تواصل الاشتباكات والقصف في محيط مطار طرابلس

خزانات الوقود بمستودع البريقة ما زالت مشتعلة

أ ش أ- طرابلس: تواصلت الاشتباكات وعمليات القصف في محيط مطار طرابلس الدولي والمناطق المحيطة به، اليوم الخميس؛ ما أدى إلى أضرار مادية بمنطقة جنزور، من دون وقوع إصابات.
 
وذكر مصدر أمني، اليوم، أن خزانات الوقود بمستودع البريقة بطريق مطار طرابلس ما زالت مشتعلة جراء القصف حتى الآن.
 
ويشهد مطار طرابلس الدولي منذ أكثر من أسبوعين، اشتباكات مسلحة عنيفة بين ثوار الزنتان الذين يسيطرون عليه وقوات غرفة عمليات ثوار ليبيا وبعض ثوار مصراتة ومدن الغرب الليبي، في محاولة لإخراج الزنتان من المطار الذي يتولون تأمينه منذ أغسطس 2011.
 
وكان مجلس الحكماء والشورى في ليبيا قد تقدم، في وقت سابق من اليوم، بمبادرة لحل النزاع القائم بين الساسة المختلفين بالبلاد، ونصّت بنود المبادرة على إيقاف إطلاق النار من جانب جميع الأطراف المتنازعة ابتداء من تاريخ المبادرة، ليتمكن مجلس الحكماء والشورى بليبيا من الحوار مع كل الأطراف المتنازعة وصولاً إلى الحلول التي تضمن بسط سيطرة الدولة وضمان هيبتها وتسليم كل المواقع التابعة للدولة إلى جهات الاختصاص المتمثلة في وزارة الداخلية والجمارك والموانئ وتسليم المعسكرات لرئاسة الأركان.

اعلان
تواصل الاشتباكات والقصف في محيط مطار طرابلس
سبق
أ ش أ- طرابلس: تواصلت الاشتباكات وعمليات القصف في محيط مطار طرابلس الدولي والمناطق المحيطة به، اليوم الخميس؛ ما أدى إلى أضرار مادية بمنطقة جنزور، من دون وقوع إصابات.
 
وذكر مصدر أمني، اليوم، أن خزانات الوقود بمستودع البريقة بطريق مطار طرابلس ما زالت مشتعلة جراء القصف حتى الآن.
 
ويشهد مطار طرابلس الدولي منذ أكثر من أسبوعين، اشتباكات مسلحة عنيفة بين ثوار الزنتان الذين يسيطرون عليه وقوات غرفة عمليات ثوار ليبيا وبعض ثوار مصراتة ومدن الغرب الليبي، في محاولة لإخراج الزنتان من المطار الذي يتولون تأمينه منذ أغسطس 2011.
 
وكان مجلس الحكماء والشورى في ليبيا قد تقدم، في وقت سابق من اليوم، بمبادرة لحل النزاع القائم بين الساسة المختلفين بالبلاد، ونصّت بنود المبادرة على إيقاف إطلاق النار من جانب جميع الأطراف المتنازعة ابتداء من تاريخ المبادرة، ليتمكن مجلس الحكماء والشورى بليبيا من الحوار مع كل الأطراف المتنازعة وصولاً إلى الحلول التي تضمن بسط سيطرة الدولة وضمان هيبتها وتسليم كل المواقع التابعة للدولة إلى جهات الاختصاص المتمثلة في وزارة الداخلية والجمارك والموانئ وتسليم المعسكرات لرئاسة الأركان.
31 يوليو 2014 - 4 شوّال 1435
05:16 PM

خزانات الوقود بمستودع البريقة ما زالت مشتعلة

تواصل الاشتباكات والقصف في محيط مطار طرابلس

A A A
0
3,536

أ ش أ- طرابلس: تواصلت الاشتباكات وعمليات القصف في محيط مطار طرابلس الدولي والمناطق المحيطة به، اليوم الخميس؛ ما أدى إلى أضرار مادية بمنطقة جنزور، من دون وقوع إصابات.
 
وذكر مصدر أمني، اليوم، أن خزانات الوقود بمستودع البريقة بطريق مطار طرابلس ما زالت مشتعلة جراء القصف حتى الآن.
 
ويشهد مطار طرابلس الدولي منذ أكثر من أسبوعين، اشتباكات مسلحة عنيفة بين ثوار الزنتان الذين يسيطرون عليه وقوات غرفة عمليات ثوار ليبيا وبعض ثوار مصراتة ومدن الغرب الليبي، في محاولة لإخراج الزنتان من المطار الذي يتولون تأمينه منذ أغسطس 2011.
 
وكان مجلس الحكماء والشورى في ليبيا قد تقدم، في وقت سابق من اليوم، بمبادرة لحل النزاع القائم بين الساسة المختلفين بالبلاد، ونصّت بنود المبادرة على إيقاف إطلاق النار من جانب جميع الأطراف المتنازعة ابتداء من تاريخ المبادرة، ليتمكن مجلس الحكماء والشورى بليبيا من الحوار مع كل الأطراف المتنازعة وصولاً إلى الحلول التي تضمن بسط سيطرة الدولة وضمان هيبتها وتسليم كل المواقع التابعة للدولة إلى جهات الاختصاص المتمثلة في وزارة الداخلية والجمارك والموانئ وتسليم المعسكرات لرئاسة الأركان.