عدسة "سبق" ترصد حرة المدينة الجنوبية بكسوتها الخضراء

الأجواء الحارة قلَّلت عدد المتنزهين

(تصوير: ناصر الحارثي): اكتست حرة المدينة المنورة الجنوبية بالأعشاب الخضراء، بعدما شهدت أمطارًا وسيولاً خلال الأسابيع الماضية؛ لتتحول إلى مناظر خلابة، وسط إقبال ضعيف من الأهالي والمتنزهين بسبب الأجواء الحارة التي تشهدها منطقة المدينة المنورة مع دخول فصل الصيف.
 
ورصدت عدسة "سبق" المواقع التي اكتست بالأعشاب الخضراء في حرة المدينة المنورة الجنوبية، التي امتدت إلى بعض القرى والمحافظات الجنوبية.
 
وكانت جبال وقرى المدينة المنورة الغربية والجنوبية قد شهدت هذا العام ربيعًا لم تشهده من قبل منذ سنوات عدة؛ إذ أصبحت مناظرها خلابة، تحتضن الأعشاب الخضراء والمياه الجارية في سدودها، فضلاً عن أوديتها التي تحوَّلت إلى زهور وأعشاب. 
 

اعلان
عدسة "سبق" ترصد حرة المدينة الجنوبية بكسوتها الخضراء
سبق

(تصوير: ناصر الحارثي): اكتست حرة المدينة المنورة الجنوبية بالأعشاب الخضراء، بعدما شهدت أمطارًا وسيولاً خلال الأسابيع الماضية؛ لتتحول إلى مناظر خلابة، وسط إقبال ضعيف من الأهالي والمتنزهين بسبب الأجواء الحارة التي تشهدها منطقة المدينة المنورة مع دخول فصل الصيف.
 
ورصدت عدسة "سبق" المواقع التي اكتست بالأعشاب الخضراء في حرة المدينة المنورة الجنوبية، التي امتدت إلى بعض القرى والمحافظات الجنوبية.
 
وكانت جبال وقرى المدينة المنورة الغربية والجنوبية قد شهدت هذا العام ربيعًا لم تشهده من قبل منذ سنوات عدة؛ إذ أصبحت مناظرها خلابة، تحتضن الأعشاب الخضراء والمياه الجارية في سدودها، فضلاً عن أوديتها التي تحوَّلت إلى زهور وأعشاب. 
 

16 مايو 2016 - 9 شعبان 1437
01:00 AM

عدسة "سبق" ترصد حرة المدينة الجنوبية بكسوتها الخضراء

الأجواء الحارة قلَّلت عدد المتنزهين

A A A
10
39,782

(تصوير: ناصر الحارثي): اكتست حرة المدينة المنورة الجنوبية بالأعشاب الخضراء، بعدما شهدت أمطارًا وسيولاً خلال الأسابيع الماضية؛ لتتحول إلى مناظر خلابة، وسط إقبال ضعيف من الأهالي والمتنزهين بسبب الأجواء الحارة التي تشهدها منطقة المدينة المنورة مع دخول فصل الصيف.
 
ورصدت عدسة "سبق" المواقع التي اكتست بالأعشاب الخضراء في حرة المدينة المنورة الجنوبية، التي امتدت إلى بعض القرى والمحافظات الجنوبية.
 
وكانت جبال وقرى المدينة المنورة الغربية والجنوبية قد شهدت هذا العام ربيعًا لم تشهده من قبل منذ سنوات عدة؛ إذ أصبحت مناظرها خلابة، تحتضن الأعشاب الخضراء والمياه الجارية في سدودها، فضلاً عن أوديتها التي تحوَّلت إلى زهور وأعشاب.