وزير التربية: لا عذر في أي تقصير خلال العام الجديد

دعا المسؤولين والإداريين إلى إتقان أعمالهم

قاسم الخبراني- سبق- الرياض: أكد وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل؛ على أهمية المسؤولية الوطنية المنوطة بوزارة التربية والتعليم وجميع منتسبيها تجاه بناء الأجيال وتربيتها وتعليمها.
 
وذكر "الفيصل" أنه يتطلع إلى أن ينفذ جميع المسؤولين والإداريين والمعلمين المهام الملقاة على عاتقهم بشكل متقن لا يشوبه ضعف أو تهاون أو استرخاء، وذلك مع انطلاق الساعة الأولى من اليوم الدراسي الأول.
وقال وزير التربية والتعليم: "لا عذر فيما يتعلق بوقوع أي تقصير أو تهاون".
 
ومن المقرر أن تستأنف الدراسة للعام الجديد ابتداء من يوم الأحد بعد القادم، بعد إجازة استمرت قرابة 3 أشهر؛ حيث سيعود أكثر من 5 ملايين طالب وطالبة في مراحل التعليم العام إلى مدارسهم.

اعلان
وزير التربية: لا عذر في أي تقصير خلال العام الجديد
سبق
قاسم الخبراني- سبق- الرياض: أكد وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل؛ على أهمية المسؤولية الوطنية المنوطة بوزارة التربية والتعليم وجميع منتسبيها تجاه بناء الأجيال وتربيتها وتعليمها.
 
وذكر "الفيصل" أنه يتطلع إلى أن ينفذ جميع المسؤولين والإداريين والمعلمين المهام الملقاة على عاتقهم بشكل متقن لا يشوبه ضعف أو تهاون أو استرخاء، وذلك مع انطلاق الساعة الأولى من اليوم الدراسي الأول.
وقال وزير التربية والتعليم: "لا عذر فيما يتعلق بوقوع أي تقصير أو تهاون".
 
ومن المقرر أن تستأنف الدراسة للعام الجديد ابتداء من يوم الأحد بعد القادم، بعد إجازة استمرت قرابة 3 أشهر؛ حيث سيعود أكثر من 5 ملايين طالب وطالبة في مراحل التعليم العام إلى مدارسهم.
18 أغسطس 2014 - 22 شوّال 1435
05:08 PM

وزير التربية: لا عذر في أي تقصير خلال العام الجديد

دعا المسؤولين والإداريين إلى إتقان أعمالهم

A A A
0
53,419

قاسم الخبراني- سبق- الرياض: أكد وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل؛ على أهمية المسؤولية الوطنية المنوطة بوزارة التربية والتعليم وجميع منتسبيها تجاه بناء الأجيال وتربيتها وتعليمها.
 
وذكر "الفيصل" أنه يتطلع إلى أن ينفذ جميع المسؤولين والإداريين والمعلمين المهام الملقاة على عاتقهم بشكل متقن لا يشوبه ضعف أو تهاون أو استرخاء، وذلك مع انطلاق الساعة الأولى من اليوم الدراسي الأول.
وقال وزير التربية والتعليم: "لا عذر فيما يتعلق بوقوع أي تقصير أو تهاون".
 
ومن المقرر أن تستأنف الدراسة للعام الجديد ابتداء من يوم الأحد بعد القادم، بعد إجازة استمرت قرابة 3 أشهر؛ حيث سيعود أكثر من 5 ملايين طالب وطالبة في مراحل التعليم العام إلى مدارسهم.