مقتل ٣ من قيادات الحوثي.. والتحالف يسيطر على جبل النار

جبهة الانقلابين تشهد إرباكاً وانهيارات متسارعة

واصلت قوات التحالف العربي التقدم صوب معسكر خالد أحد أكبر المعسكرات المتبقية للانقلابين بالقرب من الساحل الغربي لمحافظة تعز.

 

وقالت مصادر ميدانية إن قوات التحالف والجيش الوطني والمقاومة الجنوبية سيطرت على أجزاء من جبل النار الإستراتيجي المطل على معسكر خالد والتباب المحاذية للجبل.

 

وتشهد جبهة الانقلابين إرباكاً وانهيارات متسارعة بعد مقتل ثلاثة من أبرز قادتها أمس، وهم قائد القطاع الغربي البدوي، ورئيس عمليات القطاع أبو حمير، وقائد مجاميع الحوثيين مدير المديرية محمد هائل سنان، وذلك بقصف لطيران التحالف استهدف اجتماعاً لهم في منطقة البرح بتعز قرب المخا، وقتل معهم 12 من مرافقيهم كانوا في ذات المبنى الذي تم استهدافه.

 

واتجهت قوات التحالف البرية والجيش الوطني والمقاومة بعد تحرير المخا والساحل الغربي لمحافظة تعز في مسارين، الأول صوب معسكر خالد في البرح بتعز للسيطرة عليه وتأمين ظهر القوات المتجهة إلى الخوخه أول مدن الحديدة، حيث توجهت قوات التحالف والجيش الوطني في مسارها الثاني نحو معسكر أبو موسى الأشعري في الخوخه.

 

وتستهدف قوات التحالف في الساحل الغربي 3 معسكرات مهمة للمخلوع صالح هم معسكر العمري في ذوباب، وقد تمت السيطرة عليه، ومعسكر خالد في البرح، وتقترب القوات منه، ومعسكر أبو موسى الأشعري في الخوخه، ويزحف التحالف على الساحل نحو مواقعه، وقد أعلن الخط الرابط بينه والمخا منطقة عسكرية.

اعلان
مقتل ٣ من قيادات الحوثي.. والتحالف يسيطر على جبل النار
سبق

واصلت قوات التحالف العربي التقدم صوب معسكر خالد أحد أكبر المعسكرات المتبقية للانقلابين بالقرب من الساحل الغربي لمحافظة تعز.

 

وقالت مصادر ميدانية إن قوات التحالف والجيش الوطني والمقاومة الجنوبية سيطرت على أجزاء من جبل النار الإستراتيجي المطل على معسكر خالد والتباب المحاذية للجبل.

 

وتشهد جبهة الانقلابين إرباكاً وانهيارات متسارعة بعد مقتل ثلاثة من أبرز قادتها أمس، وهم قائد القطاع الغربي البدوي، ورئيس عمليات القطاع أبو حمير، وقائد مجاميع الحوثيين مدير المديرية محمد هائل سنان، وذلك بقصف لطيران التحالف استهدف اجتماعاً لهم في منطقة البرح بتعز قرب المخا، وقتل معهم 12 من مرافقيهم كانوا في ذات المبنى الذي تم استهدافه.

 

واتجهت قوات التحالف البرية والجيش الوطني والمقاومة بعد تحرير المخا والساحل الغربي لمحافظة تعز في مسارين، الأول صوب معسكر خالد في البرح بتعز للسيطرة عليه وتأمين ظهر القوات المتجهة إلى الخوخه أول مدن الحديدة، حيث توجهت قوات التحالف والجيش الوطني في مسارها الثاني نحو معسكر أبو موسى الأشعري في الخوخه.

 

وتستهدف قوات التحالف في الساحل الغربي 3 معسكرات مهمة للمخلوع صالح هم معسكر العمري في ذوباب، وقد تمت السيطرة عليه، ومعسكر خالد في البرح، وتقترب القوات منه، ومعسكر أبو موسى الأشعري في الخوخه، ويزحف التحالف على الساحل نحو مواقعه، وقد أعلن الخط الرابط بينه والمخا منطقة عسكرية.

21 فبراير 2017 - 24 جمادى الأول 1438
08:28 PM

مقتل ٣ من قيادات الحوثي.. والتحالف يسيطر على جبل النار

جبهة الانقلابين تشهد إرباكاً وانهيارات متسارعة

A A A
3
4,538

واصلت قوات التحالف العربي التقدم صوب معسكر خالد أحد أكبر المعسكرات المتبقية للانقلابين بالقرب من الساحل الغربي لمحافظة تعز.

 

وقالت مصادر ميدانية إن قوات التحالف والجيش الوطني والمقاومة الجنوبية سيطرت على أجزاء من جبل النار الإستراتيجي المطل على معسكر خالد والتباب المحاذية للجبل.

 

وتشهد جبهة الانقلابين إرباكاً وانهيارات متسارعة بعد مقتل ثلاثة من أبرز قادتها أمس، وهم قائد القطاع الغربي البدوي، ورئيس عمليات القطاع أبو حمير، وقائد مجاميع الحوثيين مدير المديرية محمد هائل سنان، وذلك بقصف لطيران التحالف استهدف اجتماعاً لهم في منطقة البرح بتعز قرب المخا، وقتل معهم 12 من مرافقيهم كانوا في ذات المبنى الذي تم استهدافه.

 

واتجهت قوات التحالف البرية والجيش الوطني والمقاومة بعد تحرير المخا والساحل الغربي لمحافظة تعز في مسارين، الأول صوب معسكر خالد في البرح بتعز للسيطرة عليه وتأمين ظهر القوات المتجهة إلى الخوخه أول مدن الحديدة، حيث توجهت قوات التحالف والجيش الوطني في مسارها الثاني نحو معسكر أبو موسى الأشعري في الخوخه.

 

وتستهدف قوات التحالف في الساحل الغربي 3 معسكرات مهمة للمخلوع صالح هم معسكر العمري في ذوباب، وقد تمت السيطرة عليه، ومعسكر خالد في البرح، وتقترب القوات منه، ومعسكر أبو موسى الأشعري في الخوخه، ويزحف التحالف على الساحل نحو مواقعه، وقد أعلن الخط الرابط بينه والمخا منطقة عسكرية.