وزير الإسكان يلتقي مطوّرين عقاريين أتراكاً .. ويؤكّد: نسعى لحلول عاجلة

التقى وزير الإسكان؛ ماجد بن عبدالله الحقيل، في الرياض أمس، مجموعة من شركات التطوير العقاري التركية، لبحث أوجه التعاون المشترك والفرص الاستثمارية التي تتيحها الوزارة دعماً لعجلة قطاع الإسكان وتنميته وتمكين المواطنين من امتلاك السكن بالجودة العالية والسعر المناسب.

 

ورحّب الوزير في مستهل اللقاء بممثّلي الشركات التركية، مقدراً لهم اهتمامهم بالتعاون مع الوزارة، متمنياً لهم طيب الإقامة في المملكة.

 

وأكّد أن وزارة الإسكان تسعى إلى إيجاد الحلول العاجلة للقطاع وتلبية حاجاته، وفقاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين ، وسمو ولي ولي العهد - حفظهم الله -، وتسعى إلى تنويع الاستثمارات وتنويع استقطاب التجارب المتميّزة المحليّة والدوليّة لخدمة المواطنين.

 

وقال: "إن العلاقات السعودية - التركية شـهدت تعاوناً في عدد من المجالات، وهذا يعكس تميّز العلاقات بين البلدين وحرصهما على التعاون، فعلى الصعيد الاقتصادي شهدت العلاقات تطوّراً واضحاً، أدى إلى ارتفاع الاستثمار من 4 مليارات إلى 22 ملياراً.

 

وأضاف أن هذا اللقاء يأتي مع المطورين الأتراك؛ نظراً لما تتمتع به تركيا من خبرات في مجالات عدة، خصوصاً في مجال الإسكان، فتركيا تملك تجربة متميّزة استطاعت أن تنقلها للكثير من الدول الأوروبية التي باتت تستفيد منها في هذا الشأن، ونأمل أن نوفّق في الشراكة معها لتوفير مزيد من الوحدات السكنية وتحقيق التوازن اللازم بين العرض والطلب في سوق الإسكان السعودي.

 

وأوضح الحقيل؛ أن وزارة الإسكان لديها الكثير من الخطط والبرامج التي تستهدف تطوير القطاع وتنميته وتحقيق رؤيتها المتمثّلة في توفير المنتجات السكنية بخيارات متنوعة تتناسب مع جميع فئات المجتمع، وتمكين المواطنين من امتلاك السكن المناسب، متمنياً أن يثمر اللقاء السعودي - التركي عن نتائج إيجابية تضم مجموعة من الأفكار المتميّزة.

اعلان
وزير الإسكان يلتقي مطوّرين عقاريين أتراكاً .. ويؤكّد: نسعى لحلول عاجلة
سبق

التقى وزير الإسكان؛ ماجد بن عبدالله الحقيل، في الرياض أمس، مجموعة من شركات التطوير العقاري التركية، لبحث أوجه التعاون المشترك والفرص الاستثمارية التي تتيحها الوزارة دعماً لعجلة قطاع الإسكان وتنميته وتمكين المواطنين من امتلاك السكن بالجودة العالية والسعر المناسب.

 

ورحّب الوزير في مستهل اللقاء بممثّلي الشركات التركية، مقدراً لهم اهتمامهم بالتعاون مع الوزارة، متمنياً لهم طيب الإقامة في المملكة.

 

وأكّد أن وزارة الإسكان تسعى إلى إيجاد الحلول العاجلة للقطاع وتلبية حاجاته، وفقاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين ، وسمو ولي ولي العهد - حفظهم الله -، وتسعى إلى تنويع الاستثمارات وتنويع استقطاب التجارب المتميّزة المحليّة والدوليّة لخدمة المواطنين.

 

وقال: "إن العلاقات السعودية - التركية شـهدت تعاوناً في عدد من المجالات، وهذا يعكس تميّز العلاقات بين البلدين وحرصهما على التعاون، فعلى الصعيد الاقتصادي شهدت العلاقات تطوّراً واضحاً، أدى إلى ارتفاع الاستثمار من 4 مليارات إلى 22 ملياراً.

 

وأضاف أن هذا اللقاء يأتي مع المطورين الأتراك؛ نظراً لما تتمتع به تركيا من خبرات في مجالات عدة، خصوصاً في مجال الإسكان، فتركيا تملك تجربة متميّزة استطاعت أن تنقلها للكثير من الدول الأوروبية التي باتت تستفيد منها في هذا الشأن، ونأمل أن نوفّق في الشراكة معها لتوفير مزيد من الوحدات السكنية وتحقيق التوازن اللازم بين العرض والطلب في سوق الإسكان السعودي.

 

وأوضح الحقيل؛ أن وزارة الإسكان لديها الكثير من الخطط والبرامج التي تستهدف تطوير القطاع وتنميته وتحقيق رؤيتها المتمثّلة في توفير المنتجات السكنية بخيارات متنوعة تتناسب مع جميع فئات المجتمع، وتمكين المواطنين من امتلاك السكن المناسب، متمنياً أن يثمر اللقاء السعودي - التركي عن نتائج إيجابية تضم مجموعة من الأفكار المتميّزة.

29 فبراير 2016 - 20 جمادى الأول 1437
01:43 PM

وزير الإسكان يلتقي مطوّرين عقاريين أتراكاً .. ويؤكّد: نسعى لحلول عاجلة

A A A
52
12,008

التقى وزير الإسكان؛ ماجد بن عبدالله الحقيل، في الرياض أمس، مجموعة من شركات التطوير العقاري التركية، لبحث أوجه التعاون المشترك والفرص الاستثمارية التي تتيحها الوزارة دعماً لعجلة قطاع الإسكان وتنميته وتمكين المواطنين من امتلاك السكن بالجودة العالية والسعر المناسب.

 

ورحّب الوزير في مستهل اللقاء بممثّلي الشركات التركية، مقدراً لهم اهتمامهم بالتعاون مع الوزارة، متمنياً لهم طيب الإقامة في المملكة.

 

وأكّد أن وزارة الإسكان تسعى إلى إيجاد الحلول العاجلة للقطاع وتلبية حاجاته، وفقاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين ، وسمو ولي ولي العهد - حفظهم الله -، وتسعى إلى تنويع الاستثمارات وتنويع استقطاب التجارب المتميّزة المحليّة والدوليّة لخدمة المواطنين.

 

وقال: "إن العلاقات السعودية - التركية شـهدت تعاوناً في عدد من المجالات، وهذا يعكس تميّز العلاقات بين البلدين وحرصهما على التعاون، فعلى الصعيد الاقتصادي شهدت العلاقات تطوّراً واضحاً، أدى إلى ارتفاع الاستثمار من 4 مليارات إلى 22 ملياراً.

 

وأضاف أن هذا اللقاء يأتي مع المطورين الأتراك؛ نظراً لما تتمتع به تركيا من خبرات في مجالات عدة، خصوصاً في مجال الإسكان، فتركيا تملك تجربة متميّزة استطاعت أن تنقلها للكثير من الدول الأوروبية التي باتت تستفيد منها في هذا الشأن، ونأمل أن نوفّق في الشراكة معها لتوفير مزيد من الوحدات السكنية وتحقيق التوازن اللازم بين العرض والطلب في سوق الإسكان السعودي.

 

وأوضح الحقيل؛ أن وزارة الإسكان لديها الكثير من الخطط والبرامج التي تستهدف تطوير القطاع وتنميته وتحقيق رؤيتها المتمثّلة في توفير المنتجات السكنية بخيارات متنوعة تتناسب مع جميع فئات المجتمع، وتمكين المواطنين من امتلاك السكن المناسب، متمنياً أن يثمر اللقاء السعودي - التركي عن نتائج إيجابية تضم مجموعة من الأفكار المتميّزة.