"مزارع شاب" يقدم أداة تساعد المزارعين في تلقيح النخيل "دون تسلقها"

​تتكون من منفاخ نار يدوي وماسورة بلاستيك ومحقان للبودرة

دفعت المعاناة المستمرة لبعض كبار السن أثناء تسلق النخيل لتلقيحها في الأحساء، أحد المزارعين الشباب إلى البحث عن أداة تساعد هؤلاء المزارعين وتنهي معاناتهم المستمرة، حيث نجح في تحويل منفاخ إشعال النار اليدوي لأداء تلك المهمة وتعفير النخيل، دون عناء.

وقال المزارع "عبدالرحمن حسن المريحل" لـ"سبق": "هذه الفكرة راودتني بعد مشاهدتي معاناة كبار السن من المزارعين السعوديين المتكررة في صعوبة الصعود والنزول حين تلقيح النخيل، وبدأت في البحث عن طريقة ميسرة لتساعدهم، حتى وصلت لهذه الأداة، وهي استخدام منفاخ الهواء لإشعال النار بعد ربطه بماسورة طويلة؛ مما يمكن المزارع من تعفير النخلة دون الصعود عليها، بتكلفة لا تزيد على 50 ريالاً".

وأوضح أن الفكرة تتكون من منفاخ عادي وماسورة بلاستيكية بمقاس فوهة المنفاخ ومحقان لحقن بودرة القحاح، ومن ثم ينفخ المزارع البودرة على المنطقة المستهدفة من النخلة بعد حقنها قي المنفاخ مهما كان طولها وعمرها وموقعها بوساطته.

وأكد أنه يعمل بذلك الجهاز منذ فترة وأنه عملي للغاية ولا يحتاج إلى صيانة.

اعلان
"مزارع شاب" يقدم أداة تساعد المزارعين في تلقيح النخيل "دون تسلقها"
سبق

دفعت المعاناة المستمرة لبعض كبار السن أثناء تسلق النخيل لتلقيحها في الأحساء، أحد المزارعين الشباب إلى البحث عن أداة تساعد هؤلاء المزارعين وتنهي معاناتهم المستمرة، حيث نجح في تحويل منفاخ إشعال النار اليدوي لأداء تلك المهمة وتعفير النخيل، دون عناء.

وقال المزارع "عبدالرحمن حسن المريحل" لـ"سبق": "هذه الفكرة راودتني بعد مشاهدتي معاناة كبار السن من المزارعين السعوديين المتكررة في صعوبة الصعود والنزول حين تلقيح النخيل، وبدأت في البحث عن طريقة ميسرة لتساعدهم، حتى وصلت لهذه الأداة، وهي استخدام منفاخ الهواء لإشعال النار بعد ربطه بماسورة طويلة؛ مما يمكن المزارع من تعفير النخلة دون الصعود عليها، بتكلفة لا تزيد على 50 ريالاً".

وأوضح أن الفكرة تتكون من منفاخ عادي وماسورة بلاستيكية بمقاس فوهة المنفاخ ومحقان لحقن بودرة القحاح، ومن ثم ينفخ المزارع البودرة على المنطقة المستهدفة من النخلة بعد حقنها قي المنفاخ مهما كان طولها وعمرها وموقعها بوساطته.

وأكد أنه يعمل بذلك الجهاز منذ فترة وأنه عملي للغاية ولا يحتاج إلى صيانة.

18 فبراير 2017 - 21 جمادى الأول 1438
10:27 PM

"مزارع شاب" يقدم أداة تساعد المزارعين في تلقيح النخيل "دون تسلقها"

​تتكون من منفاخ نار يدوي وماسورة بلاستيك ومحقان للبودرة

A A A
31
53,229

دفعت المعاناة المستمرة لبعض كبار السن أثناء تسلق النخيل لتلقيحها في الأحساء، أحد المزارعين الشباب إلى البحث عن أداة تساعد هؤلاء المزارعين وتنهي معاناتهم المستمرة، حيث نجح في تحويل منفاخ إشعال النار اليدوي لأداء تلك المهمة وتعفير النخيل، دون عناء.

وقال المزارع "عبدالرحمن حسن المريحل" لـ"سبق": "هذه الفكرة راودتني بعد مشاهدتي معاناة كبار السن من المزارعين السعوديين المتكررة في صعوبة الصعود والنزول حين تلقيح النخيل، وبدأت في البحث عن طريقة ميسرة لتساعدهم، حتى وصلت لهذه الأداة، وهي استخدام منفاخ الهواء لإشعال النار بعد ربطه بماسورة طويلة؛ مما يمكن المزارع من تعفير النخلة دون الصعود عليها، بتكلفة لا تزيد على 50 ريالاً".

وأوضح أن الفكرة تتكون من منفاخ عادي وماسورة بلاستيكية بمقاس فوهة المنفاخ ومحقان لحقن بودرة القحاح، ومن ثم ينفخ المزارع البودرة على المنطقة المستهدفة من النخلة بعد حقنها قي المنفاخ مهما كان طولها وعمرها وموقعها بوساطته.

وأكد أنه يعمل بذلك الجهاز منذ فترة وأنه عملي للغاية ولا يحتاج إلى صيانة.