"دعويّ المشعلية" يشارك الجاليات فرحة العيد بـ"نجران"

بحضور أكثر من 200 شخص من الوافدين

بندر آل فطيح- سبق- نجران: نظّم المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالمشعلية بمنطقة نجران، حفل المعايدة الرابع لعام 1435هـ لعيد الأضحى المبارك؛ حيث كانت البداية بعد صلاة العصر، واستمر حتى الساعة 11 مساء.
 
حضر الحفل أكثر من 200 شخص من جميع الجاليات؛ حيث تَخَلّل الاحتفال برنامج منظم يحتوي على (مسابقات وكلمات ومشاركات وجوائز)، إضافة إلى وجبة عشاء في الختام.
 
وأوضح مدير المكتب التعاوني بالمشعلية؛ الشيخ عبدالله بن أحمد الهمامي، أن هذا البرنامج يأتي في سبيل إشعار إخواننا الوافدين بفرحة العيد، وبأن المؤمنين إخوة متعاونون متآلفون في ما بينهم، إضافة إلى سعي المكتب لتصحيح بعض المفاهيم الخاطئة التي علقت في نفوس كثير منهم؛ سواء في العبادات أو المعاملات.

اعلان
"دعويّ المشعلية" يشارك الجاليات فرحة العيد بـ"نجران"
سبق
بندر آل فطيح- سبق- نجران: نظّم المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالمشعلية بمنطقة نجران، حفل المعايدة الرابع لعام 1435هـ لعيد الأضحى المبارك؛ حيث كانت البداية بعد صلاة العصر، واستمر حتى الساعة 11 مساء.
 
حضر الحفل أكثر من 200 شخص من جميع الجاليات؛ حيث تَخَلّل الاحتفال برنامج منظم يحتوي على (مسابقات وكلمات ومشاركات وجوائز)، إضافة إلى وجبة عشاء في الختام.
 
وأوضح مدير المكتب التعاوني بالمشعلية؛ الشيخ عبدالله بن أحمد الهمامي، أن هذا البرنامج يأتي في سبيل إشعار إخواننا الوافدين بفرحة العيد، وبأن المؤمنين إخوة متعاونون متآلفون في ما بينهم، إضافة إلى سعي المكتب لتصحيح بعض المفاهيم الخاطئة التي علقت في نفوس كثير منهم؛ سواء في العبادات أو المعاملات.
07 أكتوبر 2014 - 13 ذو الحجة 1435
09:35 AM

"دعويّ المشعلية" يشارك الجاليات فرحة العيد بـ"نجران"

بحضور أكثر من 200 شخص من الوافدين

A A A
0
837

بندر آل فطيح- سبق- نجران: نظّم المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بالمشعلية بمنطقة نجران، حفل المعايدة الرابع لعام 1435هـ لعيد الأضحى المبارك؛ حيث كانت البداية بعد صلاة العصر، واستمر حتى الساعة 11 مساء.
 
حضر الحفل أكثر من 200 شخص من جميع الجاليات؛ حيث تَخَلّل الاحتفال برنامج منظم يحتوي على (مسابقات وكلمات ومشاركات وجوائز)، إضافة إلى وجبة عشاء في الختام.
 
وأوضح مدير المكتب التعاوني بالمشعلية؛ الشيخ عبدالله بن أحمد الهمامي، أن هذا البرنامج يأتي في سبيل إشعار إخواننا الوافدين بفرحة العيد، وبأن المؤمنين إخوة متعاونون متآلفون في ما بينهم، إضافة إلى سعي المكتب لتصحيح بعض المفاهيم الخاطئة التي علقت في نفوس كثير منهم؛ سواء في العبادات أو المعاملات.