باكستان تبدأ محاكمة قاتل ومغتصب الأطفال الـ8 ومطالبات بإعدامه علناً

يقبع في سجنٍ مشدد الحراسة واعترف بإلقاء جثة "زينب" في مكب نفايات

بدأت في باكستان محاكمة المشتبه بقيامه باغتصاب وقتل ثمانية أطفال، من بينهم الطفلة "زينب"، وذلك في سجن مشدد الحراسة في مدينة لاهور شرقي البلاد.

وقال مدعي عام باكستاني، وفق وكالة "أسوشييتد برس": محاكمة القاتل المزعوم محمد عمران، ستستكمل خلال أسبوع.

وكان "عمران" قد اعتقل في يناير بتهمة اغتصاب وقتل زينب أنصاري البالغة من العمر سبع سنوات، ما أثار إدانات واسعة وألقى الضوء على سبع عمليات خطف وقتل أخرى يشتبه بارتكابها.

وذكرت الشرطة أن "عمران" اعترف بعمليات القتل وإلقاء جثة "زينب" في مكب نفايات بمدينة كاسور.

وقد طالب الكثير من الباكستانيين بإعدام "عمران" علنًا.

o

اعلان
باكستان تبدأ محاكمة قاتل ومغتصب الأطفال الـ8 ومطالبات بإعدامه علناً
سبق

بدأت في باكستان محاكمة المشتبه بقيامه باغتصاب وقتل ثمانية أطفال، من بينهم الطفلة "زينب"، وذلك في سجن مشدد الحراسة في مدينة لاهور شرقي البلاد.

وقال مدعي عام باكستاني، وفق وكالة "أسوشييتد برس": محاكمة القاتل المزعوم محمد عمران، ستستكمل خلال أسبوع.

وكان "عمران" قد اعتقل في يناير بتهمة اغتصاب وقتل زينب أنصاري البالغة من العمر سبع سنوات، ما أثار إدانات واسعة وألقى الضوء على سبع عمليات خطف وقتل أخرى يشتبه بارتكابها.

وذكرت الشرطة أن "عمران" اعترف بعمليات القتل وإلقاء جثة "زينب" في مكب نفايات بمدينة كاسور.

وقد طالب الكثير من الباكستانيين بإعدام "عمران" علنًا.

o

13 فبراير 2018 - 27 جمادى الأول 1439
03:11 PM

باكستان تبدأ محاكمة قاتل ومغتصب الأطفال الـ8 ومطالبات بإعدامه علناً

يقبع في سجنٍ مشدد الحراسة واعترف بإلقاء جثة "زينب" في مكب نفايات

A A A
17
44,215

بدأت في باكستان محاكمة المشتبه بقيامه باغتصاب وقتل ثمانية أطفال، من بينهم الطفلة "زينب"، وذلك في سجن مشدد الحراسة في مدينة لاهور شرقي البلاد.

وقال مدعي عام باكستاني، وفق وكالة "أسوشييتد برس": محاكمة القاتل المزعوم محمد عمران، ستستكمل خلال أسبوع.

وكان "عمران" قد اعتقل في يناير بتهمة اغتصاب وقتل زينب أنصاري البالغة من العمر سبع سنوات، ما أثار إدانات واسعة وألقى الضوء على سبع عمليات خطف وقتل أخرى يشتبه بارتكابها.

وذكرت الشرطة أن "عمران" اعترف بعمليات القتل وإلقاء جثة "زينب" في مكب نفايات بمدينة كاسور.

وقد طالب الكثير من الباكستانيين بإعدام "عمران" علنًا.

o