعب المملكة وكل من يخاف الله ما يحدث بـ#جامعه_طيبه من ظلم شنيع للمواطنين والمواطنات.

وأشار الصحفي بصحيفة الوطن سعد الحربي إلى أن ‏المدينة المنورة بحاجة لجامعة أخرى وزيادة مقاعد القبول في طيبة ونشر أسماء المقبولين وافتتاح الجامعة الإسلامية القسم النسائي.

وتطرق بعض خريجي الثانوية العامة لهذا العام وقالوا: تعبنا ودرسنا واجتهدنا بالنهاية ما تقبلنا جامعة طيبة؟ جامعة مساحتها كبيرة ولا تقبل إلا دفعة واحدة فيما قال البعض إن هدفنا التعليم وليس الوظيفة، ومقاعد القبول لا تسمح إلا لعدد قليل من خريجي الثانوية.

وأكد المغردون أن ‏جامعة طيبة من أكبر جامعات المملكة، ولا تقبل إلا دفعه واحدة والمناطق الأخرى تقبل وتعلن ثلاث دفعات أو دفعتين، متسائلين: لماذا هذا الأمر لا يحدث إلا بجامعة طيبة؟.


وكانت جامعة طيبة قد أعلنت يوم السبت الماضي عن استدعاء الدفعة الأولى من المتقدمين لتأكيد قبولهم في الجامعة حسب ما أعلن على الموقع الإلكتروني للجامعة.

كما أوضح عميد القبول والتسجيل الدكتور أنس غوث أن عمادة القبول والتسجيل أعدت خطة زمنية بحسب التقويم الجامعي وكما هو موضح في دليل القبول، لإجراء عمليات التقدم للجامعة، وتواريخ الإقفال، والاستدعاء وتأكيد النتائج، مبينا أن أقل نسبة قبلت في المدينة المنورة هي 76 بالنسبة للطلاب، و81 بالنسبة للطالبات، وأقل منها في ينبع، وتفاوتت في باقي المحافظات.

29 يوليو 2017 - 6 ذو القعدة 1438
08:12 PM

"ظلم جامعة طيبة" يتصدر "تويتر".. وانتقادات لاذعة لـ"قبول الدفعة الواحدة"

تأكيداً على الحاجة لجامعة أخرى وزيادة مقاعد القبول ونشر أسماء المقبولين

A A A
19
23,820

تصدر هاشتاق #ظلم_جامعه_طيبه الترند العالمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، بسبب القبول الذي تم إعلانه خلال الأيام الماضية، وتعرضت لانتقادات لاذعة من طلابها وطالباتها وبعض الأكاديميين.

الدكتور نمر السحيمي شارك في الهاشتاق قائلاً: ‏يتصدر الترند اﻵن: #ظلم_جامعه_طيبه، يجب أن يشاهد العالم وشعب المملكة وكل من يخاف الله ما يحدث بـ#جامعه_طيبه من ظلم شنيع للمواطنين والمواطنات.

وأشار الصحفي بصحيفة الوطن سعد الحربي إلى أن ‏المدينة المنورة بحاجة لجامعة أخرى وزيادة مقاعد القبول في طيبة ونشر أسماء المقبولين وافتتاح الجامعة الإسلامية القسم النسائي.

وتطرق بعض خريجي الثانوية العامة لهذا العام وقالوا: تعبنا ودرسنا واجتهدنا بالنهاية ما تقبلنا جامعة طيبة؟ جامعة مساحتها كبيرة ولا تقبل إلا دفعة واحدة فيما قال البعض إن هدفنا التعليم وليس الوظيفة، ومقاعد القبول لا تسمح إلا لعدد قليل من خريجي الثانوية.

وأكد المغردون أن ‏جامعة طيبة من أكبر جامعات المملكة، ولا تقبل إلا دفعه واحدة والمناطق الأخرى تقبل وتعلن ثلاث دفعات أو دفعتين، متسائلين: لماذا هذا الأمر لا يحدث إلا بجامعة طيبة؟.


وكانت جامعة طيبة قد أعلنت يوم السبت الماضي عن استدعاء الدفعة الأولى من المتقدمين لتأكيد قبولهم في الجامعة حسب ما أعلن على الموقع الإلكتروني للجامعة.

كما أوضح عميد القبول والتسجيل الدكتور أنس غوث أن عمادة القبول والتسجيل أعدت خطة زمنية بحسب التقويم الجامعي وكما هو موضح في دليل القبول، لإجراء عمليات التقدم للجامعة، وتواريخ الإقفال، والاستدعاء وتأكيد النتائج، مبينا أن أقل نسبة قبلت في المدينة المنورة هي 76 بالنسبة للطلاب، و81 بالنسبة للطالبات، وأقل منها في ينبع، وتفاوتت في باقي المحافظات.