مدير "تعليم الطائف" لكل معتد آثم: إلا بلاد الحرمين وقِبلة المسلمين

قال: مقدساتنا الإسلامية خط أحمر لا يمكن المساس بها.. تاريخ إيران أسود

 أكد المدير العام للتعليم بمحافظة الطائف، الدكتور محمد بن حسن الشمراني، أن مقدساتنا الإسلامية خط أحمر لا يمكن المساس بها، والله عز وجل عندما أمر سيدنا إبراهيم بوضع القواعد من البيت تكفّل بحمايته، وتَوَعّد من يريد فيه بإلحاد بأن يذيقه من عذاب أليم. 

 

وأشار -من خلال حديثه- إلى استنفار العالم الإسلامي بأجمعه خلال اليومين الماضيين؛ مستهجناً استهداف الانقلابيين وحليفهم المخلوع علي صالح قِبلةَ المسلمين، والذين أثبتوا للعالم أنهم ينفذون أجندة إيران تلك الدولة التي ترعى الإرهاب وتصدره للعالم، ولها تاريخ أسود في إثارة القلاقل في المشاعر المقدسة منذ عدة سنوات.

 

وقال: "لا شك أن المشاعر المقدسة محفوظة بحفظ الله، ثم بجهود حكومة خادم الحرمين الشريفين الذي نذَر نفسه لخدمة المشاعر المقدسة، وهي -بعد حفظ الله- في مأمن، ولن يصلوا إليها مهما حاولوا؛ لكن محاولاتهم البائسة تكشف لنا نواياهم السيئة وعقيدتهم الفاسدة، وهم يستهدفون قِبلة الإسلام والمسلمين". 

 

وأضاف: "كيف يدّعي هؤلاء الإسلام وهم يحاولون انتهاك حرمة المشاعر المقدسة، ويرسلون لها صواريخهم الطائفية التي تزودهم بها إيران ليقتلوا أبناء شعبهم ويخربوا ديارهم ويستهدفوا قبلة المسلمين".

 

وأردف: "لا شك أننا نستنكر هذه الفعلة الشنيعة، ونشد أيدينا بيد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -يحفظه الله- الذي تصدّى لهذه الشرذمة ونقف صفاً منيعاً في وجه كل مَن يحاول المساس بأمن الوطن، ونقول لكل معتد آثم: إلا بلاد الحرمين الشريفين وقبلة المسلمين".

اعلان
مدير "تعليم الطائف" لكل معتد آثم: إلا بلاد الحرمين وقِبلة المسلمين
سبق

 أكد المدير العام للتعليم بمحافظة الطائف، الدكتور محمد بن حسن الشمراني، أن مقدساتنا الإسلامية خط أحمر لا يمكن المساس بها، والله عز وجل عندما أمر سيدنا إبراهيم بوضع القواعد من البيت تكفّل بحمايته، وتَوَعّد من يريد فيه بإلحاد بأن يذيقه من عذاب أليم. 

 

وأشار -من خلال حديثه- إلى استنفار العالم الإسلامي بأجمعه خلال اليومين الماضيين؛ مستهجناً استهداف الانقلابيين وحليفهم المخلوع علي صالح قِبلةَ المسلمين، والذين أثبتوا للعالم أنهم ينفذون أجندة إيران تلك الدولة التي ترعى الإرهاب وتصدره للعالم، ولها تاريخ أسود في إثارة القلاقل في المشاعر المقدسة منذ عدة سنوات.

 

وقال: "لا شك أن المشاعر المقدسة محفوظة بحفظ الله، ثم بجهود حكومة خادم الحرمين الشريفين الذي نذَر نفسه لخدمة المشاعر المقدسة، وهي -بعد حفظ الله- في مأمن، ولن يصلوا إليها مهما حاولوا؛ لكن محاولاتهم البائسة تكشف لنا نواياهم السيئة وعقيدتهم الفاسدة، وهم يستهدفون قِبلة الإسلام والمسلمين". 

 

وأضاف: "كيف يدّعي هؤلاء الإسلام وهم يحاولون انتهاك حرمة المشاعر المقدسة، ويرسلون لها صواريخهم الطائفية التي تزودهم بها إيران ليقتلوا أبناء شعبهم ويخربوا ديارهم ويستهدفوا قبلة المسلمين".

 

وأردف: "لا شك أننا نستنكر هذه الفعلة الشنيعة، ونشد أيدينا بيد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -يحفظه الله- الذي تصدّى لهذه الشرذمة ونقف صفاً منيعاً في وجه كل مَن يحاول المساس بأمن الوطن، ونقول لكل معتد آثم: إلا بلاد الحرمين الشريفين وقبلة المسلمين".

30 أكتوبر 2016 - 29 محرّم 1438
11:51 AM

مدير "تعليم الطائف" لكل معتد آثم: إلا بلاد الحرمين وقِبلة المسلمين

قال: مقدساتنا الإسلامية خط أحمر لا يمكن المساس بها.. تاريخ إيران أسود

A A A
2
2,828

 أكد المدير العام للتعليم بمحافظة الطائف، الدكتور محمد بن حسن الشمراني، أن مقدساتنا الإسلامية خط أحمر لا يمكن المساس بها، والله عز وجل عندما أمر سيدنا إبراهيم بوضع القواعد من البيت تكفّل بحمايته، وتَوَعّد من يريد فيه بإلحاد بأن يذيقه من عذاب أليم. 

 

وأشار -من خلال حديثه- إلى استنفار العالم الإسلامي بأجمعه خلال اليومين الماضيين؛ مستهجناً استهداف الانقلابيين وحليفهم المخلوع علي صالح قِبلةَ المسلمين، والذين أثبتوا للعالم أنهم ينفذون أجندة إيران تلك الدولة التي ترعى الإرهاب وتصدره للعالم، ولها تاريخ أسود في إثارة القلاقل في المشاعر المقدسة منذ عدة سنوات.

 

وقال: "لا شك أن المشاعر المقدسة محفوظة بحفظ الله، ثم بجهود حكومة خادم الحرمين الشريفين الذي نذَر نفسه لخدمة المشاعر المقدسة، وهي -بعد حفظ الله- في مأمن، ولن يصلوا إليها مهما حاولوا؛ لكن محاولاتهم البائسة تكشف لنا نواياهم السيئة وعقيدتهم الفاسدة، وهم يستهدفون قِبلة الإسلام والمسلمين". 

 

وأضاف: "كيف يدّعي هؤلاء الإسلام وهم يحاولون انتهاك حرمة المشاعر المقدسة، ويرسلون لها صواريخهم الطائفية التي تزودهم بها إيران ليقتلوا أبناء شعبهم ويخربوا ديارهم ويستهدفوا قبلة المسلمين".

 

وأردف: "لا شك أننا نستنكر هذه الفعلة الشنيعة، ونشد أيدينا بيد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -يحفظه الله- الذي تصدّى لهذه الشرذمة ونقف صفاً منيعاً في وجه كل مَن يحاول المساس بأمن الوطن، ونقول لكل معتد آثم: إلا بلاد الحرمين الشريفين وقبلة المسلمين".