وزير الإسكان يتفقد "مشاريع الشرقية" ويؤكد تسليمها للمستحقين قريباً

جولة "الحقيل" شملت مواقع في الدمام والخبر والأحساء

أكد وزير الإسكان، ماجد بن عبدالله الحقيل، أن مشاريع الوزارة في المنطقة الشرقية تسير وفق الخطة المعدّة لها، حيث أصبح عدد منها على وشك الاكتمال والتسليم للمواطنين المستحقين للدعم السكني.

 

وقال "الحقيل": "سيتم تنفيذ مشاريع أخرى عبر برنامج الشراكة مع القطاع الخاص، وذلك لضخ المزيد من الوحدات السكنية ذات الخيارات المتنوعة والجودة العالية والسعر المناسب، بما يتوافق مع جميع فئات المجتمع".

 

وخلال جولته التفقدية على مشاريع الوزارة في المنطقة الشرقية، أضاف وزير الإسكان: "المشاريع تمتاز بجودة التصميم والتنفيذ وتشتمل على مواقع مخصصة للمرافق الخدمية من مدارس ومراكز صحيّة وأمنية وتجارية وترفيهية، مع تكامل البنية التحتية من شبكات مياه وكهرباء واتصالات وغيرها".

 

وأردف: "المشاريع الجاري تنفيذها حالياً توفّر نحو 16122 منتج سكني تشمل الفلل والشقق والأراضي المطوّرة، فضلاً عن الحلول التمويلية للمستحقين، فيما يجري العمل على مشاريع أخرى على مستوى المنطقة مثل مشروع "ضاحية الأصفر" بمحافظة الأحساء الذي يستهدف توفير 100 ألف وحدة سكنية تم توقيع تنفيذها مع خمس شركات تطوير عقاري صينية مؤهلة".

 

وتابع: "هناك مشروع "تاروت" و"صفوى" بمحافظة القطيف اللذان يوفّران أكثر من 10 آلاف وحدة سكنية وتم توقيعهما مؤخراً مع شركتين وطنيتين ذات كفاءة وخبرة في هذا القطاع".

وقال "الحقيل": "سنوالي تنفيذ المشاريع عبر تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص التي انتهجتها الوزارة بعد تحوّلها من كونها منفّذ إلى مشرف ومنظّم".

 

وأضاف: "نتابع بعناية مشاريع الوزارة بالمنطقة الشرقية وجميع مناطق المملكة، ونحرص دوماً على معرفة سير عملها ومستوى إنجازها، وذلك تمهيداً لتوزيعها على المواطنين المستحقين للدعم السكني".

 

وأردف: "الوزارة سلّمت في وقت سابق مشروع إسكان حفر الباطن الذي اشتمل على 900 وحدة سكنية، كما يتوقع أن يتم تسليم مشروع إسكان الخبر خلال شهرين، إذ بلغت نسبة إنجازه نحو 95 %، على أن تتبعه مشاريع الدمام والأحساء".

 

وتابع: "لن تتوقف الوزارة عند هذه المشاريع، وإنما ستعمل على ضخّ المزيد لتلبية الاحتياج ودعم العرض وتمكين الطلب على مستوى المنطقة، علماً بأن عدد المستحقين للدعم السكني في المنطقة الشرقية ممن تقدّموا على البوابة الإلكترونية (إسكان) بلغ 169455 مستحق من الذكور والإناث".

 

واستمع "الحقيل" إلى شرح مفصّل عن المشاريع من رئيس مشاريع المنطقة الشرقية المهندس عبدالله بن سعود الحمّاد، مشيداً بما تحقّق من نتائج، ومشدّداً في الوقت ذاته على ضرورة بذل المزيد من الجهد سعياً إلى إنجازها في أسرع وقت وتسليمها للمواطنين المستحقين.

 

وأكد وزير الإسكان حرص الوزارة على تفقد ومتابعة سير كل مشاريعها حسب الخطط الزمنية المحددة لها.

 

وكان "الحقيل" قد بدأ جولته التفقدية بمشروع إسكان الدمام الشمالي، وينقسم إلى جزئين هما العمائر السكنية بعدد منتجات يصل إلى 1901 منتج سكني مكتملة المرافق، والأراضي المطوّرة بعدد 2088 قطعة أرض مخصصة للفيلات، وهى مكتملة المرافق والخدمات.

 

وتفقد الوزير مشروع إسكان الدمام الجنوبي، ويتضمّن منطقة مخصصة للعمائر السكنية بعدد منتجات يصل إلى 6144 منتج سكني، ومنطقة الأراضي المطورة وتحتوي على 3349 قطعة أرض.

 

وزار "الحقيل" مشروع إسكان مدينة الخبر الذي يقع بمنطقة العزيزية، ويشمل 272 فيلا، مع وجود مواقع مخصصة للمرافق الخدمية، وتوافر خدمات البنية التحتية.

 

وفي محافظة الأحساء؛ أطّلع  وزير الإسكان على مستجدات الدراسات الفنية والتصميمة لمشروع "ضاحية الأصفر" الذي يستهدف توفير 100 ألف وحدة سكنية ذات خيارات متنوعة وجودة عالية.

 

وزار "الحقيل" مشروع إسكان "المبرّز" الذي يحتوي على 116 وحدة سكنية، و95 قطعة أرض سكنية، كما تفقّد مشروع إسكان الأحساء "ارض الجامعة" ويتضمّن 1518 قطعة أرض سكنية مطورة، أما مشروع إسكان الأحساء الواقع جنوب مدينة الهفوف، فيوفّر 500 وحدة سكنية، مع تكامل الخدمات والبنية التحتية.

اعلان
وزير الإسكان يتفقد "مشاريع الشرقية" ويؤكد تسليمها للمستحقين قريباً
سبق

أكد وزير الإسكان، ماجد بن عبدالله الحقيل، أن مشاريع الوزارة في المنطقة الشرقية تسير وفق الخطة المعدّة لها، حيث أصبح عدد منها على وشك الاكتمال والتسليم للمواطنين المستحقين للدعم السكني.

 

وقال "الحقيل": "سيتم تنفيذ مشاريع أخرى عبر برنامج الشراكة مع القطاع الخاص، وذلك لضخ المزيد من الوحدات السكنية ذات الخيارات المتنوعة والجودة العالية والسعر المناسب، بما يتوافق مع جميع فئات المجتمع".

 

وخلال جولته التفقدية على مشاريع الوزارة في المنطقة الشرقية، أضاف وزير الإسكان: "المشاريع تمتاز بجودة التصميم والتنفيذ وتشتمل على مواقع مخصصة للمرافق الخدمية من مدارس ومراكز صحيّة وأمنية وتجارية وترفيهية، مع تكامل البنية التحتية من شبكات مياه وكهرباء واتصالات وغيرها".

 

وأردف: "المشاريع الجاري تنفيذها حالياً توفّر نحو 16122 منتج سكني تشمل الفلل والشقق والأراضي المطوّرة، فضلاً عن الحلول التمويلية للمستحقين، فيما يجري العمل على مشاريع أخرى على مستوى المنطقة مثل مشروع "ضاحية الأصفر" بمحافظة الأحساء الذي يستهدف توفير 100 ألف وحدة سكنية تم توقيع تنفيذها مع خمس شركات تطوير عقاري صينية مؤهلة".

 

وتابع: "هناك مشروع "تاروت" و"صفوى" بمحافظة القطيف اللذان يوفّران أكثر من 10 آلاف وحدة سكنية وتم توقيعهما مؤخراً مع شركتين وطنيتين ذات كفاءة وخبرة في هذا القطاع".

وقال "الحقيل": "سنوالي تنفيذ المشاريع عبر تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص التي انتهجتها الوزارة بعد تحوّلها من كونها منفّذ إلى مشرف ومنظّم".

 

وأضاف: "نتابع بعناية مشاريع الوزارة بالمنطقة الشرقية وجميع مناطق المملكة، ونحرص دوماً على معرفة سير عملها ومستوى إنجازها، وذلك تمهيداً لتوزيعها على المواطنين المستحقين للدعم السكني".

 

وأردف: "الوزارة سلّمت في وقت سابق مشروع إسكان حفر الباطن الذي اشتمل على 900 وحدة سكنية، كما يتوقع أن يتم تسليم مشروع إسكان الخبر خلال شهرين، إذ بلغت نسبة إنجازه نحو 95 %، على أن تتبعه مشاريع الدمام والأحساء".

 

وتابع: "لن تتوقف الوزارة عند هذه المشاريع، وإنما ستعمل على ضخّ المزيد لتلبية الاحتياج ودعم العرض وتمكين الطلب على مستوى المنطقة، علماً بأن عدد المستحقين للدعم السكني في المنطقة الشرقية ممن تقدّموا على البوابة الإلكترونية (إسكان) بلغ 169455 مستحق من الذكور والإناث".

 

واستمع "الحقيل" إلى شرح مفصّل عن المشاريع من رئيس مشاريع المنطقة الشرقية المهندس عبدالله بن سعود الحمّاد، مشيداً بما تحقّق من نتائج، ومشدّداً في الوقت ذاته على ضرورة بذل المزيد من الجهد سعياً إلى إنجازها في أسرع وقت وتسليمها للمواطنين المستحقين.

 

وأكد وزير الإسكان حرص الوزارة على تفقد ومتابعة سير كل مشاريعها حسب الخطط الزمنية المحددة لها.

 

وكان "الحقيل" قد بدأ جولته التفقدية بمشروع إسكان الدمام الشمالي، وينقسم إلى جزئين هما العمائر السكنية بعدد منتجات يصل إلى 1901 منتج سكني مكتملة المرافق، والأراضي المطوّرة بعدد 2088 قطعة أرض مخصصة للفيلات، وهى مكتملة المرافق والخدمات.

 

وتفقد الوزير مشروع إسكان الدمام الجنوبي، ويتضمّن منطقة مخصصة للعمائر السكنية بعدد منتجات يصل إلى 6144 منتج سكني، ومنطقة الأراضي المطورة وتحتوي على 3349 قطعة أرض.

 

وزار "الحقيل" مشروع إسكان مدينة الخبر الذي يقع بمنطقة العزيزية، ويشمل 272 فيلا، مع وجود مواقع مخصصة للمرافق الخدمية، وتوافر خدمات البنية التحتية.

 

وفي محافظة الأحساء؛ أطّلع  وزير الإسكان على مستجدات الدراسات الفنية والتصميمة لمشروع "ضاحية الأصفر" الذي يستهدف توفير 100 ألف وحدة سكنية ذات خيارات متنوعة وجودة عالية.

 

وزار "الحقيل" مشروع إسكان "المبرّز" الذي يحتوي على 116 وحدة سكنية، و95 قطعة أرض سكنية، كما تفقّد مشروع إسكان الأحساء "ارض الجامعة" ويتضمّن 1518 قطعة أرض سكنية مطورة، أما مشروع إسكان الأحساء الواقع جنوب مدينة الهفوف، فيوفّر 500 وحدة سكنية، مع تكامل الخدمات والبنية التحتية.

08 أكتوبر 2016 - 7 محرّم 1438
05:57 PM

جولة "الحقيل" شملت مواقع في الدمام والخبر والأحساء

وزير الإسكان يتفقد "مشاريع الشرقية" ويؤكد تسليمها للمستحقين قريباً

A A A
37
18,359

أكد وزير الإسكان، ماجد بن عبدالله الحقيل، أن مشاريع الوزارة في المنطقة الشرقية تسير وفق الخطة المعدّة لها، حيث أصبح عدد منها على وشك الاكتمال والتسليم للمواطنين المستحقين للدعم السكني.

 

وقال "الحقيل": "سيتم تنفيذ مشاريع أخرى عبر برنامج الشراكة مع القطاع الخاص، وذلك لضخ المزيد من الوحدات السكنية ذات الخيارات المتنوعة والجودة العالية والسعر المناسب، بما يتوافق مع جميع فئات المجتمع".

 

وخلال جولته التفقدية على مشاريع الوزارة في المنطقة الشرقية، أضاف وزير الإسكان: "المشاريع تمتاز بجودة التصميم والتنفيذ وتشتمل على مواقع مخصصة للمرافق الخدمية من مدارس ومراكز صحيّة وأمنية وتجارية وترفيهية، مع تكامل البنية التحتية من شبكات مياه وكهرباء واتصالات وغيرها".

 

وأردف: "المشاريع الجاري تنفيذها حالياً توفّر نحو 16122 منتج سكني تشمل الفلل والشقق والأراضي المطوّرة، فضلاً عن الحلول التمويلية للمستحقين، فيما يجري العمل على مشاريع أخرى على مستوى المنطقة مثل مشروع "ضاحية الأصفر" بمحافظة الأحساء الذي يستهدف توفير 100 ألف وحدة سكنية تم توقيع تنفيذها مع خمس شركات تطوير عقاري صينية مؤهلة".

 

وتابع: "هناك مشروع "تاروت" و"صفوى" بمحافظة القطيف اللذان يوفّران أكثر من 10 آلاف وحدة سكنية وتم توقيعهما مؤخراً مع شركتين وطنيتين ذات كفاءة وخبرة في هذا القطاع".

وقال "الحقيل": "سنوالي تنفيذ المشاريع عبر تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص التي انتهجتها الوزارة بعد تحوّلها من كونها منفّذ إلى مشرف ومنظّم".

 

وأضاف: "نتابع بعناية مشاريع الوزارة بالمنطقة الشرقية وجميع مناطق المملكة، ونحرص دوماً على معرفة سير عملها ومستوى إنجازها، وذلك تمهيداً لتوزيعها على المواطنين المستحقين للدعم السكني".

 

وأردف: "الوزارة سلّمت في وقت سابق مشروع إسكان حفر الباطن الذي اشتمل على 900 وحدة سكنية، كما يتوقع أن يتم تسليم مشروع إسكان الخبر خلال شهرين، إذ بلغت نسبة إنجازه نحو 95 %، على أن تتبعه مشاريع الدمام والأحساء".

 

وتابع: "لن تتوقف الوزارة عند هذه المشاريع، وإنما ستعمل على ضخّ المزيد لتلبية الاحتياج ودعم العرض وتمكين الطلب على مستوى المنطقة، علماً بأن عدد المستحقين للدعم السكني في المنطقة الشرقية ممن تقدّموا على البوابة الإلكترونية (إسكان) بلغ 169455 مستحق من الذكور والإناث".

 

واستمع "الحقيل" إلى شرح مفصّل عن المشاريع من رئيس مشاريع المنطقة الشرقية المهندس عبدالله بن سعود الحمّاد، مشيداً بما تحقّق من نتائج، ومشدّداً في الوقت ذاته على ضرورة بذل المزيد من الجهد سعياً إلى إنجازها في أسرع وقت وتسليمها للمواطنين المستحقين.

 

وأكد وزير الإسكان حرص الوزارة على تفقد ومتابعة سير كل مشاريعها حسب الخطط الزمنية المحددة لها.

 

وكان "الحقيل" قد بدأ جولته التفقدية بمشروع إسكان الدمام الشمالي، وينقسم إلى جزئين هما العمائر السكنية بعدد منتجات يصل إلى 1901 منتج سكني مكتملة المرافق، والأراضي المطوّرة بعدد 2088 قطعة أرض مخصصة للفيلات، وهى مكتملة المرافق والخدمات.

 

وتفقد الوزير مشروع إسكان الدمام الجنوبي، ويتضمّن منطقة مخصصة للعمائر السكنية بعدد منتجات يصل إلى 6144 منتج سكني، ومنطقة الأراضي المطورة وتحتوي على 3349 قطعة أرض.

 

وزار "الحقيل" مشروع إسكان مدينة الخبر الذي يقع بمنطقة العزيزية، ويشمل 272 فيلا، مع وجود مواقع مخصصة للمرافق الخدمية، وتوافر خدمات البنية التحتية.

 

وفي محافظة الأحساء؛ أطّلع  وزير الإسكان على مستجدات الدراسات الفنية والتصميمة لمشروع "ضاحية الأصفر" الذي يستهدف توفير 100 ألف وحدة سكنية ذات خيارات متنوعة وجودة عالية.

 

وزار "الحقيل" مشروع إسكان "المبرّز" الذي يحتوي على 116 وحدة سكنية، و95 قطعة أرض سكنية، كما تفقّد مشروع إسكان الأحساء "ارض الجامعة" ويتضمّن 1518 قطعة أرض سكنية مطورة، أما مشروع إسكان الأحساء الواقع جنوب مدينة الهفوف، فيوفّر 500 وحدة سكنية، مع تكامل الخدمات والبنية التحتية.