وصول جثمان الشمري المعدم بسجون العراق إلى مطار الدمام

تقرر الصلاة عليه عصر الاثنين بجامع الفرقان

أفاد شجاع سلمان عوفان الشمري بأن جثمان شقيقه بدر الشمري، الذي أُعدم داخل سجن الناصرية جنوب بغداد، وصل فَجْر اليوم إلى مطار الملك فهد بالدمام على متن طائرة تركية، وقد جرى نقله وإيداعه ثلاجة الموتى بمستشفى الدمام.
 
 وقال الشمري لـ"سبق" إنه تقرر الصلاة على شقيقه بعد صلاة العصر يوم الاثنين المقبل في جامع الفرقان بالدمام، مضيفًا بأنهم بُلّغوا مؤخرًا من القنصل السعودي في بغداد بإعدام شقيقه بدر عوفان الشمري قبل أسبوعَيْن، حسبما وصلهم من قِبل وزارة العدل العراقية، الذي كان قد قُبض عليه عام 2003م، ووُجّهت له تهمة تجاوز الحدود، ومن ثم تهمة الإرهاب، وهي غير صحيحة؛ إذ إنه وقّع على أوراق بيضاء تحت الإكراه والتعذيب.
 
يُذكر أن المعتقل الشمري ثالث معتقل سعودي يُنفَّذ فيه حكم الإعدام في العراق خلال هذا العام؛ إذ نفَّذت السلطات العراقية حكم الإعدام في كل من المعتقلَيْن (عبدالله عزام القحطاني وعبدالله محمود سيدات)، كما توفي سجينان داخل المعتقل، هما (ناصر الدوسري وعلي الحبابي) لأسباب ما زالت مجهولة.

اعلان
وصول جثمان الشمري المعدم بسجون العراق إلى مطار الدمام
سبق

أفاد شجاع سلمان عوفان الشمري بأن جثمان شقيقه بدر الشمري، الذي أُعدم داخل سجن الناصرية جنوب بغداد، وصل فَجْر اليوم إلى مطار الملك فهد بالدمام على متن طائرة تركية، وقد جرى نقله وإيداعه ثلاجة الموتى بمستشفى الدمام.
 
 وقال الشمري لـ"سبق" إنه تقرر الصلاة على شقيقه بعد صلاة العصر يوم الاثنين المقبل في جامع الفرقان بالدمام، مضيفًا بأنهم بُلّغوا مؤخرًا من القنصل السعودي في بغداد بإعدام شقيقه بدر عوفان الشمري قبل أسبوعَيْن، حسبما وصلهم من قِبل وزارة العدل العراقية، الذي كان قد قُبض عليه عام 2003م، ووُجّهت له تهمة تجاوز الحدود، ومن ثم تهمة الإرهاب، وهي غير صحيحة؛ إذ إنه وقّع على أوراق بيضاء تحت الإكراه والتعذيب.
 
يُذكر أن المعتقل الشمري ثالث معتقل سعودي يُنفَّذ فيه حكم الإعدام في العراق خلال هذا العام؛ إذ نفَّذت السلطات العراقية حكم الإعدام في كل من المعتقلَيْن (عبدالله عزام القحطاني وعبدالله محمود سيدات)، كما توفي سجينان داخل المعتقل، هما (ناصر الدوسري وعلي الحبابي) لأسباب ما زالت مجهولة.

08 أكتوبر 2016 - 7 محرّم 1438
11:21 PM

وصول جثمان الشمري المعدم بسجون العراق إلى مطار الدمام

تقرر الصلاة عليه عصر الاثنين بجامع الفرقان

A A A
33
53,522

أفاد شجاع سلمان عوفان الشمري بأن جثمان شقيقه بدر الشمري، الذي أُعدم داخل سجن الناصرية جنوب بغداد، وصل فَجْر اليوم إلى مطار الملك فهد بالدمام على متن طائرة تركية، وقد جرى نقله وإيداعه ثلاجة الموتى بمستشفى الدمام.
 
 وقال الشمري لـ"سبق" إنه تقرر الصلاة على شقيقه بعد صلاة العصر يوم الاثنين المقبل في جامع الفرقان بالدمام، مضيفًا بأنهم بُلّغوا مؤخرًا من القنصل السعودي في بغداد بإعدام شقيقه بدر عوفان الشمري قبل أسبوعَيْن، حسبما وصلهم من قِبل وزارة العدل العراقية، الذي كان قد قُبض عليه عام 2003م، ووُجّهت له تهمة تجاوز الحدود، ومن ثم تهمة الإرهاب، وهي غير صحيحة؛ إذ إنه وقّع على أوراق بيضاء تحت الإكراه والتعذيب.
 
يُذكر أن المعتقل الشمري ثالث معتقل سعودي يُنفَّذ فيه حكم الإعدام في العراق خلال هذا العام؛ إذ نفَّذت السلطات العراقية حكم الإعدام في كل من المعتقلَيْن (عبدالله عزام القحطاني وعبدالله محمود سيدات)، كما توفي سجينان داخل المعتقل، هما (ناصر الدوسري وعلي الحبابي) لأسباب ما زالت مجهولة.