مقتل خبير من حزب الله الإرهابي في غارة للتحالف على مدينة المخا اليمنية

يشرف على وحدة بحرية تابعة للميليشيات الانقلابية وتجهيز الصواريخ الإيرانية

أكدت مصادر مطلعة لـ"سبق" مقتل خبير عسكري لبناني تابع لتنظيم "حزب الله" الإرهابي، في منطقة المخا، يوم الأحد الماضي بغارة لطيران التحالف العربي على تقاطع مفرق الحديدة في اليمن.

وقالت المصادر إن الخبير العسكري اللبناني ويدعى "أبو خليل" كان يشرف على وحدة عسكرية بحرية تابعة للميليشيات الانقلابية الحوثية وهو من أشرف أيضًا على استقبال وتجهيز الصواريخ الإيرانية المضادة للسفن، والتي تحصلت عليها الميليشيات الانقلابية قبل إسقاطها العاصمة صنعاء بتسهيلات من وحدات الجيش الموالي للمخلوع صالح في القطاع الساحلي الغربي للبلاد.

ونقلت جثة الخبير العسكري اللبناني إلى المستشفى العسكري بالعاصمة صنعاء مع جثث 3 قيادات حوثية كانت مع مبعوث حزب الله لتدريب الميليشيات الحوثية الانقلابية.

وقُتل في الضربة الجوية  أكثر من 12 عنصرًا من عناصر الميليشيا الانقلابية الحوثية كانوا على متن سيارتين بلوحات مدنية للتمويه استهدفتها طائرة للتحالف.

وبيّنت المصادر أنه سيتم  نقل جثة الخبير العسكري اللبناني مع القادة الثلاثة في القوة المرابطة في الشريط الساحلي إلى محافظة صعدة الاثنين المقبل حسب المعلومات وذلك لدفنهم في مقبرة خاصة بقتلى الميليشيات بمدينة صعدة القديمة.

وأشارت المصادر إلى أن خبراء حزب الله الإرهابي يديرون عدة قطاعات تابعة للميليشيات الانقلابية الحوثية التي لا تثق بضباط وقادة عسكريين محسوبين على المخلوع صالح، ومن هذه القطاعات الدفاع الساحلي وقطاع وحدات الدروع والصواريخ والإعلام الحربي وقطاع الإعلام الفضائي.

اعلان
مقتل خبير من حزب الله الإرهابي في غارة للتحالف على مدينة المخا اليمنية
سبق

أكدت مصادر مطلعة لـ"سبق" مقتل خبير عسكري لبناني تابع لتنظيم "حزب الله" الإرهابي، في منطقة المخا، يوم الأحد الماضي بغارة لطيران التحالف العربي على تقاطع مفرق الحديدة في اليمن.

وقالت المصادر إن الخبير العسكري اللبناني ويدعى "أبو خليل" كان يشرف على وحدة عسكرية بحرية تابعة للميليشيات الانقلابية الحوثية وهو من أشرف أيضًا على استقبال وتجهيز الصواريخ الإيرانية المضادة للسفن، والتي تحصلت عليها الميليشيات الانقلابية قبل إسقاطها العاصمة صنعاء بتسهيلات من وحدات الجيش الموالي للمخلوع صالح في القطاع الساحلي الغربي للبلاد.

ونقلت جثة الخبير العسكري اللبناني إلى المستشفى العسكري بالعاصمة صنعاء مع جثث 3 قيادات حوثية كانت مع مبعوث حزب الله لتدريب الميليشيات الحوثية الانقلابية.

وقُتل في الضربة الجوية  أكثر من 12 عنصرًا من عناصر الميليشيا الانقلابية الحوثية كانوا على متن سيارتين بلوحات مدنية للتمويه استهدفتها طائرة للتحالف.

وبيّنت المصادر أنه سيتم  نقل جثة الخبير العسكري اللبناني مع القادة الثلاثة في القوة المرابطة في الشريط الساحلي إلى محافظة صعدة الاثنين المقبل حسب المعلومات وذلك لدفنهم في مقبرة خاصة بقتلى الميليشيات بمدينة صعدة القديمة.

وأشارت المصادر إلى أن خبراء حزب الله الإرهابي يديرون عدة قطاعات تابعة للميليشيات الانقلابية الحوثية التي لا تثق بضباط وقادة عسكريين محسوبين على المخلوع صالح، ومن هذه القطاعات الدفاع الساحلي وقطاع وحدات الدروع والصواريخ والإعلام الحربي وقطاع الإعلام الفضائي.

28 يوليو 2016 - 23 شوّال 1437
10:15 PM
اخر تعديل
11 نوفمبر 2016 - 11 صفر 1438
04:52 PM

يشرف على وحدة بحرية تابعة للميليشيات الانقلابية وتجهيز الصواريخ الإيرانية

مقتل خبير من حزب الله الإرهابي في غارة للتحالف على مدينة المخا اليمنية

A A A
28
45,851

أكدت مصادر مطلعة لـ"سبق" مقتل خبير عسكري لبناني تابع لتنظيم "حزب الله" الإرهابي، في منطقة المخا، يوم الأحد الماضي بغارة لطيران التحالف العربي على تقاطع مفرق الحديدة في اليمن.

وقالت المصادر إن الخبير العسكري اللبناني ويدعى "أبو خليل" كان يشرف على وحدة عسكرية بحرية تابعة للميليشيات الانقلابية الحوثية وهو من أشرف أيضًا على استقبال وتجهيز الصواريخ الإيرانية المضادة للسفن، والتي تحصلت عليها الميليشيات الانقلابية قبل إسقاطها العاصمة صنعاء بتسهيلات من وحدات الجيش الموالي للمخلوع صالح في القطاع الساحلي الغربي للبلاد.

ونقلت جثة الخبير العسكري اللبناني إلى المستشفى العسكري بالعاصمة صنعاء مع جثث 3 قيادات حوثية كانت مع مبعوث حزب الله لتدريب الميليشيات الحوثية الانقلابية.

وقُتل في الضربة الجوية  أكثر من 12 عنصرًا من عناصر الميليشيا الانقلابية الحوثية كانوا على متن سيارتين بلوحات مدنية للتمويه استهدفتها طائرة للتحالف.

وبيّنت المصادر أنه سيتم  نقل جثة الخبير العسكري اللبناني مع القادة الثلاثة في القوة المرابطة في الشريط الساحلي إلى محافظة صعدة الاثنين المقبل حسب المعلومات وذلك لدفنهم في مقبرة خاصة بقتلى الميليشيات بمدينة صعدة القديمة.

وأشارت المصادر إلى أن خبراء حزب الله الإرهابي يديرون عدة قطاعات تابعة للميليشيات الانقلابية الحوثية التي لا تثق بضباط وقادة عسكريين محسوبين على المخلوع صالح، ومن هذه القطاعات الدفاع الساحلي وقطاع وحدات الدروع والصواريخ والإعلام الحربي وقطاع الإعلام الفضائي.