منظمو حفلة تخرُّج الطب يخضعون للتحقيق.. وإحالة القضية لإمارة المنطقة

شرطة الطائف استوقفت اثنين منهم بعد موجة استنكار للاختلاط بين الجنسين

 استوقفت شرطة محافظة الطائف منظِّم حفلة خريجي طلاب وطالبات "الطب" من جامعة الطائف، التي أُقيمت وسط اختلاط بين الجنسين بأحد المولات داخل المحافظة، وشملت حضورًا كثيفًا، كما احتوت على رقصات من الشباب المشاركين في الحفلة، ومن بينهم الطلاب، كما استدعت "مدير المول"، وخضع هو الآخر للاستيقاف، إلى أن تم إطلاق سراحهما بعد عرضهما على هيئة التحقيق والادعاء العام.  
 
وعلمت "سبق" أن ملف القضية تم بعثه لإمارة منطقة مكة؛ لاتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة حيالها.
 
 وكان بيان صادر من إدارة جامعة الطائف حول مقطع فيديو، يصوِّر حفلاً مختلطًا لما يُذكر أنه لخريجي كلية الطب "بنين وبنات"، قد أكد أنه "إذا ثبت نسبة هذا التصرف لخريجي كلية الطب بالجامعة فإننا نستنكر في جامعة الطائف ما قام به بعض طلبة كلية الطب من تصرفات فردية بإقامة حفل خاص بهم بمول تجاري عام. وتؤكد الجامعة أنه ليس لها علاقة بهذا الاحتفال، وقد أُقيم خارج أسوار الجامعة دون علمها، وهناك جهات معنية تمنح تصاريح لإقامة الاحتفالات في الأماكن العامة".  
 
وأضاف البيان: "نود أن نبيّن للجميع أن الجامعة أقامت حفل تخرج لجميع طلابها هذا العام داخل الحرم الجامعي تحت رعاية محافظ محافظة الطائف بتاريخ 21 رجب 1437هـ، كما أقامت كلية الطب حفلاً ختاميًّا لأنشطة الكلية، وتخريج الدفعة السادسة لطلبة الطب بتاريخ 4 شعبان 1437هـ، برعاية مدير الجامعة بقاعة الاحتفالات داخل الحرم الجامعي. كما أن الجامعة ستقيم حفل تخريج لطالباتها تحت رعاية الأميرة الجوهرة بنت فيصل بن تركي آل سعود - حفظها الله - الأربعاء، الموافق 18 شعبان 1438هـ".  
 
يُشار إلى أن مقطع فيديو كان قد انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي، صوَّر حفلاً مختلطًا - كما ذكر- لمجموعة من طلاب الطب "بنين وبنات" داخل أحد المولات؛ الأمر الذي لاقى استهجانًا وامتعاضًا كبيرًا من قِبل المتابعين.
 
وأُقيم الحفل احتفاء من الطلاب والطالبات بمناسبة تخرجهم، وكانوا قد اشتركوا جميعًا في تقطيع الكعكة الكبيرة التي تم إحضارها بهذه المناسبة.  
 
في حين كانت "سبق" قد تلقت تأكيدًا من شركة إدارة للتنمية والتطوير، المشرفة على مجمع قلب الطائف، أن حفل طلاب كلية الطب الذي أُقيم يوم الجمعة الماضي لم يكن مختلطًا، وجاء تنظيمه في وسط المجمع بحضور المتسوقين.  
 
وقالت الشركة في بيان عقب مقطع الفيديو المتداوَل: "الإناث المشاركات في حفل التخرج كن بصحبة أولياء أمورهن، وجميعهن بلا استثناء كن يرتدين العباءة، ويغطين الوجوه، وفي كامل حشمتهن".  
 
وأضافت: "لم يكن هناك أي تواصل بين الذكور والإناث إطلاقًا، وعدد حراس الأمن التابعين للمجمع ٣٠ حارس أمن، إضافة إلى حارسات الأمن. كما أن المجمع مزود بكاميرات مراقبة حديثة لضبط أي تجاوز، مع وجود مكتب دائم لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر".  
 
وأردفت الشركة: "قام الخريجون بتشغيل شيلة تحوي إيقاعات، وتم إيقافها من قِبل إدارة المجمع لعدم إزعاج المتسوقين".  
 
وتابعت: "المجمع يستضيف الفعاليات والمناسبات، مثل (أسبوع المرور، الدفاع المدني واليوم العالمي للصحة... إلخ)، وجميع هذه المناسبات تحمل الطابع المنضبط نفسه. علمًا بأن مجمع وبرج قلب الطائف أكبر مجمع تجاري في المنطقة، ويضم عوامل جذب، منها (مطاعم، ملاهٍ، صالة تزلج، بولنق، فندق خمس نجوم ومطعم دائري متحرك بأعلى البرج... إلخ)؛ وهذا يجعله وجهة مطلوبة للمناسبات العامة".  

 
واختتمت الشركة بالقول: "المجمع حريص جدًّا على ضبط كل ما يخالف السلوك الإسلامي، ونرحب بالملاحظات على هاتف خدمة العملاء المجاني رقم ٩٢٠٠٠٣٩٨٧ والبريد الإلكتروني [email protected]".

اعلان
منظمو حفلة تخرُّج الطب يخضعون للتحقيق.. وإحالة القضية لإمارة المنطقة
سبق

 استوقفت شرطة محافظة الطائف منظِّم حفلة خريجي طلاب وطالبات "الطب" من جامعة الطائف، التي أُقيمت وسط اختلاط بين الجنسين بأحد المولات داخل المحافظة، وشملت حضورًا كثيفًا، كما احتوت على رقصات من الشباب المشاركين في الحفلة، ومن بينهم الطلاب، كما استدعت "مدير المول"، وخضع هو الآخر للاستيقاف، إلى أن تم إطلاق سراحهما بعد عرضهما على هيئة التحقيق والادعاء العام.  
 
وعلمت "سبق" أن ملف القضية تم بعثه لإمارة منطقة مكة؛ لاتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة حيالها.
 
 وكان بيان صادر من إدارة جامعة الطائف حول مقطع فيديو، يصوِّر حفلاً مختلطًا لما يُذكر أنه لخريجي كلية الطب "بنين وبنات"، قد أكد أنه "إذا ثبت نسبة هذا التصرف لخريجي كلية الطب بالجامعة فإننا نستنكر في جامعة الطائف ما قام به بعض طلبة كلية الطب من تصرفات فردية بإقامة حفل خاص بهم بمول تجاري عام. وتؤكد الجامعة أنه ليس لها علاقة بهذا الاحتفال، وقد أُقيم خارج أسوار الجامعة دون علمها، وهناك جهات معنية تمنح تصاريح لإقامة الاحتفالات في الأماكن العامة".  
 
وأضاف البيان: "نود أن نبيّن للجميع أن الجامعة أقامت حفل تخرج لجميع طلابها هذا العام داخل الحرم الجامعي تحت رعاية محافظ محافظة الطائف بتاريخ 21 رجب 1437هـ، كما أقامت كلية الطب حفلاً ختاميًّا لأنشطة الكلية، وتخريج الدفعة السادسة لطلبة الطب بتاريخ 4 شعبان 1437هـ، برعاية مدير الجامعة بقاعة الاحتفالات داخل الحرم الجامعي. كما أن الجامعة ستقيم حفل تخريج لطالباتها تحت رعاية الأميرة الجوهرة بنت فيصل بن تركي آل سعود - حفظها الله - الأربعاء، الموافق 18 شعبان 1438هـ".  
 
يُشار إلى أن مقطع فيديو كان قد انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي، صوَّر حفلاً مختلطًا - كما ذكر- لمجموعة من طلاب الطب "بنين وبنات" داخل أحد المولات؛ الأمر الذي لاقى استهجانًا وامتعاضًا كبيرًا من قِبل المتابعين.
 
وأُقيم الحفل احتفاء من الطلاب والطالبات بمناسبة تخرجهم، وكانوا قد اشتركوا جميعًا في تقطيع الكعكة الكبيرة التي تم إحضارها بهذه المناسبة.  
 
في حين كانت "سبق" قد تلقت تأكيدًا من شركة إدارة للتنمية والتطوير، المشرفة على مجمع قلب الطائف، أن حفل طلاب كلية الطب الذي أُقيم يوم الجمعة الماضي لم يكن مختلطًا، وجاء تنظيمه في وسط المجمع بحضور المتسوقين.  
 
وقالت الشركة في بيان عقب مقطع الفيديو المتداوَل: "الإناث المشاركات في حفل التخرج كن بصحبة أولياء أمورهن، وجميعهن بلا استثناء كن يرتدين العباءة، ويغطين الوجوه، وفي كامل حشمتهن".  
 
وأضافت: "لم يكن هناك أي تواصل بين الذكور والإناث إطلاقًا، وعدد حراس الأمن التابعين للمجمع ٣٠ حارس أمن، إضافة إلى حارسات الأمن. كما أن المجمع مزود بكاميرات مراقبة حديثة لضبط أي تجاوز، مع وجود مكتب دائم لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر".  
 
وأردفت الشركة: "قام الخريجون بتشغيل شيلة تحوي إيقاعات، وتم إيقافها من قِبل إدارة المجمع لعدم إزعاج المتسوقين".  
 
وتابعت: "المجمع يستضيف الفعاليات والمناسبات، مثل (أسبوع المرور، الدفاع المدني واليوم العالمي للصحة... إلخ)، وجميع هذه المناسبات تحمل الطابع المنضبط نفسه. علمًا بأن مجمع وبرج قلب الطائف أكبر مجمع تجاري في المنطقة، ويضم عوامل جذب، منها (مطاعم، ملاهٍ، صالة تزلج، بولنق، فندق خمس نجوم ومطعم دائري متحرك بأعلى البرج... إلخ)؛ وهذا يجعله وجهة مطلوبة للمناسبات العامة".  

 
واختتمت الشركة بالقول: "المجمع حريص جدًّا على ضبط كل ما يخالف السلوك الإسلامي، ونرحب بالملاحظات على هاتف خدمة العملاء المجاني رقم ٩٢٠٠٠٣٩٨٧ والبريد الإلكتروني [email protected]".

25 مايو 2016 - 18 شعبان 1437
11:16 PM

شرطة الطائف استوقفت اثنين منهم بعد موجة استنكار للاختلاط بين الجنسين

منظمو حفلة تخرُّج الطب يخضعون للتحقيق.. وإحالة القضية لإمارة المنطقة

A A A
39
51,489

 استوقفت شرطة محافظة الطائف منظِّم حفلة خريجي طلاب وطالبات "الطب" من جامعة الطائف، التي أُقيمت وسط اختلاط بين الجنسين بأحد المولات داخل المحافظة، وشملت حضورًا كثيفًا، كما احتوت على رقصات من الشباب المشاركين في الحفلة، ومن بينهم الطلاب، كما استدعت "مدير المول"، وخضع هو الآخر للاستيقاف، إلى أن تم إطلاق سراحهما بعد عرضهما على هيئة التحقيق والادعاء العام.  
 
وعلمت "سبق" أن ملف القضية تم بعثه لإمارة منطقة مكة؛ لاتخاذ الإجراءات النظامية اللازمة حيالها.
 
 وكان بيان صادر من إدارة جامعة الطائف حول مقطع فيديو، يصوِّر حفلاً مختلطًا لما يُذكر أنه لخريجي كلية الطب "بنين وبنات"، قد أكد أنه "إذا ثبت نسبة هذا التصرف لخريجي كلية الطب بالجامعة فإننا نستنكر في جامعة الطائف ما قام به بعض طلبة كلية الطب من تصرفات فردية بإقامة حفل خاص بهم بمول تجاري عام. وتؤكد الجامعة أنه ليس لها علاقة بهذا الاحتفال، وقد أُقيم خارج أسوار الجامعة دون علمها، وهناك جهات معنية تمنح تصاريح لإقامة الاحتفالات في الأماكن العامة".  
 
وأضاف البيان: "نود أن نبيّن للجميع أن الجامعة أقامت حفل تخرج لجميع طلابها هذا العام داخل الحرم الجامعي تحت رعاية محافظ محافظة الطائف بتاريخ 21 رجب 1437هـ، كما أقامت كلية الطب حفلاً ختاميًّا لأنشطة الكلية، وتخريج الدفعة السادسة لطلبة الطب بتاريخ 4 شعبان 1437هـ، برعاية مدير الجامعة بقاعة الاحتفالات داخل الحرم الجامعي. كما أن الجامعة ستقيم حفل تخريج لطالباتها تحت رعاية الأميرة الجوهرة بنت فيصل بن تركي آل سعود - حفظها الله - الأربعاء، الموافق 18 شعبان 1438هـ".  
 
يُشار إلى أن مقطع فيديو كان قد انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي، صوَّر حفلاً مختلطًا - كما ذكر- لمجموعة من طلاب الطب "بنين وبنات" داخل أحد المولات؛ الأمر الذي لاقى استهجانًا وامتعاضًا كبيرًا من قِبل المتابعين.
 
وأُقيم الحفل احتفاء من الطلاب والطالبات بمناسبة تخرجهم، وكانوا قد اشتركوا جميعًا في تقطيع الكعكة الكبيرة التي تم إحضارها بهذه المناسبة.  
 
في حين كانت "سبق" قد تلقت تأكيدًا من شركة إدارة للتنمية والتطوير، المشرفة على مجمع قلب الطائف، أن حفل طلاب كلية الطب الذي أُقيم يوم الجمعة الماضي لم يكن مختلطًا، وجاء تنظيمه في وسط المجمع بحضور المتسوقين.  
 
وقالت الشركة في بيان عقب مقطع الفيديو المتداوَل: "الإناث المشاركات في حفل التخرج كن بصحبة أولياء أمورهن، وجميعهن بلا استثناء كن يرتدين العباءة، ويغطين الوجوه، وفي كامل حشمتهن".  
 
وأضافت: "لم يكن هناك أي تواصل بين الذكور والإناث إطلاقًا، وعدد حراس الأمن التابعين للمجمع ٣٠ حارس أمن، إضافة إلى حارسات الأمن. كما أن المجمع مزود بكاميرات مراقبة حديثة لضبط أي تجاوز، مع وجود مكتب دائم لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر".  
 
وأردفت الشركة: "قام الخريجون بتشغيل شيلة تحوي إيقاعات، وتم إيقافها من قِبل إدارة المجمع لعدم إزعاج المتسوقين".  
 
وتابعت: "المجمع يستضيف الفعاليات والمناسبات، مثل (أسبوع المرور، الدفاع المدني واليوم العالمي للصحة... إلخ)، وجميع هذه المناسبات تحمل الطابع المنضبط نفسه. علمًا بأن مجمع وبرج قلب الطائف أكبر مجمع تجاري في المنطقة، ويضم عوامل جذب، منها (مطاعم، ملاهٍ، صالة تزلج، بولنق، فندق خمس نجوم ومطعم دائري متحرك بأعلى البرج... إلخ)؛ وهذا يجعله وجهة مطلوبة للمناسبات العامة".  

 
واختتمت الشركة بالقول: "المجمع حريص جدًّا على ضبط كل ما يخالف السلوك الإسلامي، ونرحب بالملاحظات على هاتف خدمة العملاء المجاني رقم ٩٢٠٠٠٣٩٨٧ والبريد الإلكتروني [email protected]".