الحزن يعتصر آخر دب قطبي في إفريقيا بعد فقد رفيقته

رويترز- جوهانسبرج: رغم مرور أسبوعين على نفوق رفيقة عمره.. لا تزال مظاهر الحزن العميق بادية على "وانج" الدب القطبي الوحيد في إفريقيا.
 
مزق "وانج" اللعب والعشب في الحظيرة التي كانت تجمعه برفيقته "جيبي" (30 عاماً) التي عثر عليها نافقة يوم 13 يناير الجاري في حوض الماء بالحظيرة الواقعة في حديقة "جوهانسبرج" للحيوان إثر إصابتها بأزمة قلبية.
 
وظل الاثنان متلازمين منذ قدومهما لجنوب إفريقيا عام 1985 وكانا يبلغان من العمر وقتها عاماً تقريباً.
 
وقالت كاتيجا كوبل كبيرة الأطباء البيطريين بالحديقة لــ"رويترز": اليوم الجمعة: "عندما عثرنا عليها نافقة لم يدعنا نصل إليها... رفض الرجوع لغرفة المبيت وظل واقفاً في الشمس".
 
وأضافت أنه ظل واقفاً بجوار رفيقته الراحلة ورفض تناول وجباته. وبعد 24 ساعة اضطرت لإعطائه مهدئات لانتشال جيبي من الماء. وبعد أربعة أيام مزق ألعابه وثنى باب الحظيرة الحديدي.
 
واليوم وضع "وانج" رأسه تحت قدميه الأماميتين أغلب الوقت وكأنه يريد أن يوصد على نفسه أبواب العالم ولم يرفعها إلا كل حين ليستنشق نفساً.
 
قدمت جيبي قبل نحو ثلاثة عقود من كندا بينما جاء وانج من حديقة في اليابان. ورغم طول المدة التي جمعت بينهما لم ينجبا لأن أنثى الدب القطبي بحاجة لحرارة تقل عن 20 درجة مئوية لمدة 30 يوماً على الأقل.

اعلان
الحزن يعتصر آخر دب قطبي في إفريقيا بعد فقد رفيقته
سبق
رويترز- جوهانسبرج: رغم مرور أسبوعين على نفوق رفيقة عمره.. لا تزال مظاهر الحزن العميق بادية على "وانج" الدب القطبي الوحيد في إفريقيا.
 
مزق "وانج" اللعب والعشب في الحظيرة التي كانت تجمعه برفيقته "جيبي" (30 عاماً) التي عثر عليها نافقة يوم 13 يناير الجاري في حوض الماء بالحظيرة الواقعة في حديقة "جوهانسبرج" للحيوان إثر إصابتها بأزمة قلبية.
 
وظل الاثنان متلازمين منذ قدومهما لجنوب إفريقيا عام 1985 وكانا يبلغان من العمر وقتها عاماً تقريباً.
 
وقالت كاتيجا كوبل كبيرة الأطباء البيطريين بالحديقة لــ"رويترز": اليوم الجمعة: "عندما عثرنا عليها نافقة لم يدعنا نصل إليها... رفض الرجوع لغرفة المبيت وظل واقفاً في الشمس".
 
وأضافت أنه ظل واقفاً بجوار رفيقته الراحلة ورفض تناول وجباته. وبعد 24 ساعة اضطرت لإعطائه مهدئات لانتشال جيبي من الماء. وبعد أربعة أيام مزق ألعابه وثنى باب الحظيرة الحديدي.
 
واليوم وضع "وانج" رأسه تحت قدميه الأماميتين أغلب الوقت وكأنه يريد أن يوصد على نفسه أبواب العالم ولم يرفعها إلا كل حين ليستنشق نفساً.
 
قدمت جيبي قبل نحو ثلاثة عقود من كندا بينما جاء وانج من حديقة في اليابان. ورغم طول المدة التي جمعت بينهما لم ينجبا لأن أنثى الدب القطبي بحاجة لحرارة تقل عن 20 درجة مئوية لمدة 30 يوماً على الأقل.
31 يناير 2014 - 30 ربيع الأول 1435
09:45 PM

الحزن يعتصر آخر دب قطبي في إفريقيا بعد فقد رفيقته

A A A
0
43,732

رويترز- جوهانسبرج: رغم مرور أسبوعين على نفوق رفيقة عمره.. لا تزال مظاهر الحزن العميق بادية على "وانج" الدب القطبي الوحيد في إفريقيا.
 
مزق "وانج" اللعب والعشب في الحظيرة التي كانت تجمعه برفيقته "جيبي" (30 عاماً) التي عثر عليها نافقة يوم 13 يناير الجاري في حوض الماء بالحظيرة الواقعة في حديقة "جوهانسبرج" للحيوان إثر إصابتها بأزمة قلبية.
 
وظل الاثنان متلازمين منذ قدومهما لجنوب إفريقيا عام 1985 وكانا يبلغان من العمر وقتها عاماً تقريباً.
 
وقالت كاتيجا كوبل كبيرة الأطباء البيطريين بالحديقة لــ"رويترز": اليوم الجمعة: "عندما عثرنا عليها نافقة لم يدعنا نصل إليها... رفض الرجوع لغرفة المبيت وظل واقفاً في الشمس".
 
وأضافت أنه ظل واقفاً بجوار رفيقته الراحلة ورفض تناول وجباته. وبعد 24 ساعة اضطرت لإعطائه مهدئات لانتشال جيبي من الماء. وبعد أربعة أيام مزق ألعابه وثنى باب الحظيرة الحديدي.
 
واليوم وضع "وانج" رأسه تحت قدميه الأماميتين أغلب الوقت وكأنه يريد أن يوصد على نفسه أبواب العالم ولم يرفعها إلا كل حين ليستنشق نفساً.
 
قدمت جيبي قبل نحو ثلاثة عقود من كندا بينما جاء وانج من حديقة في اليابان. ورغم طول المدة التي جمعت بينهما لم ينجبا لأن أنثى الدب القطبي بحاجة لحرارة تقل عن 20 درجة مئوية لمدة 30 يوماً على الأقل.