قرية في صعيد مصر تُلغي الذهب تماماً من قائمة طلبات العروس

بسبب ارتفاع أسعار الذهب ووصول الجرام الواحد منه إلى 450 جنيهاً مصرياً، ومطالبات بعض العائلات المصرية للعريس بتقديم ما لا يقل عن 100 جرام ذهب كشبكة للعروس، دشن شباب مصريون حملة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، أطلقوا عليها اسم "زواج بدون ذهب"؛ حيث لاقت نجاحاً كبيراً وتفاعَلَ معها الكثيرون للدرجة التي أدت إلى إعلان قرية في صعيد مصر للاتفاق على إلغاء الذهب تماماً من قائمة الطلبات للعروس.

 

ولاقت الحملة، التي انطلقت من مدينة بني سويف جنوب القاهرة، تجاوباً من الأسر والعائلات؛ خاصة مع ارتفاع سن الزواج نتيجة للظروف الاقتصادية الصعبة وغلاء أسعار بعض المتطلبات الأخرى مثل الشقق والأثاث؛ ولذلك عقد بعض الشباب المشاركين في الحملة لقاءات مع الأهالي والعائلات لإقناعهم بالتجاوب مع الفكرة.

 

ووفق ما نقلته "العربية"؛ تَجَاوَبَ أهالي قرية دنفيق، التابعة لمركز نقادة محافظة قنا بأقصى صعيد مصر، سريعاً مع الفكرة. وأعلنوا عقب صلاة الجمعة الماضية تطبيق مبدأ إلغاء الذهب في الزواج، واتفقوا على عقد لقاءات أخرى لوضع النقاط الأساسية لتحديد تكاليف وتقاليد الزواج التي سيتبعونها.

اعلان
قرية في صعيد مصر تُلغي الذهب تماماً من قائمة طلبات العروس
سبق

بسبب ارتفاع أسعار الذهب ووصول الجرام الواحد منه إلى 450 جنيهاً مصرياً، ومطالبات بعض العائلات المصرية للعريس بتقديم ما لا يقل عن 100 جرام ذهب كشبكة للعروس، دشن شباب مصريون حملة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، أطلقوا عليها اسم "زواج بدون ذهب"؛ حيث لاقت نجاحاً كبيراً وتفاعَلَ معها الكثيرون للدرجة التي أدت إلى إعلان قرية في صعيد مصر للاتفاق على إلغاء الذهب تماماً من قائمة الطلبات للعروس.

 

ولاقت الحملة، التي انطلقت من مدينة بني سويف جنوب القاهرة، تجاوباً من الأسر والعائلات؛ خاصة مع ارتفاع سن الزواج نتيجة للظروف الاقتصادية الصعبة وغلاء أسعار بعض المتطلبات الأخرى مثل الشقق والأثاث؛ ولذلك عقد بعض الشباب المشاركين في الحملة لقاءات مع الأهالي والعائلات لإقناعهم بالتجاوب مع الفكرة.

 

ووفق ما نقلته "العربية"؛ تَجَاوَبَ أهالي قرية دنفيق، التابعة لمركز نقادة محافظة قنا بأقصى صعيد مصر، سريعاً مع الفكرة. وأعلنوا عقب صلاة الجمعة الماضية تطبيق مبدأ إلغاء الذهب في الزواج، واتفقوا على عقد لقاءات أخرى لوضع النقاط الأساسية لتحديد تكاليف وتقاليد الزواج التي سيتبعونها.

27 يوليو 2016 - 22 شوّال 1437
09:46 AM

قرية في صعيد مصر تُلغي الذهب تماماً من قائمة طلبات العروس

A A A
7
12,806

بسبب ارتفاع أسعار الذهب ووصول الجرام الواحد منه إلى 450 جنيهاً مصرياً، ومطالبات بعض العائلات المصرية للعريس بتقديم ما لا يقل عن 100 جرام ذهب كشبكة للعروس، دشن شباب مصريون حملة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، أطلقوا عليها اسم "زواج بدون ذهب"؛ حيث لاقت نجاحاً كبيراً وتفاعَلَ معها الكثيرون للدرجة التي أدت إلى إعلان قرية في صعيد مصر للاتفاق على إلغاء الذهب تماماً من قائمة الطلبات للعروس.

 

ولاقت الحملة، التي انطلقت من مدينة بني سويف جنوب القاهرة، تجاوباً من الأسر والعائلات؛ خاصة مع ارتفاع سن الزواج نتيجة للظروف الاقتصادية الصعبة وغلاء أسعار بعض المتطلبات الأخرى مثل الشقق والأثاث؛ ولذلك عقد بعض الشباب المشاركين في الحملة لقاءات مع الأهالي والعائلات لإقناعهم بالتجاوب مع الفكرة.

 

ووفق ما نقلته "العربية"؛ تَجَاوَبَ أهالي قرية دنفيق، التابعة لمركز نقادة محافظة قنا بأقصى صعيد مصر، سريعاً مع الفكرة. وأعلنوا عقب صلاة الجمعة الماضية تطبيق مبدأ إلغاء الذهب في الزواج، واتفقوا على عقد لقاءات أخرى لوضع النقاط الأساسية لتحديد تكاليف وتقاليد الزواج التي سيتبعونها.