في مكة.. جموع غفيرة من المواطنين تشيع نواف الفهمي شهيد الوطن

عقب الدفن.. "الزهراني": لن نتخاذل في الدفاع عن وطننا

شيع جمع غفير من المواطنين، عصر اليوم الخميس، شهيد الوطن، الجندي أول نواف بن شداد الفهمي، أحد أفراد القوات البرية والذي استشهد مساء أمس بالحد الجنوبي في منطقة ظهران الجنوب.

 

وأدى المحتشدون صلاة الجنازة على " جثمان الشهيد " بعد عصر اليوم بالمسجد الحرام يتقدمهم عدد من مسئولي القوات البرية  وزملاء الشهيد قبل أن ينقل جثمانه ليوارى الثرى بمقبرة المعلاة وسط حضور كبير اكتظت به جنبات المقبرة.

 

 وبعد الانتهاء من مراسم الدفن نقل العميد عبد الله بن أحمد الزهراني تعازي قائد المنطقة الغربية اللواء الطيار الركن سعد بن عبد الله القرني، وجميع منسوبي وزارة الدفاع  قائلا" : مشاعرنا اليوم مشاعر حزن وأسى لأن وفاة واحد من الأفراد يساوي لدينا قبيلة كاملة ، لكن حينما يكون فداء لدينه ومليكه ووطنه فهذا يكون فخر واعتزاز لما يقدمه من تضحيات لخدمة وطنه ، فلا نتخاذل في الذود عن وطننا ، لأننا لا نسمح لأي كائن من كان بتدنيس أرض الوطن الغالي حتى لو استشهدنا جميعا" .

 

 ووجه العميد "الزهراني" رسالة لأبناء الحد الجنوبي قال فيها: "نسأل الله لهم التوفيق والنصر، ولمن استشهد منهم بالرحمة والمغفرة، فنحن جميعا معا في خندق واحد ضد كل معتد وكل طامع في شبر من أرضنا ، لأن هذه سياستنا وهذا ديدننا ومنهجنا ولن نحيد عنه مهما كان ، فمن يتواجد من رجال الأمن الآن على الصف الأمامي في الحد الجنوبي أقول لهم شدوا حيلكم فأنتم رجال وبقدر هذه المهمة". 

 

فيما قال شيخ شمل قبائل فهم عامة الشيخ عبد الرحمن بن خميس الفهمي: "نحن نودع اليوم أحد أبناء القبيلة وهو الجندي أول نواف بن شداد الفهمي إلى مثواه الأخير بعد أن وفاه الأجل دفاعا عن تراب هذا الوطن ، ونسال الله أن يتغمده بواسع رحمته وغفرانه" .

 

وأضاف: "نحن كلنا فخر واعتزاز بما الشهيد نواف من تضحيات دفاعا" عن أرض بلادنا الغالية ، كم أننا جميعا" في هذه البلاد جنودا مجنده في خدمة الدين ثم المليك ثم الوطن ، وما تقدمه هذه البلاد من شهداء إنما هو دليل ورسالة لكل من يريد أو يفكر أن يعتدي على هذه على هذه البلاد أو على مقدساتها بأن رجال قواتنا جاهزون لتقديم أنفسهم فداء لأرض الوطن ، كما أن جميع أفراد قبائلي تحت أمر سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد" .

 

اعلان
في مكة.. جموع غفيرة من المواطنين تشيع نواف الفهمي شهيد الوطن
سبق

شيع جمع غفير من المواطنين، عصر اليوم الخميس، شهيد الوطن، الجندي أول نواف بن شداد الفهمي، أحد أفراد القوات البرية والذي استشهد مساء أمس بالحد الجنوبي في منطقة ظهران الجنوب.

 

وأدى المحتشدون صلاة الجنازة على " جثمان الشهيد " بعد عصر اليوم بالمسجد الحرام يتقدمهم عدد من مسئولي القوات البرية  وزملاء الشهيد قبل أن ينقل جثمانه ليوارى الثرى بمقبرة المعلاة وسط حضور كبير اكتظت به جنبات المقبرة.

 

 وبعد الانتهاء من مراسم الدفن نقل العميد عبد الله بن أحمد الزهراني تعازي قائد المنطقة الغربية اللواء الطيار الركن سعد بن عبد الله القرني، وجميع منسوبي وزارة الدفاع  قائلا" : مشاعرنا اليوم مشاعر حزن وأسى لأن وفاة واحد من الأفراد يساوي لدينا قبيلة كاملة ، لكن حينما يكون فداء لدينه ومليكه ووطنه فهذا يكون فخر واعتزاز لما يقدمه من تضحيات لخدمة وطنه ، فلا نتخاذل في الذود عن وطننا ، لأننا لا نسمح لأي كائن من كان بتدنيس أرض الوطن الغالي حتى لو استشهدنا جميعا" .

 

 ووجه العميد "الزهراني" رسالة لأبناء الحد الجنوبي قال فيها: "نسأل الله لهم التوفيق والنصر، ولمن استشهد منهم بالرحمة والمغفرة، فنحن جميعا معا في خندق واحد ضد كل معتد وكل طامع في شبر من أرضنا ، لأن هذه سياستنا وهذا ديدننا ومنهجنا ولن نحيد عنه مهما كان ، فمن يتواجد من رجال الأمن الآن على الصف الأمامي في الحد الجنوبي أقول لهم شدوا حيلكم فأنتم رجال وبقدر هذه المهمة". 

 

فيما قال شيخ شمل قبائل فهم عامة الشيخ عبد الرحمن بن خميس الفهمي: "نحن نودع اليوم أحد أبناء القبيلة وهو الجندي أول نواف بن شداد الفهمي إلى مثواه الأخير بعد أن وفاه الأجل دفاعا عن تراب هذا الوطن ، ونسال الله أن يتغمده بواسع رحمته وغفرانه" .

 

وأضاف: "نحن كلنا فخر واعتزاز بما الشهيد نواف من تضحيات دفاعا" عن أرض بلادنا الغالية ، كم أننا جميعا" في هذه البلاد جنودا مجنده في خدمة الدين ثم المليك ثم الوطن ، وما تقدمه هذه البلاد من شهداء إنما هو دليل ورسالة لكل من يريد أو يفكر أن يعتدي على هذه على هذه البلاد أو على مقدساتها بأن رجال قواتنا جاهزون لتقديم أنفسهم فداء لأرض الوطن ، كما أن جميع أفراد قبائلي تحت أمر سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد" .

 

06 أكتوبر 2016 - 5 محرّم 1438
07:55 PM

عقب الدفن.. "الزهراني": لن نتخاذل في الدفاع عن وطننا

في مكة.. جموع غفيرة من المواطنين تشيع نواف الفهمي شهيد الوطن

A A A
12
24,763

شيع جمع غفير من المواطنين، عصر اليوم الخميس، شهيد الوطن، الجندي أول نواف بن شداد الفهمي، أحد أفراد القوات البرية والذي استشهد مساء أمس بالحد الجنوبي في منطقة ظهران الجنوب.

 

وأدى المحتشدون صلاة الجنازة على " جثمان الشهيد " بعد عصر اليوم بالمسجد الحرام يتقدمهم عدد من مسئولي القوات البرية  وزملاء الشهيد قبل أن ينقل جثمانه ليوارى الثرى بمقبرة المعلاة وسط حضور كبير اكتظت به جنبات المقبرة.

 

 وبعد الانتهاء من مراسم الدفن نقل العميد عبد الله بن أحمد الزهراني تعازي قائد المنطقة الغربية اللواء الطيار الركن سعد بن عبد الله القرني، وجميع منسوبي وزارة الدفاع  قائلا" : مشاعرنا اليوم مشاعر حزن وأسى لأن وفاة واحد من الأفراد يساوي لدينا قبيلة كاملة ، لكن حينما يكون فداء لدينه ومليكه ووطنه فهذا يكون فخر واعتزاز لما يقدمه من تضحيات لخدمة وطنه ، فلا نتخاذل في الذود عن وطننا ، لأننا لا نسمح لأي كائن من كان بتدنيس أرض الوطن الغالي حتى لو استشهدنا جميعا" .

 

 ووجه العميد "الزهراني" رسالة لأبناء الحد الجنوبي قال فيها: "نسأل الله لهم التوفيق والنصر، ولمن استشهد منهم بالرحمة والمغفرة، فنحن جميعا معا في خندق واحد ضد كل معتد وكل طامع في شبر من أرضنا ، لأن هذه سياستنا وهذا ديدننا ومنهجنا ولن نحيد عنه مهما كان ، فمن يتواجد من رجال الأمن الآن على الصف الأمامي في الحد الجنوبي أقول لهم شدوا حيلكم فأنتم رجال وبقدر هذه المهمة". 

 

فيما قال شيخ شمل قبائل فهم عامة الشيخ عبد الرحمن بن خميس الفهمي: "نحن نودع اليوم أحد أبناء القبيلة وهو الجندي أول نواف بن شداد الفهمي إلى مثواه الأخير بعد أن وفاه الأجل دفاعا عن تراب هذا الوطن ، ونسال الله أن يتغمده بواسع رحمته وغفرانه" .

 

وأضاف: "نحن كلنا فخر واعتزاز بما الشهيد نواف من تضحيات دفاعا" عن أرض بلادنا الغالية ، كم أننا جميعا" في هذه البلاد جنودا مجنده في خدمة الدين ثم المليك ثم الوطن ، وما تقدمه هذه البلاد من شهداء إنما هو دليل ورسالة لكل من يريد أو يفكر أن يعتدي على هذه على هذه البلاد أو على مقدساتها بأن رجال قواتنا جاهزون لتقديم أنفسهم فداء لأرض الوطن ، كما أن جميع أفراد قبائلي تحت أمر سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد" .