غداً على شاطئ خليج سلمان.. "عروس البحر" تُواعد 1000 متطوع

احتفالاً بيوم الأرض وضمن مبادرة "لعيون جدة".. دور بارز لـ"حدود مكة"

 تنطلق، في تمام الساعة الثالثة من عصر غد السبت، وضِمن فعاليات يوم الأرض العالمي، المبادرةَ الرابعة لفريق "لعيون جدة" بمشاركة أكثر من ألف شاب يمثلون (36) فريقاً تطوعياً لنظافة شاطئ خليج سلمان، تحت إشراف قيادة حرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة.

 

وثمّن مشرف فريق "لعيون جدة"، المهندس هتان بن هاشم حمودة، دور قيادة حرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة والفِرَق التطوعية وجهودها في الرفع من مستوى وعي سلامة مرتادي البحر من سكان المحافظة وزوارها تحت شعار "الأمن والسلامة غايتنا".

 

وأضاف: "هذه الحملة التي تجد الاهتمام من شباب جدة ومتطوعيها؛ هي مُحاولة للحد من التلوث وتدمير البيئة اللذيْن يهددان مستقبل السكان، وكذلك لفت الانتباه إلى مشاكل البيئة من التلوث ومحاولة معالجتها، بالإضافة إلى جذب اهتمام الرأي العام لأهمية البيئة والحفاظ عليها، وإبراز قضية البيئة كإحدى القضايا الأساسية في ظل اهتمام حكومتنا الرشيدة بنظافة مناطقها وحمايتها".

 

وأوضح "حمودة"، أن برامج هذه الفِرَق التطوعية تُلامس احتياج المجتمع؛ مثمناً تعاون الجهات المسؤولة في إنجاح هذه البرامج، ومقدماً شكره للشباب المتطوعين.

 

وأكد أن هذه المبادرة تقدم رسالة للمواطنين والمقيمين بأن تكون النظافة سلوكاً وممارسة عملية، تستهدف قِيَم الانتماء الوطني والمسؤولية والمبادرة الإيجابية والتعاون والتكاتف مع الآخرين؛ لتحقيق هدف عام هو تنمية مسؤولية المجتمع وحماية البيئة؛ من خلال الممارسة العملية، بالإضافة إلى تعزيز قيمة النظافة والمبادئ المرتبطة بها، وتفعيل الأنشطة التطوعية في مجال نظافة البيئة، والتوعية بالنظافة العامة والإسهام في نظافة البيئة.

 

يُذكر أن العديد من فِرَق العمل التطوعي في جدة، تُواصل استحداث برامجها التطوعية التي تستهدف حماية البيئة وأعمال النظافة وإزالة النفايات، ومعالجة التشوه البصري، إلى جانب نظافة الشواطئ والحدائق العامة.

اعلان
غداً على شاطئ خليج سلمان.. "عروس البحر" تُواعد 1000 متطوع
سبق

 تنطلق، في تمام الساعة الثالثة من عصر غد السبت، وضِمن فعاليات يوم الأرض العالمي، المبادرةَ الرابعة لفريق "لعيون جدة" بمشاركة أكثر من ألف شاب يمثلون (36) فريقاً تطوعياً لنظافة شاطئ خليج سلمان، تحت إشراف قيادة حرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة.

 

وثمّن مشرف فريق "لعيون جدة"، المهندس هتان بن هاشم حمودة، دور قيادة حرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة والفِرَق التطوعية وجهودها في الرفع من مستوى وعي سلامة مرتادي البحر من سكان المحافظة وزوارها تحت شعار "الأمن والسلامة غايتنا".

 

وأضاف: "هذه الحملة التي تجد الاهتمام من شباب جدة ومتطوعيها؛ هي مُحاولة للحد من التلوث وتدمير البيئة اللذيْن يهددان مستقبل السكان، وكذلك لفت الانتباه إلى مشاكل البيئة من التلوث ومحاولة معالجتها، بالإضافة إلى جذب اهتمام الرأي العام لأهمية البيئة والحفاظ عليها، وإبراز قضية البيئة كإحدى القضايا الأساسية في ظل اهتمام حكومتنا الرشيدة بنظافة مناطقها وحمايتها".

 

وأوضح "حمودة"، أن برامج هذه الفِرَق التطوعية تُلامس احتياج المجتمع؛ مثمناً تعاون الجهات المسؤولة في إنجاح هذه البرامج، ومقدماً شكره للشباب المتطوعين.

 

وأكد أن هذه المبادرة تقدم رسالة للمواطنين والمقيمين بأن تكون النظافة سلوكاً وممارسة عملية، تستهدف قِيَم الانتماء الوطني والمسؤولية والمبادرة الإيجابية والتعاون والتكاتف مع الآخرين؛ لتحقيق هدف عام هو تنمية مسؤولية المجتمع وحماية البيئة؛ من خلال الممارسة العملية، بالإضافة إلى تعزيز قيمة النظافة والمبادئ المرتبطة بها، وتفعيل الأنشطة التطوعية في مجال نظافة البيئة، والتوعية بالنظافة العامة والإسهام في نظافة البيئة.

 

يُذكر أن العديد من فِرَق العمل التطوعي في جدة، تُواصل استحداث برامجها التطوعية التي تستهدف حماية البيئة وأعمال النظافة وإزالة النفايات، ومعالجة التشوه البصري، إلى جانب نظافة الشواطئ والحدائق العامة.

21 إبريل 2017 - 24 رجب 1438
02:59 PM

غداً على شاطئ خليج سلمان.. "عروس البحر" تُواعد 1000 متطوع

احتفالاً بيوم الأرض وضمن مبادرة "لعيون جدة".. دور بارز لـ"حدود مكة"

A A A
23
18,128

 تنطلق، في تمام الساعة الثالثة من عصر غد السبت، وضِمن فعاليات يوم الأرض العالمي، المبادرةَ الرابعة لفريق "لعيون جدة" بمشاركة أكثر من ألف شاب يمثلون (36) فريقاً تطوعياً لنظافة شاطئ خليج سلمان، تحت إشراف قيادة حرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة.

 

وثمّن مشرف فريق "لعيون جدة"، المهندس هتان بن هاشم حمودة، دور قيادة حرس الحدود بمنطقة مكة المكرمة والفِرَق التطوعية وجهودها في الرفع من مستوى وعي سلامة مرتادي البحر من سكان المحافظة وزوارها تحت شعار "الأمن والسلامة غايتنا".

 

وأضاف: "هذه الحملة التي تجد الاهتمام من شباب جدة ومتطوعيها؛ هي مُحاولة للحد من التلوث وتدمير البيئة اللذيْن يهددان مستقبل السكان، وكذلك لفت الانتباه إلى مشاكل البيئة من التلوث ومحاولة معالجتها، بالإضافة إلى جذب اهتمام الرأي العام لأهمية البيئة والحفاظ عليها، وإبراز قضية البيئة كإحدى القضايا الأساسية في ظل اهتمام حكومتنا الرشيدة بنظافة مناطقها وحمايتها".

 

وأوضح "حمودة"، أن برامج هذه الفِرَق التطوعية تُلامس احتياج المجتمع؛ مثمناً تعاون الجهات المسؤولة في إنجاح هذه البرامج، ومقدماً شكره للشباب المتطوعين.

 

وأكد أن هذه المبادرة تقدم رسالة للمواطنين والمقيمين بأن تكون النظافة سلوكاً وممارسة عملية، تستهدف قِيَم الانتماء الوطني والمسؤولية والمبادرة الإيجابية والتعاون والتكاتف مع الآخرين؛ لتحقيق هدف عام هو تنمية مسؤولية المجتمع وحماية البيئة؛ من خلال الممارسة العملية، بالإضافة إلى تعزيز قيمة النظافة والمبادئ المرتبطة بها، وتفعيل الأنشطة التطوعية في مجال نظافة البيئة، والتوعية بالنظافة العامة والإسهام في نظافة البيئة.

 

يُذكر أن العديد من فِرَق العمل التطوعي في جدة، تُواصل استحداث برامجها التطوعية التي تستهدف حماية البيئة وأعمال النظافة وإزالة النفايات، ومعالجة التشوه البصري، إلى جانب نظافة الشواطئ والحدائق العامة.