"واشنطن بوست": "ترامب" يتبنى رؤية المملكة في الشرق الأوسط

قالت:  وصف المعركة بأنها بين الخير والشر

كتبت صحيفة "واشنطن بوست" في عددها الصادر اليوم، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يتبنى الرؤية السعودية للشرق الأوسط، وذلك تعليقاً على الخطاب الذي ألقاه أمس.

 

وأضافت الصحيفة أن الخطاب كان مداهمة للأجندة السعودية في الشرق الأوسط، معرجة على تصريحات ترامب التي سبقها تصريحات الملك سلمان الذي قال لعشرات القادة المسلمين إن النظام في طهران يمثل قمة الإرهاب العالمي، بينما قال ترامب بلهجة على نفس القدر من القوة بأن كل الدول صاحبة الضمير يجب أن تعمل لعزل إيران.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن الشكوك كانت تحيط بما سيقوله ترامب عن الإسلام، الذي قال عنه من قبل "إنه يكرهنا"، لكن الرئيس الأمريكي ابتعد عن الحديث عن "الإرهاب الإسلامي الراديكالي" أمام مستمعيه أمس، الأحد. وقدم خلال وجوده في الرياض رسالة من الوحدة والهدف المشترك، وحث القادة المجتمعين على طرد المسلحين الإسلاميين، وأكد أنها ليست معركة أديان أو طوائف أو حضارات، واصفا إياها بأنها معركة بين الخير والشر.

القمة العربية الإسلامية الأمريكية قمة العزم قمة الرياض
اعلان
"واشنطن بوست": "ترامب" يتبنى رؤية المملكة في الشرق الأوسط
سبق

كتبت صحيفة "واشنطن بوست" في عددها الصادر اليوم، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يتبنى الرؤية السعودية للشرق الأوسط، وذلك تعليقاً على الخطاب الذي ألقاه أمس.

 

وأضافت الصحيفة أن الخطاب كان مداهمة للأجندة السعودية في الشرق الأوسط، معرجة على تصريحات ترامب التي سبقها تصريحات الملك سلمان الذي قال لعشرات القادة المسلمين إن النظام في طهران يمثل قمة الإرهاب العالمي، بينما قال ترامب بلهجة على نفس القدر من القوة بأن كل الدول صاحبة الضمير يجب أن تعمل لعزل إيران.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن الشكوك كانت تحيط بما سيقوله ترامب عن الإسلام، الذي قال عنه من قبل "إنه يكرهنا"، لكن الرئيس الأمريكي ابتعد عن الحديث عن "الإرهاب الإسلامي الراديكالي" أمام مستمعيه أمس، الأحد. وقدم خلال وجوده في الرياض رسالة من الوحدة والهدف المشترك، وحث القادة المجتمعين على طرد المسلحين الإسلاميين، وأكد أنها ليست معركة أديان أو طوائف أو حضارات، واصفا إياها بأنها معركة بين الخير والشر.

22 مايو 2017 - 26 شعبان 1438
05:15 PM
اخر تعديل
07 يونيو 2017 - 12 رمضان 1438
10:31 PM

"واشنطن بوست": "ترامب" يتبنى رؤية المملكة في الشرق الأوسط

قالت:  وصف المعركة بأنها بين الخير والشر

A A A
1
13,232

كتبت صحيفة "واشنطن بوست" في عددها الصادر اليوم، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يتبنى الرؤية السعودية للشرق الأوسط، وذلك تعليقاً على الخطاب الذي ألقاه أمس.

 

وأضافت الصحيفة أن الخطاب كان مداهمة للأجندة السعودية في الشرق الأوسط، معرجة على تصريحات ترامب التي سبقها تصريحات الملك سلمان الذي قال لعشرات القادة المسلمين إن النظام في طهران يمثل قمة الإرهاب العالمي، بينما قال ترامب بلهجة على نفس القدر من القوة بأن كل الدول صاحبة الضمير يجب أن تعمل لعزل إيران.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن الشكوك كانت تحيط بما سيقوله ترامب عن الإسلام، الذي قال عنه من قبل "إنه يكرهنا"، لكن الرئيس الأمريكي ابتعد عن الحديث عن "الإرهاب الإسلامي الراديكالي" أمام مستمعيه أمس، الأحد. وقدم خلال وجوده في الرياض رسالة من الوحدة والهدف المشترك، وحث القادة المجتمعين على طرد المسلحين الإسلاميين، وأكد أنها ليست معركة أديان أو طوائف أو حضارات، واصفا إياها بأنها معركة بين الخير والشر.