فيديو صادم.. خادمة تقف على وجه طفلة كاتمة أنفاسها

 فيديو صادم تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ظهرت فيه خادمة منزلية وهي تكتم أنفاس طفلة أقل من عامين، وذلك بوضع وسادة على وجه الطفلة، ووقوف الخادمة عليها بقدميها.

وظهرت اليوم الأربعاء، عدة نسخ من الفيديو على موقع "يوتيوب"، أحدها بعنوان "فيديو مؤلم ومروع لخادمة تعذب طفل 2016"، وآخر بعنوان "خادمة تعذب طفل.. الرجاء نشر المقطع".

وفي الفيديو الذي التقطته الخادمة نفسها، تقف بقدميها على وسادة موضوعة فوق وجه الطفلة لكتم أنفاس الطفلة وخنقها، وسط صراخ مؤلم ومقاومة من الطفلة، دون أن يلين قلب الخادمة، دون جدوى لينتهي الشريط دون معرفة مصير الطفلة.

ولقي الفيديو استياءً شديداً من قبل المشاهدين، مطالبين الأمهات بأخذ الحيطة والحذر دائماً وأبداً.

ولم يوضح من بث الشريط أين ومتى وقعت الحادثة.

اعلان
فيديو صادم.. خادمة تقف على وجه طفلة كاتمة أنفاسها
سبق

 فيديو صادم تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ظهرت فيه خادمة منزلية وهي تكتم أنفاس طفلة أقل من عامين، وذلك بوضع وسادة على وجه الطفلة، ووقوف الخادمة عليها بقدميها.

وظهرت اليوم الأربعاء، عدة نسخ من الفيديو على موقع "يوتيوب"، أحدها بعنوان "فيديو مؤلم ومروع لخادمة تعذب طفل 2016"، وآخر بعنوان "خادمة تعذب طفل.. الرجاء نشر المقطع".

وفي الفيديو الذي التقطته الخادمة نفسها، تقف بقدميها على وسادة موضوعة فوق وجه الطفلة لكتم أنفاس الطفلة وخنقها، وسط صراخ مؤلم ومقاومة من الطفلة، دون أن يلين قلب الخادمة، دون جدوى لينتهي الشريط دون معرفة مصير الطفلة.

ولقي الفيديو استياءً شديداً من قبل المشاهدين، مطالبين الأمهات بأخذ الحيطة والحذر دائماً وأبداً.

ولم يوضح من بث الشريط أين ومتى وقعت الحادثة.

28 سبتمبر 2016 - 27 ذو الحجة 1437
02:11 PM

فيديو صادم.. خادمة تقف على وجه طفلة كاتمة أنفاسها

A A A
40
28,875

 فيديو صادم تداوله رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ظهرت فيه خادمة منزلية وهي تكتم أنفاس طفلة أقل من عامين، وذلك بوضع وسادة على وجه الطفلة، ووقوف الخادمة عليها بقدميها.

وظهرت اليوم الأربعاء، عدة نسخ من الفيديو على موقع "يوتيوب"، أحدها بعنوان "فيديو مؤلم ومروع لخادمة تعذب طفل 2016"، وآخر بعنوان "خادمة تعذب طفل.. الرجاء نشر المقطع".

وفي الفيديو الذي التقطته الخادمة نفسها، تقف بقدميها على وسادة موضوعة فوق وجه الطفلة لكتم أنفاس الطفلة وخنقها، وسط صراخ مؤلم ومقاومة من الطفلة، دون أن يلين قلب الخادمة، دون جدوى لينتهي الشريط دون معرفة مصير الطفلة.

ولقي الفيديو استياءً شديداً من قبل المشاهدين، مطالبين الأمهات بأخذ الحيطة والحذر دائماً وأبداً.

ولم يوضح من بث الشريط أين ومتى وقعت الحادثة.