معلم يحجّ عن طالب يتيم تُوُفي في حادث مروري بالخرمة

السرطان قضى على والده.. والصلاح والصلاة شاهده في الدنيا

في لمسة وفاء، أدى أحد المعلمين بمحافظة الخرمة فريضة الحج لهذا العام نيابة عن طالب بمدرسته تيتم الأب، كان قد توفي بداية شهر جمادى الآخرة، بعد عاصفة ترابية تسببت في وفاته بحادث مروري.

 

وتشير التفاصيل التي حصلت عليها "سبق"، إلى أن الطالب "ثواب ناصر السبيعي" كان يدرس بالصف الثاني الثانوي، ومن الطلاب المميزين والمشهود لهم بالصلاح وحسن الخلق داخل المدرسة وخارجها ومن المحافظين على الصلاة في المسجد، وعاش يتيماً بعد أن توفي والده بمرض السرطان.

 

وفي يوم الجمعة الموافق 1/ 5/ 1436هـ بمحافظة الخرمة هبت عاصفة رملية شديدة حجبت الرؤية، كان حينها قد خرج من منزله؛ لتلبية احتياج أهله وخدمتهم، لكن وقع عليه حادث مروري وتوفي.

 

ومع قرب موسم الحج لهذا العام أعلن أحد معلمي الطالب "ثواب" لأسرته أنه سيؤدي عنه الحج، ويقيم مناسك الفريضة نيابة عنه والتي أتمها أمس الأول.

 

وتواصلت "سبق" مع أسرة الطالب والتي أبدت تقديرها لهذا المعلم على بادرته الطيبة التي تعكس ما يتمتع به من أخلاق كريمة ووفاء نادر بين معلم وأحد طلابه، سائلين الله -عز وجل- أن يجعل ما قام به في ميزان حسناته، ويكتب له التوفيق والسداد.

الحج
اعلان
معلم يحجّ عن طالب يتيم تُوُفي في حادث مروري بالخرمة
سبق

في لمسة وفاء، أدى أحد المعلمين بمحافظة الخرمة فريضة الحج لهذا العام نيابة عن طالب بمدرسته تيتم الأب، كان قد توفي بداية شهر جمادى الآخرة، بعد عاصفة ترابية تسببت في وفاته بحادث مروري.

 

وتشير التفاصيل التي حصلت عليها "سبق"، إلى أن الطالب "ثواب ناصر السبيعي" كان يدرس بالصف الثاني الثانوي، ومن الطلاب المميزين والمشهود لهم بالصلاح وحسن الخلق داخل المدرسة وخارجها ومن المحافظين على الصلاة في المسجد، وعاش يتيماً بعد أن توفي والده بمرض السرطان.

 

وفي يوم الجمعة الموافق 1/ 5/ 1436هـ بمحافظة الخرمة هبت عاصفة رملية شديدة حجبت الرؤية، كان حينها قد خرج من منزله؛ لتلبية احتياج أهله وخدمتهم، لكن وقع عليه حادث مروري وتوفي.

 

ومع قرب موسم الحج لهذا العام أعلن أحد معلمي الطالب "ثواب" لأسرته أنه سيؤدي عنه الحج، ويقيم مناسك الفريضة نيابة عنه والتي أتمها أمس الأول.

 

وتواصلت "سبق" مع أسرة الطالب والتي أبدت تقديرها لهذا المعلم على بادرته الطيبة التي تعكس ما يتمتع به من أخلاق كريمة ووفاء نادر بين معلم وأحد طلابه، سائلين الله -عز وجل- أن يجعل ما قام به في ميزان حسناته، ويكتب له التوفيق والسداد.

30 سبتمبر 2015 - 16 ذو الحجة 1436
08:27 AM

السرطان قضى على والده.. والصلاح والصلاة شاهده في الدنيا

معلم يحجّ عن طالب يتيم تُوُفي في حادث مروري بالخرمة

A A A
0
21

في لمسة وفاء، أدى أحد المعلمين بمحافظة الخرمة فريضة الحج لهذا العام نيابة عن طالب بمدرسته تيتم الأب، كان قد توفي بداية شهر جمادى الآخرة، بعد عاصفة ترابية تسببت في وفاته بحادث مروري.

 

وتشير التفاصيل التي حصلت عليها "سبق"، إلى أن الطالب "ثواب ناصر السبيعي" كان يدرس بالصف الثاني الثانوي، ومن الطلاب المميزين والمشهود لهم بالصلاح وحسن الخلق داخل المدرسة وخارجها ومن المحافظين على الصلاة في المسجد، وعاش يتيماً بعد أن توفي والده بمرض السرطان.

 

وفي يوم الجمعة الموافق 1/ 5/ 1436هـ بمحافظة الخرمة هبت عاصفة رملية شديدة حجبت الرؤية، كان حينها قد خرج من منزله؛ لتلبية احتياج أهله وخدمتهم، لكن وقع عليه حادث مروري وتوفي.

 

ومع قرب موسم الحج لهذا العام أعلن أحد معلمي الطالب "ثواب" لأسرته أنه سيؤدي عنه الحج، ويقيم مناسك الفريضة نيابة عنه والتي أتمها أمس الأول.

 

وتواصلت "سبق" مع أسرة الطالب والتي أبدت تقديرها لهذا المعلم على بادرته الطيبة التي تعكس ما يتمتع به من أخلاق كريمة ووفاء نادر بين معلم وأحد طلابه، سائلين الله -عز وجل- أن يجعل ما قام به في ميزان حسناته، ويكتب له التوفيق والسداد.