متشددون يزجون بمفتي السعودية في الانتخابات الإيرانية

في محاولة لكسب ود الناخبين

فبركت وسائل إعلام إيرانية مقربة من التيار الطائفي المتطرف والحرس الثوري فتوى خاصة بالانتخابات الإيرانية؛ لتنسبها زوراً إلى مفتي السعودية الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ.

 

وقال الإعلام الفارسي إن مفتي السعودية دعا الناخبين الإيرانيين إلىعدم التصويت إلى المراجع المقربة من خامنئي المرشد الإيراني الأعلى في انتخابات مجلس خبراء القيادة والبرلمان.

 

ذكرت صحيفة "كيهان" التي يملكها خامنئي أن مفتي السعودية طلب بالاسم عدم انتخاب مصباح يزدي ومحمد يزجي وجنتي لمجلس خبراء القيادة في الانتخابات التي جرت اليوم الجمعة.

 

وأضافت في الفتوى المفبركة بأن الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ وصف المراجع المقربة من المرشد الإيراني بأنهم غلاة متطرفون؛ ويجب منع وصولهم لمجلس خبراء القيادة.

 

 ويرى المراقبون أن الإعلام المقرب من التيارات الطائفية المتشددة والحرس الثوري زج باسم مفتي السعودية في محاولة منه لكسب ود الناخبين الذين حاولت أن تروج بينهم الفتوى المزورة، والحصول على استعطافهم لدعم حظوظ المحافظين في الانتخابات، ومحاولات تشويه صورة رجال الدين السعوديين.

 

اعلان
متشددون يزجون بمفتي السعودية في الانتخابات الإيرانية
سبق

فبركت وسائل إعلام إيرانية مقربة من التيار الطائفي المتطرف والحرس الثوري فتوى خاصة بالانتخابات الإيرانية؛ لتنسبها زوراً إلى مفتي السعودية الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ.

 

وقال الإعلام الفارسي إن مفتي السعودية دعا الناخبين الإيرانيين إلىعدم التصويت إلى المراجع المقربة من خامنئي المرشد الإيراني الأعلى في انتخابات مجلس خبراء القيادة والبرلمان.

 

ذكرت صحيفة "كيهان" التي يملكها خامنئي أن مفتي السعودية طلب بالاسم عدم انتخاب مصباح يزدي ومحمد يزجي وجنتي لمجلس خبراء القيادة في الانتخابات التي جرت اليوم الجمعة.

 

وأضافت في الفتوى المفبركة بأن الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ وصف المراجع المقربة من المرشد الإيراني بأنهم غلاة متطرفون؛ ويجب منع وصولهم لمجلس خبراء القيادة.

 

 ويرى المراقبون أن الإعلام المقرب من التيارات الطائفية المتشددة والحرس الثوري زج باسم مفتي السعودية في محاولة منه لكسب ود الناخبين الذين حاولت أن تروج بينهم الفتوى المزورة، والحصول على استعطافهم لدعم حظوظ المحافظين في الانتخابات، ومحاولات تشويه صورة رجال الدين السعوديين.

 

26 فبراير 2016 - 17 جمادى الأول 1437
09:34 PM

في محاولة لكسب ود الناخبين

متشددون يزجون بمفتي السعودية في الانتخابات الإيرانية

A A A
29
56,564

فبركت وسائل إعلام إيرانية مقربة من التيار الطائفي المتطرف والحرس الثوري فتوى خاصة بالانتخابات الإيرانية؛ لتنسبها زوراً إلى مفتي السعودية الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ.

 

وقال الإعلام الفارسي إن مفتي السعودية دعا الناخبين الإيرانيين إلىعدم التصويت إلى المراجع المقربة من خامنئي المرشد الإيراني الأعلى في انتخابات مجلس خبراء القيادة والبرلمان.

 

ذكرت صحيفة "كيهان" التي يملكها خامنئي أن مفتي السعودية طلب بالاسم عدم انتخاب مصباح يزدي ومحمد يزجي وجنتي لمجلس خبراء القيادة في الانتخابات التي جرت اليوم الجمعة.

 

وأضافت في الفتوى المفبركة بأن الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ وصف المراجع المقربة من المرشد الإيراني بأنهم غلاة متطرفون؛ ويجب منع وصولهم لمجلس خبراء القيادة.

 

 ويرى المراقبون أن الإعلام المقرب من التيارات الطائفية المتشددة والحرس الثوري زج باسم مفتي السعودية في محاولة منه لكسب ود الناخبين الذين حاولت أن تروج بينهم الفتوى المزورة، والحصول على استعطافهم لدعم حظوظ المحافظين في الانتخابات، ومحاولات تشويه صورة رجال الدين السعوديين.