٣ وفيات و١١ إصابة في حوادث متفرقة بعسير..اليوم

الهلال الأحمر يناشد قائدي المركبات بالتقيد بالمسار المحدد

نادية الفواز- سبق- أبها: صرّح المتحدث الرسمي بهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة عسير، أحمد إبراهيم عسيري، بأن غرفة العمليات تلقت بلاغاً عند الساعة ١:٣٨من ظهر اليوم يفيد بوقوع حادث تصادم بين سيارتين من نوع فورد وهايلكس على طريق الواديين أحد رفيدة.
وأبان أنه تم توجيه فرقتين للموقع، وعند وصول الفرق للموقع الساعة ١:٥٠ اتّضح وجود حالتي وفاة في الموقع، وإصابة ثلاثة أشخاص، منهم حالتان تم نقلهما عن طريق المواطنين، وحالة إصاباتهما متوسطة تم إسعافهما ونقلهما عن طريق فرقة الهلال الأحمر إلى مستشفى أحد رفيدة العام. 
وأضاف أن الفرق الإسعافية باشرت عند الساعة ١:٤٩ من ظهر اليوم بلاغاً عن وقوع حادث على طريق الملك عبدالله، عبارة عن انقلاب سيارة من نوع "كامري" نتج عنه إصابة قائدها بإصابات بالغة، وتم إسعافه ونقله لمستشفى عسير المركزي.
وفي عقبة شعار باشرت الفرق الإسعافية بلاغاً ورد لغرفة العمليات عند الساعة ٢:٥٥ من ظهر اليوم يفيد بوجود حادث تصادم بين سيارة من نوع "كرسيدا" وشاحنة في وادي تيه أمام منتزه الربيع، حيث تم توجيه فرقتين من الهلال الأحمر وفرقة من الصحة.
وأوضح أنه عند وصول الفرق للموقع الساعة ٣:٣٣ تبيّن وجود ثماني إصابات منها حالة خطيرة تعاني توقفاً بالقلب والتنفس، وتم استخراجها من قِبل الدفاع المدني حيث عُمل لها إنعاش قلبي رئوي، ونقلت لمستشفى محايل العام، إلا أن الحالة توفيت.
وتراوحت إصابات الأشخاص السبعة الآخرين ما بين المتوسطة والخطيرة، منها حالتان تم إسعافهما ونقلهما عن طريق الفرق الإسعافية التابعة لهيئة الهلال الأحمر، وحالتان عن طريق إسعاف وزارة الصحة إصاباتهما متوسطة، وثلاث حالات تم نقلها عن طريق المواطنين قبل وصول الفرق الإسعافية للموقع، وجميع الحالات نقلت لمستشفى محايل العام.
وأكّد المتحدث الرسمي أحمد عسيري أن الإسعافات لم تستطع الوصول إلى الموقع بالسرعة المطلوبة بسبب تجمهر المواطنين، وعدم التقيد بالمسار المحدد منا تسبب ذلك في إغلاق الطريق، وتعذر وصول سيارات الإسعاف والإنقاذ للموقع بالسرعة المطلوبة.
ودعا العسيري للمتوفين بالرحمة وللمصابين بسرعة الشفاء، وأهاب بجميع قائدي السيارات ضرورة التقيد بالمسار المحدد في الطريق، وعدم التسبب في إغلاق الطريق عند وجود أي حادث مروري لإتاحة الفرصة لفرق الإسعاف والإنقاذ بالوصول إلى الموقع، ومباشرة مهامها في الوقت المحدد.

اعلان
٣ وفيات و١١ إصابة في حوادث متفرقة بعسير..اليوم
سبق
نادية الفواز- سبق- أبها: صرّح المتحدث الرسمي بهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة عسير، أحمد إبراهيم عسيري، بأن غرفة العمليات تلقت بلاغاً عند الساعة ١:٣٨من ظهر اليوم يفيد بوقوع حادث تصادم بين سيارتين من نوع فورد وهايلكس على طريق الواديين أحد رفيدة.
وأبان أنه تم توجيه فرقتين للموقع، وعند وصول الفرق للموقع الساعة ١:٥٠ اتّضح وجود حالتي وفاة في الموقع، وإصابة ثلاثة أشخاص، منهم حالتان تم نقلهما عن طريق المواطنين، وحالة إصاباتهما متوسطة تم إسعافهما ونقلهما عن طريق فرقة الهلال الأحمر إلى مستشفى أحد رفيدة العام. 
وأضاف أن الفرق الإسعافية باشرت عند الساعة ١:٤٩ من ظهر اليوم بلاغاً عن وقوع حادث على طريق الملك عبدالله، عبارة عن انقلاب سيارة من نوع "كامري" نتج عنه إصابة قائدها بإصابات بالغة، وتم إسعافه ونقله لمستشفى عسير المركزي.
وفي عقبة شعار باشرت الفرق الإسعافية بلاغاً ورد لغرفة العمليات عند الساعة ٢:٥٥ من ظهر اليوم يفيد بوجود حادث تصادم بين سيارة من نوع "كرسيدا" وشاحنة في وادي تيه أمام منتزه الربيع، حيث تم توجيه فرقتين من الهلال الأحمر وفرقة من الصحة.
وأوضح أنه عند وصول الفرق للموقع الساعة ٣:٣٣ تبيّن وجود ثماني إصابات منها حالة خطيرة تعاني توقفاً بالقلب والتنفس، وتم استخراجها من قِبل الدفاع المدني حيث عُمل لها إنعاش قلبي رئوي، ونقلت لمستشفى محايل العام، إلا أن الحالة توفيت.
وتراوحت إصابات الأشخاص السبعة الآخرين ما بين المتوسطة والخطيرة، منها حالتان تم إسعافهما ونقلهما عن طريق الفرق الإسعافية التابعة لهيئة الهلال الأحمر، وحالتان عن طريق إسعاف وزارة الصحة إصاباتهما متوسطة، وثلاث حالات تم نقلها عن طريق المواطنين قبل وصول الفرق الإسعافية للموقع، وجميع الحالات نقلت لمستشفى محايل العام.
وأكّد المتحدث الرسمي أحمد عسيري أن الإسعافات لم تستطع الوصول إلى الموقع بالسرعة المطلوبة بسبب تجمهر المواطنين، وعدم التقيد بالمسار المحدد منا تسبب ذلك في إغلاق الطريق، وتعذر وصول سيارات الإسعاف والإنقاذ للموقع بالسرعة المطلوبة.
ودعا العسيري للمتوفين بالرحمة وللمصابين بسرعة الشفاء، وأهاب بجميع قائدي السيارات ضرورة التقيد بالمسار المحدد في الطريق، وعدم التسبب في إغلاق الطريق عند وجود أي حادث مروري لإتاحة الفرصة لفرق الإسعاف والإنقاذ بالوصول إلى الموقع، ومباشرة مهامها في الوقت المحدد.
28 فبراير 2014 - 28 ربيع الآخر 1435
12:04 AM

الهلال الأحمر يناشد قائدي المركبات بالتقيد بالمسار المحدد

٣ وفيات و١١ إصابة في حوادث متفرقة بعسير..اليوم

A A A
0
3,489

نادية الفواز- سبق- أبها: صرّح المتحدث الرسمي بهيئة الهلال الأحمر السعودي بمنطقة عسير، أحمد إبراهيم عسيري، بأن غرفة العمليات تلقت بلاغاً عند الساعة ١:٣٨من ظهر اليوم يفيد بوقوع حادث تصادم بين سيارتين من نوع فورد وهايلكس على طريق الواديين أحد رفيدة.
وأبان أنه تم توجيه فرقتين للموقع، وعند وصول الفرق للموقع الساعة ١:٥٠ اتّضح وجود حالتي وفاة في الموقع، وإصابة ثلاثة أشخاص، منهم حالتان تم نقلهما عن طريق المواطنين، وحالة إصاباتهما متوسطة تم إسعافهما ونقلهما عن طريق فرقة الهلال الأحمر إلى مستشفى أحد رفيدة العام. 
وأضاف أن الفرق الإسعافية باشرت عند الساعة ١:٤٩ من ظهر اليوم بلاغاً عن وقوع حادث على طريق الملك عبدالله، عبارة عن انقلاب سيارة من نوع "كامري" نتج عنه إصابة قائدها بإصابات بالغة، وتم إسعافه ونقله لمستشفى عسير المركزي.
وفي عقبة شعار باشرت الفرق الإسعافية بلاغاً ورد لغرفة العمليات عند الساعة ٢:٥٥ من ظهر اليوم يفيد بوجود حادث تصادم بين سيارة من نوع "كرسيدا" وشاحنة في وادي تيه أمام منتزه الربيع، حيث تم توجيه فرقتين من الهلال الأحمر وفرقة من الصحة.
وأوضح أنه عند وصول الفرق للموقع الساعة ٣:٣٣ تبيّن وجود ثماني إصابات منها حالة خطيرة تعاني توقفاً بالقلب والتنفس، وتم استخراجها من قِبل الدفاع المدني حيث عُمل لها إنعاش قلبي رئوي، ونقلت لمستشفى محايل العام، إلا أن الحالة توفيت.
وتراوحت إصابات الأشخاص السبعة الآخرين ما بين المتوسطة والخطيرة، منها حالتان تم إسعافهما ونقلهما عن طريق الفرق الإسعافية التابعة لهيئة الهلال الأحمر، وحالتان عن طريق إسعاف وزارة الصحة إصاباتهما متوسطة، وثلاث حالات تم نقلها عن طريق المواطنين قبل وصول الفرق الإسعافية للموقع، وجميع الحالات نقلت لمستشفى محايل العام.
وأكّد المتحدث الرسمي أحمد عسيري أن الإسعافات لم تستطع الوصول إلى الموقع بالسرعة المطلوبة بسبب تجمهر المواطنين، وعدم التقيد بالمسار المحدد منا تسبب ذلك في إغلاق الطريق، وتعذر وصول سيارات الإسعاف والإنقاذ للموقع بالسرعة المطلوبة.
ودعا العسيري للمتوفين بالرحمة وللمصابين بسرعة الشفاء، وأهاب بجميع قائدي السيارات ضرورة التقيد بالمسار المحدد في الطريق، وعدم التسبب في إغلاق الطريق عند وجود أي حادث مروري لإتاحة الفرصة لفرق الإسعاف والإنقاذ بالوصول إلى الموقع، ومباشرة مهامها في الوقت المحدد.