فرضية إخلاء وإطفاء بفندق مطل على الحرم المكي

نفذها "مدني العاصمة المقدسة" والجهات المعنية

سبق- مكة المكرمة: أجرت الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة، صباح اليوم، تجربة افتراضية تدريبية متقدمة شملت سيناريو للإخلاء والإطفاء والإنقاذ في أحد فنادق جبل عمر المطل على الحرم المكي الشريف، وهو يعتبر من المباني العالية، حيث تم تطبيق النظريات المتقدمة في علم الإطفاء والإنقاذ المتخصص "high rise building ".
 
وقال الناطق الإعلامي باسم الدفاع المدني بالعاصمة المقدسة النقيب نايف الشريف: "الفرضية طبقت في مبنى عالٍ حيث تعتمد تلك المباني في مجال "وسائل السلامة" على التصميم الداخلي والخارجي للمبنى؛ كما تم اختبار الأنظمة المتقدمة في مجال السلامة المتوفرة في مبنى الفندق والتي تشتمل على أنظمة سحب الأدخنة من المبنى وأنظمة الإنذار والإطفاء الآلي التي صممت تحت إشراف المديرية العامة للدفاع المدني".
 
الجدير بالذكر أن الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة عقدت اجتماعات تنسيقية مع الجهات الأمنية المساندة قبل التنفيذ الفعلي للتجربة، كما اجتمعت مع الشؤون الصحية والهلال الأحمر والأمن العام ومدير السلامة والإطفاء بشركة جبل عمر؛ وذلك من أجل وضع التصور المناسب للفرضية بما يتوافق مع موقع المبنى ونزلائه من الزوار والمعتمرين.
 
وقال "الشريف": "لقد شاركت في التجربة خمس وحدات إنقاذ وإطفاء وسيارات السلالم والسنوركل بالإضافة إلى وحدة الإخلاء والفرز الطبي، وذلك وفقاً لما هو مخطط".
 
وأضاف: "بعد تنفيذ التجربة؛ عقد اجتماع مع الجهات المشاركة برئاسة مدير الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة العميد سامي الجدعاني لمناقشة الدروس المستفادة والخروج بالتوصيات اللازمة".
 
 
 

اعلان
فرضية إخلاء وإطفاء بفندق مطل على الحرم المكي
سبق
سبق- مكة المكرمة: أجرت الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة، صباح اليوم، تجربة افتراضية تدريبية متقدمة شملت سيناريو للإخلاء والإطفاء والإنقاذ في أحد فنادق جبل عمر المطل على الحرم المكي الشريف، وهو يعتبر من المباني العالية، حيث تم تطبيق النظريات المتقدمة في علم الإطفاء والإنقاذ المتخصص "high rise building ".
 
وقال الناطق الإعلامي باسم الدفاع المدني بالعاصمة المقدسة النقيب نايف الشريف: "الفرضية طبقت في مبنى عالٍ حيث تعتمد تلك المباني في مجال "وسائل السلامة" على التصميم الداخلي والخارجي للمبنى؛ كما تم اختبار الأنظمة المتقدمة في مجال السلامة المتوفرة في مبنى الفندق والتي تشتمل على أنظمة سحب الأدخنة من المبنى وأنظمة الإنذار والإطفاء الآلي التي صممت تحت إشراف المديرية العامة للدفاع المدني".
 
الجدير بالذكر أن الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة عقدت اجتماعات تنسيقية مع الجهات الأمنية المساندة قبل التنفيذ الفعلي للتجربة، كما اجتمعت مع الشؤون الصحية والهلال الأحمر والأمن العام ومدير السلامة والإطفاء بشركة جبل عمر؛ وذلك من أجل وضع التصور المناسب للفرضية بما يتوافق مع موقع المبنى ونزلائه من الزوار والمعتمرين.
 
وقال "الشريف": "لقد شاركت في التجربة خمس وحدات إنقاذ وإطفاء وسيارات السلالم والسنوركل بالإضافة إلى وحدة الإخلاء والفرز الطبي، وذلك وفقاً لما هو مخطط".
 
وأضاف: "بعد تنفيذ التجربة؛ عقد اجتماع مع الجهات المشاركة برئاسة مدير الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة العميد سامي الجدعاني لمناقشة الدروس المستفادة والخروج بالتوصيات اللازمة".
 
 
 
30 ديسمبر 2014 - 8 ربيع الأول 1436
02:58 PM

فرضية إخلاء وإطفاء بفندق مطل على الحرم المكي

نفذها "مدني العاصمة المقدسة" والجهات المعنية

A A A
0
4,317

سبق- مكة المكرمة: أجرت الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة، صباح اليوم، تجربة افتراضية تدريبية متقدمة شملت سيناريو للإخلاء والإطفاء والإنقاذ في أحد فنادق جبل عمر المطل على الحرم المكي الشريف، وهو يعتبر من المباني العالية، حيث تم تطبيق النظريات المتقدمة في علم الإطفاء والإنقاذ المتخصص "high rise building ".
 
وقال الناطق الإعلامي باسم الدفاع المدني بالعاصمة المقدسة النقيب نايف الشريف: "الفرضية طبقت في مبنى عالٍ حيث تعتمد تلك المباني في مجال "وسائل السلامة" على التصميم الداخلي والخارجي للمبنى؛ كما تم اختبار الأنظمة المتقدمة في مجال السلامة المتوفرة في مبنى الفندق والتي تشتمل على أنظمة سحب الأدخنة من المبنى وأنظمة الإنذار والإطفاء الآلي التي صممت تحت إشراف المديرية العامة للدفاع المدني".
 
الجدير بالذكر أن الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة عقدت اجتماعات تنسيقية مع الجهات الأمنية المساندة قبل التنفيذ الفعلي للتجربة، كما اجتمعت مع الشؤون الصحية والهلال الأحمر والأمن العام ومدير السلامة والإطفاء بشركة جبل عمر؛ وذلك من أجل وضع التصور المناسب للفرضية بما يتوافق مع موقع المبنى ونزلائه من الزوار والمعتمرين.
 
وقال "الشريف": "لقد شاركت في التجربة خمس وحدات إنقاذ وإطفاء وسيارات السلالم والسنوركل بالإضافة إلى وحدة الإخلاء والفرز الطبي، وذلك وفقاً لما هو مخطط".
 
وأضاف: "بعد تنفيذ التجربة؛ عقد اجتماع مع الجهات المشاركة برئاسة مدير الإدارة العامة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة العميد سامي الجدعاني لمناقشة الدروس المستفادة والخروج بالتوصيات اللازمة".