بالصور والفيديو.. اشتباكات ودهس في أمريكا.. وفيرجينيا تعلن الطوارئ

الرئيس "ترامب" يؤكد: يجب أن نتحد جميعًا وأن ندين كل أشكال الكراهية

أعلنت ولاية فيرجينيا الأمريكية اليوم السبت حالة الطوارئ عقب تدفُّق متظاهرين من القوميين البيض على مدينة شارلوتسفيل للمشاركة في تجمع "وحِّدوا اليمين"، إضافة إلى متظاهرين مناوئين لهم، فيما سعت قوات الأمن إلى احتواء اشتباكات عنيفة.

وأعلن حاكم الولاية تيري ماكاوليف حالة الطوارئ، وقال في تغريدة: "إنها ضرورية لمساعدة الولاية على مواجهة عنف مسيرة اليمين المتطرف في شارلوتسفيل".

ودعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الوحدة بعد مواجهات المتظاهرين، وقال في تغريدة على "تويتر": "يجب أن نتحد جميعًا، وأن ندين كل أشكال الكراهية. هذا النوع من العنف ليس له مكان في أمريكا. دعونا نتحد".

وكشف مقطع فيدي عن اقتحام سيارة موقع تجمع المتظاهرين، ودهست عددًا من الأشخاص؛ ما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى.

وبدأت الشرطة بإخلاء حديقة "ايمانسيبيشن" في المدينة، وقامت بعدد من الاعتقالات بعد أن أعلنت أن الموجودين في الحديقة يشاركون في "تجمع غير قانوني"، وذكرت الشرطة أن عددًا من المتظاهرين استخدموا بخاخ الفلفل.

وتأتي مظاهرات اليوم السبت عقب تظاهرة أصغر حجمًا الشهر الماضي، تجمع خلالها عشرات من المرتبطين بطائفة "كو كلاكس كلان" للاحتجاج على خطط المدينة إزالة تمثال الجنرال روبرت لي، الذي قاد القوات الكونفدرالية في الحرب الأهلية الأمريكية.

وانتشرت صور هؤلاء المتظاهرين الذين ارتدى بعضهم الأقنعة البيضاء، التي عرفت بها هذه الطائفة على مواقع التواصل الاجتماعي، رغم تفوُّق عدد المتظاهرين المناوئين لهم.

____________________________

قوات الحرس الوطني الأميركي تنزل إلى شوارع فيرجينيا
قبل قليل.. ﺳﻴﺎﺭﺓ ﺗﺪﻫﺲ ﻋﺪﺩﺍً ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺤﺘﺸﺪﻳﻦ من أنصار اليمين المتشدد الأمريكي.. و"ترامب" يطالب بالوحدة

قامت ﺳﻴﺎﺭﺓ قبل قليل بدهس ﻋﺪﺩ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺤﺘﺸﺪﻳﻦ من أنصار اليمين المتشدد في إحدى البلدات الصغيرة بولاية فيرجينيا لإظهار قوتهم، وعرض الأعداد الكبيرة للمؤيدين لأفكارهم المتشددة في مختلف أنحاء الولايات المتحدة الأميركية.

وفي المقابل احتشد معارضو العنصرية ومناهضو الفكر المتطرف لمواجهة اليمين، فيما يخشى أن تتحول المظاهرة لاشتباكات عنيفة بين الجانبين.

وكان حاكم ولاية فيرجينيا قد أعلن وضع قوات الحرس الوطني في الولاية على أهبة الاستعداد بينما وقعت اشتباكات بين أنصار اليمين المتشدد والجماعات المناهضة للعنصرية.

ودعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى الوحدة، وقال في تغريدة "يجب أن نتحد جميعا وأن ندين كل أشكال الكراهية .. هذا النوع من العنف ليس له مكان في أميركا. دعونا نتحد".

اعلان
بالصور والفيديو.. اشتباكات ودهس في أمريكا.. وفيرجينيا تعلن الطوارئ
سبق

أعلنت ولاية فيرجينيا الأمريكية اليوم السبت حالة الطوارئ عقب تدفُّق متظاهرين من القوميين البيض على مدينة شارلوتسفيل للمشاركة في تجمع "وحِّدوا اليمين"، إضافة إلى متظاهرين مناوئين لهم، فيما سعت قوات الأمن إلى احتواء اشتباكات عنيفة.

وأعلن حاكم الولاية تيري ماكاوليف حالة الطوارئ، وقال في تغريدة: "إنها ضرورية لمساعدة الولاية على مواجهة عنف مسيرة اليمين المتطرف في شارلوتسفيل".

ودعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الوحدة بعد مواجهات المتظاهرين، وقال في تغريدة على "تويتر": "يجب أن نتحد جميعًا، وأن ندين كل أشكال الكراهية. هذا النوع من العنف ليس له مكان في أمريكا. دعونا نتحد".

وكشف مقطع فيدي عن اقتحام سيارة موقع تجمع المتظاهرين، ودهست عددًا من الأشخاص؛ ما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى.

وبدأت الشرطة بإخلاء حديقة "ايمانسيبيشن" في المدينة، وقامت بعدد من الاعتقالات بعد أن أعلنت أن الموجودين في الحديقة يشاركون في "تجمع غير قانوني"، وذكرت الشرطة أن عددًا من المتظاهرين استخدموا بخاخ الفلفل.

وتأتي مظاهرات اليوم السبت عقب تظاهرة أصغر حجمًا الشهر الماضي، تجمع خلالها عشرات من المرتبطين بطائفة "كو كلاكس كلان" للاحتجاج على خطط المدينة إزالة تمثال الجنرال روبرت لي، الذي قاد القوات الكونفدرالية في الحرب الأهلية الأمريكية.

وانتشرت صور هؤلاء المتظاهرين الذين ارتدى بعضهم الأقنعة البيضاء، التي عرفت بها هذه الطائفة على مواقع التواصل الاجتماعي، رغم تفوُّق عدد المتظاهرين المناوئين لهم.

____________________________

قوات الحرس الوطني الأميركي تنزل إلى شوارع فيرجينيا
قبل قليل.. ﺳﻴﺎﺭﺓ ﺗﺪﻫﺲ ﻋﺪﺩﺍً ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺤﺘﺸﺪﻳﻦ من أنصار اليمين المتشدد الأمريكي.. و"ترامب" يطالب بالوحدة

قامت ﺳﻴﺎﺭﺓ قبل قليل بدهس ﻋﺪﺩ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺤﺘﺸﺪﻳﻦ من أنصار اليمين المتشدد في إحدى البلدات الصغيرة بولاية فيرجينيا لإظهار قوتهم، وعرض الأعداد الكبيرة للمؤيدين لأفكارهم المتشددة في مختلف أنحاء الولايات المتحدة الأميركية.

وفي المقابل احتشد معارضو العنصرية ومناهضو الفكر المتطرف لمواجهة اليمين، فيما يخشى أن تتحول المظاهرة لاشتباكات عنيفة بين الجانبين.

وكان حاكم ولاية فيرجينيا قد أعلن وضع قوات الحرس الوطني في الولاية على أهبة الاستعداد بينما وقعت اشتباكات بين أنصار اليمين المتشدد والجماعات المناهضة للعنصرية.

ودعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى الوحدة، وقال في تغريدة "يجب أن نتحد جميعا وأن ندين كل أشكال الكراهية .. هذا النوع من العنف ليس له مكان في أميركا. دعونا نتحد".

12 أغسطس 2017 - 20 ذو القعدة 1438
09:51 PM
اخر تعديل
18 سبتمبر 2017 - 27 ذو الحجة 1438
04:01 AM

بالصور والفيديو.. اشتباكات ودهس في أمريكا.. وفيرجينيا تعلن الطوارئ

الرئيس "ترامب" يؤكد: يجب أن نتحد جميعًا وأن ندين كل أشكال الكراهية

A A A
22
69,122

أعلنت ولاية فيرجينيا الأمريكية اليوم السبت حالة الطوارئ عقب تدفُّق متظاهرين من القوميين البيض على مدينة شارلوتسفيل للمشاركة في تجمع "وحِّدوا اليمين"، إضافة إلى متظاهرين مناوئين لهم، فيما سعت قوات الأمن إلى احتواء اشتباكات عنيفة.

وأعلن حاكم الولاية تيري ماكاوليف حالة الطوارئ، وقال في تغريدة: "إنها ضرورية لمساعدة الولاية على مواجهة عنف مسيرة اليمين المتطرف في شارلوتسفيل".

ودعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الوحدة بعد مواجهات المتظاهرين، وقال في تغريدة على "تويتر": "يجب أن نتحد جميعًا، وأن ندين كل أشكال الكراهية. هذا النوع من العنف ليس له مكان في أمريكا. دعونا نتحد".

وكشف مقطع فيدي عن اقتحام سيارة موقع تجمع المتظاهرين، ودهست عددًا من الأشخاص؛ ما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى.

وبدأت الشرطة بإخلاء حديقة "ايمانسيبيشن" في المدينة، وقامت بعدد من الاعتقالات بعد أن أعلنت أن الموجودين في الحديقة يشاركون في "تجمع غير قانوني"، وذكرت الشرطة أن عددًا من المتظاهرين استخدموا بخاخ الفلفل.

وتأتي مظاهرات اليوم السبت عقب تظاهرة أصغر حجمًا الشهر الماضي، تجمع خلالها عشرات من المرتبطين بطائفة "كو كلاكس كلان" للاحتجاج على خطط المدينة إزالة تمثال الجنرال روبرت لي، الذي قاد القوات الكونفدرالية في الحرب الأهلية الأمريكية.

وانتشرت صور هؤلاء المتظاهرين الذين ارتدى بعضهم الأقنعة البيضاء، التي عرفت بها هذه الطائفة على مواقع التواصل الاجتماعي، رغم تفوُّق عدد المتظاهرين المناوئين لهم.

____________________________

قوات الحرس الوطني الأميركي تنزل إلى شوارع فيرجينيا
قبل قليل.. ﺳﻴﺎﺭﺓ ﺗﺪﻫﺲ ﻋﺪﺩﺍً ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺤﺘﺸﺪﻳﻦ من أنصار اليمين المتشدد الأمريكي.. و"ترامب" يطالب بالوحدة

قامت ﺳﻴﺎﺭﺓ قبل قليل بدهس ﻋﺪﺩ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺤﺘﺸﺪﻳﻦ من أنصار اليمين المتشدد في إحدى البلدات الصغيرة بولاية فيرجينيا لإظهار قوتهم، وعرض الأعداد الكبيرة للمؤيدين لأفكارهم المتشددة في مختلف أنحاء الولايات المتحدة الأميركية.

وفي المقابل احتشد معارضو العنصرية ومناهضو الفكر المتطرف لمواجهة اليمين، فيما يخشى أن تتحول المظاهرة لاشتباكات عنيفة بين الجانبين.

وكان حاكم ولاية فيرجينيا قد أعلن وضع قوات الحرس الوطني في الولاية على أهبة الاستعداد بينما وقعت اشتباكات بين أنصار اليمين المتشدد والجماعات المناهضة للعنصرية.

ودعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى الوحدة، وقال في تغريدة "يجب أن نتحد جميعا وأن ندين كل أشكال الكراهية .. هذا النوع من العنف ليس له مكان في أميركا. دعونا نتحد".