مخاطر على طريق "القصيم - مكة القديم" .. ترقيع وحوادث والمطلب مساران!

سكان نفي والبجادية وتوابعها يشكون ويناشدون زيارة ميدانية لوكيل "النقل"

يناشد سكان البجادية ونفي والمراكز والهجر المتآخمة لها، وزارة النقل النظر في طريق "القصيم - مكة القديم" الواصل بين البجادية ونفي، من كثرة التشققات وسوء طبقة الإسفلت؛ ما يعرضهم للمخاطر والمهالك.

 

وقال السكان: "نناشد وزير النقل بالوقوف على الطريق والنظر في معاناة السكان المستمرة مع الحلول المؤقتة التي تقوم بها الوزارة، وتتمثل في عمليات ترقيعه ومحاولة تحسينه دون جدوى".

 

وأضافوا: "اُعتمد الطريق سابقاً بمسارين؛ لكن تبقى من نفي إلى البجادية، وننتظر تنفيذه وكلنا أمل كذلك في زيارة ميدانية من قبل وكيل وزارة النقل لشؤون الطرق المهندس هذلول الهذلول؛ وقد شاهدناه يقف على بعض الطرق الخطرة".

 

واختتم المتضررون بقولهم: "الطريق حيوي ويسلكه سنوياً مئات الحجاج والمعتمرين من سكان القصيم والكويت ويشهد حركة غير مسبوقة، وكذلك الشاحنات والحافلات، ويربط القرى ببعضها ويقع على جنباته الكثير من التجمعات السكانية والهجر والقوى مثل سليسان وغيرها، ومع هذا لم يحظَ بأي تحسينات، كذلك شهد وفيات".

اعلان
مخاطر على طريق "القصيم - مكة القديم" .. ترقيع وحوادث والمطلب مساران!
سبق

يناشد سكان البجادية ونفي والمراكز والهجر المتآخمة لها، وزارة النقل النظر في طريق "القصيم - مكة القديم" الواصل بين البجادية ونفي، من كثرة التشققات وسوء طبقة الإسفلت؛ ما يعرضهم للمخاطر والمهالك.

 

وقال السكان: "نناشد وزير النقل بالوقوف على الطريق والنظر في معاناة السكان المستمرة مع الحلول المؤقتة التي تقوم بها الوزارة، وتتمثل في عمليات ترقيعه ومحاولة تحسينه دون جدوى".

 

وأضافوا: "اُعتمد الطريق سابقاً بمسارين؛ لكن تبقى من نفي إلى البجادية، وننتظر تنفيذه وكلنا أمل كذلك في زيارة ميدانية من قبل وكيل وزارة النقل لشؤون الطرق المهندس هذلول الهذلول؛ وقد شاهدناه يقف على بعض الطرق الخطرة".

 

واختتم المتضررون بقولهم: "الطريق حيوي ويسلكه سنوياً مئات الحجاج والمعتمرين من سكان القصيم والكويت ويشهد حركة غير مسبوقة، وكذلك الشاحنات والحافلات، ويربط القرى ببعضها ويقع على جنباته الكثير من التجمعات السكانية والهجر والقوى مثل سليسان وغيرها، ومع هذا لم يحظَ بأي تحسينات، كذلك شهد وفيات".

30 يوليو 2016 - 25 شوّال 1437
11:44 AM

سكان نفي والبجادية وتوابعها يشكون ويناشدون زيارة ميدانية لوكيل "النقل"

مخاطر على طريق "القصيم - مكة القديم" .. ترقيع وحوادث والمطلب مساران!

A A A
1
6,533

يناشد سكان البجادية ونفي والمراكز والهجر المتآخمة لها، وزارة النقل النظر في طريق "القصيم - مكة القديم" الواصل بين البجادية ونفي، من كثرة التشققات وسوء طبقة الإسفلت؛ ما يعرضهم للمخاطر والمهالك.

 

وقال السكان: "نناشد وزير النقل بالوقوف على الطريق والنظر في معاناة السكان المستمرة مع الحلول المؤقتة التي تقوم بها الوزارة، وتتمثل في عمليات ترقيعه ومحاولة تحسينه دون جدوى".

 

وأضافوا: "اُعتمد الطريق سابقاً بمسارين؛ لكن تبقى من نفي إلى البجادية، وننتظر تنفيذه وكلنا أمل كذلك في زيارة ميدانية من قبل وكيل وزارة النقل لشؤون الطرق المهندس هذلول الهذلول؛ وقد شاهدناه يقف على بعض الطرق الخطرة".

 

واختتم المتضررون بقولهم: "الطريق حيوي ويسلكه سنوياً مئات الحجاج والمعتمرين من سكان القصيم والكويت ويشهد حركة غير مسبوقة، وكذلك الشاحنات والحافلات، ويربط القرى ببعضها ويقع على جنباته الكثير من التجمعات السكانية والهجر والقوى مثل سليسان وغيرها، ومع هذا لم يحظَ بأي تحسينات، كذلك شهد وفيات".