مجلس الشورى: لا نمارس أي ضغط على وسائل الإعلام

أكد أنه لم يمنع مندوب صحيفة "الحياة" من الجلسات

أكد المتحدث الرسمي باسم مجلس الشورى الدكتور محمد المهنا، أن المجلس لا يمارس أي ضغوط على وسائل الإعلام، ولم يمنع أي صحيفة محلية من تغطية جلساته العامة.

 

وأوضح "المهنا" أن توجه المجلس بهذا الصدد يأتي انطلاقاً من الايمان بأن وسائل الإعلام شريك مهم  للمجلس في عكس ما يدور تحت قبته من نقاشات ومداولات لقضايا الوطن والمواطن، وما يقدمه من قرارات ومبادرات لمعالجة تلك القضايا.

 

وقال "المهنا": "نشرت صحيفة الحياة في عددها الصادر أمس الثلاثاء الموافق 3/1/1438هـ, من أن مجلس الشورى مارس سلطته بمنع مراسل الصحيفة المعتمد من حضور جلسات المجلس، غير دقيق".

وأضاف: "المجلس لم يمنع الصحيفة من حضور الجلسات، وللصحيفة مندوب معتمد من قبل المجلس وحضر جلسات المجلس المنعقدة الأسبوع قبل الماضي".

وأردف: "المجلس يرحب بحضور مندوب الصحيفة المعتمد من المجلس لتغطية الجلسات شأنه في ذلك شأن جميع مندوبي الصحف المعتمدين لدى المجلس الذين يبلغ عددهم 22 مندوبًا يمثلون 14 وسيلة 

إعلامية ما بين صحف محلية وقنوات تلفازية".

وجدد "المهنا" التأكيد على أن المجلس لم يمنع الصحيفة من حضور جلساته العامة، مشيراً إلى أنه يرحب بها وبمندوبها المعتمد لدى المجلس.

واختتم بالقول: "المجلس أبوابه مشرعة أمام جميع الصحف السعودية دون استثناء، والمجلس يؤمن بحرية التعبير والنقد البناء والموضوعي الذي يقوم على معلومات دقيقة وصحيحة".

اعلان
مجلس الشورى: لا نمارس أي ضغط على وسائل الإعلام
سبق

أكد المتحدث الرسمي باسم مجلس الشورى الدكتور محمد المهنا، أن المجلس لا يمارس أي ضغوط على وسائل الإعلام، ولم يمنع أي صحيفة محلية من تغطية جلساته العامة.

 

وأوضح "المهنا" أن توجه المجلس بهذا الصدد يأتي انطلاقاً من الايمان بأن وسائل الإعلام شريك مهم  للمجلس في عكس ما يدور تحت قبته من نقاشات ومداولات لقضايا الوطن والمواطن، وما يقدمه من قرارات ومبادرات لمعالجة تلك القضايا.

 

وقال "المهنا": "نشرت صحيفة الحياة في عددها الصادر أمس الثلاثاء الموافق 3/1/1438هـ, من أن مجلس الشورى مارس سلطته بمنع مراسل الصحيفة المعتمد من حضور جلسات المجلس، غير دقيق".

وأضاف: "المجلس لم يمنع الصحيفة من حضور الجلسات، وللصحيفة مندوب معتمد من قبل المجلس وحضر جلسات المجلس المنعقدة الأسبوع قبل الماضي".

وأردف: "المجلس يرحب بحضور مندوب الصحيفة المعتمد من المجلس لتغطية الجلسات شأنه في ذلك شأن جميع مندوبي الصحف المعتمدين لدى المجلس الذين يبلغ عددهم 22 مندوبًا يمثلون 14 وسيلة 

إعلامية ما بين صحف محلية وقنوات تلفازية".

وجدد "المهنا" التأكيد على أن المجلس لم يمنع الصحيفة من حضور جلساته العامة، مشيراً إلى أنه يرحب بها وبمندوبها المعتمد لدى المجلس.

واختتم بالقول: "المجلس أبوابه مشرعة أمام جميع الصحف السعودية دون استثناء، والمجلس يؤمن بحرية التعبير والنقد البناء والموضوعي الذي يقوم على معلومات دقيقة وصحيحة".

05 أكتوبر 2016 - 4 محرّم 1438
04:41 PM
اخر تعديل
27 نوفمبر 2016 - 27 صفر 1438
06:24 PM

أكد أنه لم يمنع مندوب صحيفة "الحياة" من الجلسات

مجلس الشورى: لا نمارس أي ضغط على وسائل الإعلام

A A A
11
3,579

أكد المتحدث الرسمي باسم مجلس الشورى الدكتور محمد المهنا، أن المجلس لا يمارس أي ضغوط على وسائل الإعلام، ولم يمنع أي صحيفة محلية من تغطية جلساته العامة.

 

وأوضح "المهنا" أن توجه المجلس بهذا الصدد يأتي انطلاقاً من الايمان بأن وسائل الإعلام شريك مهم  للمجلس في عكس ما يدور تحت قبته من نقاشات ومداولات لقضايا الوطن والمواطن، وما يقدمه من قرارات ومبادرات لمعالجة تلك القضايا.

 

وقال "المهنا": "نشرت صحيفة الحياة في عددها الصادر أمس الثلاثاء الموافق 3/1/1438هـ, من أن مجلس الشورى مارس سلطته بمنع مراسل الصحيفة المعتمد من حضور جلسات المجلس، غير دقيق".

وأضاف: "المجلس لم يمنع الصحيفة من حضور الجلسات، وللصحيفة مندوب معتمد من قبل المجلس وحضر جلسات المجلس المنعقدة الأسبوع قبل الماضي".

وأردف: "المجلس يرحب بحضور مندوب الصحيفة المعتمد من المجلس لتغطية الجلسات شأنه في ذلك شأن جميع مندوبي الصحف المعتمدين لدى المجلس الذين يبلغ عددهم 22 مندوبًا يمثلون 14 وسيلة 

إعلامية ما بين صحف محلية وقنوات تلفازية".

وجدد "المهنا" التأكيد على أن المجلس لم يمنع الصحيفة من حضور جلساته العامة، مشيراً إلى أنه يرحب بها وبمندوبها المعتمد لدى المجلس.

واختتم بالقول: "المجلس أبوابه مشرعة أمام جميع الصحف السعودية دون استثناء، والمجلس يؤمن بحرية التعبير والنقد البناء والموضوعي الذي يقوم على معلومات دقيقة وصحيحة".