مختبر "تخصصي الدمام" يحصد شهادة الاعتراف الدولية للمرة الثالثة

سبق- الدمام: حصل مستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام -للمرة الثالثة- على شهادة الاعتراف الدولية (ASHI) في جودة وسلامة تَوَافق الأنسجة، بعد اجتياز المعايير الدقيقة التي تُجريها الجمعية الأمريكية للتوافق النسيجي والمناعة الوراثية التي تصدر الشهادة.
 
وأكد المدير العام التنفيذي بالإنابة للمستشفى، الدكتور هاني الخالدي، أن هذا النجاح جاء بعد توفير متطلبات الحصول على الاعتراف؛ مطبقاً نهج الجودة والتطوير، والاهتمام بأمن وسلامة المرضى، والسعي لكسب رضاهم باعتبارها مطلباً أساسياً وهدفاً هاماً لمستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام.
 
وأضاف أن المستشفى مبنيّ على استراتيجية وزارة الصحة ومجلس الخدمات الصحية، وأن الهدف هو وضع معايير للأداء الأمثل؛ من أجل تقديم خدمة صحية سليمة وخالية من الأخطاء.
 
وأشار: نسير في طريق الجودة، وتحسين الأداء، والنمو، والتطوير لخدمة الوطن والمواطنين؛ مثمناً حصول قسم المختبر على شهادة الاعتراف الدولية (ASHI) في جودة تَوافق الأنسجة، موصولاً بكل الشكر والعرفان إلى جميع المديرين ورؤساء الأقسام والعاملين في هذا الصرح الطبي المتميز؛ واصفاً هذه الإنجازات الوطنية بأنها مدعاة للفخر والاعتزاز؛ كونها تصبّ في مصلحة الوطن والمواطن، وتساهم في رفع مستوى الخدمات الصحية المقدمة للمجتمع.
 
وأعرب الدكتور "الخالدي" عن سعادته وإعجابه بروح فريق العمل الواحد التي لمسها لدى جميع العاملين في مستشفى الملك فهد التخصصي، وإخلاصهم وتفانيهم في العمل، وما بذلوه من جهود واضحة من أجل تحقيق إنجازات عالمية ملموسة للمستشفى؛ الأمر الذي يؤكد وجود رؤية واضحة ومنهجية موحدة للعمل الجماعي يداً بيد.

اعلان
مختبر "تخصصي الدمام" يحصد شهادة الاعتراف الدولية للمرة الثالثة
سبق
سبق- الدمام: حصل مستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام -للمرة الثالثة- على شهادة الاعتراف الدولية (ASHI) في جودة وسلامة تَوَافق الأنسجة، بعد اجتياز المعايير الدقيقة التي تُجريها الجمعية الأمريكية للتوافق النسيجي والمناعة الوراثية التي تصدر الشهادة.
 
وأكد المدير العام التنفيذي بالإنابة للمستشفى، الدكتور هاني الخالدي، أن هذا النجاح جاء بعد توفير متطلبات الحصول على الاعتراف؛ مطبقاً نهج الجودة والتطوير، والاهتمام بأمن وسلامة المرضى، والسعي لكسب رضاهم باعتبارها مطلباً أساسياً وهدفاً هاماً لمستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام.
 
وأضاف أن المستشفى مبنيّ على استراتيجية وزارة الصحة ومجلس الخدمات الصحية، وأن الهدف هو وضع معايير للأداء الأمثل؛ من أجل تقديم خدمة صحية سليمة وخالية من الأخطاء.
 
وأشار: نسير في طريق الجودة، وتحسين الأداء، والنمو، والتطوير لخدمة الوطن والمواطنين؛ مثمناً حصول قسم المختبر على شهادة الاعتراف الدولية (ASHI) في جودة تَوافق الأنسجة، موصولاً بكل الشكر والعرفان إلى جميع المديرين ورؤساء الأقسام والعاملين في هذا الصرح الطبي المتميز؛ واصفاً هذه الإنجازات الوطنية بأنها مدعاة للفخر والاعتزاز؛ كونها تصبّ في مصلحة الوطن والمواطن، وتساهم في رفع مستوى الخدمات الصحية المقدمة للمجتمع.
 
وأعرب الدكتور "الخالدي" عن سعادته وإعجابه بروح فريق العمل الواحد التي لمسها لدى جميع العاملين في مستشفى الملك فهد التخصصي، وإخلاصهم وتفانيهم في العمل، وما بذلوه من جهود واضحة من أجل تحقيق إنجازات عالمية ملموسة للمستشفى؛ الأمر الذي يؤكد وجود رؤية واضحة ومنهجية موحدة للعمل الجماعي يداً بيد.
28 ديسمبر 2015 - 17 ربيع الأول 1437
03:18 PM

مختبر "تخصصي الدمام" يحصد شهادة الاعتراف الدولية للمرة الثالثة

A A A
0
856

سبق- الدمام: حصل مستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام -للمرة الثالثة- على شهادة الاعتراف الدولية (ASHI) في جودة وسلامة تَوَافق الأنسجة، بعد اجتياز المعايير الدقيقة التي تُجريها الجمعية الأمريكية للتوافق النسيجي والمناعة الوراثية التي تصدر الشهادة.
 
وأكد المدير العام التنفيذي بالإنابة للمستشفى، الدكتور هاني الخالدي، أن هذا النجاح جاء بعد توفير متطلبات الحصول على الاعتراف؛ مطبقاً نهج الجودة والتطوير، والاهتمام بأمن وسلامة المرضى، والسعي لكسب رضاهم باعتبارها مطلباً أساسياً وهدفاً هاماً لمستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام.
 
وأضاف أن المستشفى مبنيّ على استراتيجية وزارة الصحة ومجلس الخدمات الصحية، وأن الهدف هو وضع معايير للأداء الأمثل؛ من أجل تقديم خدمة صحية سليمة وخالية من الأخطاء.
 
وأشار: نسير في طريق الجودة، وتحسين الأداء، والنمو، والتطوير لخدمة الوطن والمواطنين؛ مثمناً حصول قسم المختبر على شهادة الاعتراف الدولية (ASHI) في جودة تَوافق الأنسجة، موصولاً بكل الشكر والعرفان إلى جميع المديرين ورؤساء الأقسام والعاملين في هذا الصرح الطبي المتميز؛ واصفاً هذه الإنجازات الوطنية بأنها مدعاة للفخر والاعتزاز؛ كونها تصبّ في مصلحة الوطن والمواطن، وتساهم في رفع مستوى الخدمات الصحية المقدمة للمجتمع.
 
وأعرب الدكتور "الخالدي" عن سعادته وإعجابه بروح فريق العمل الواحد التي لمسها لدى جميع العاملين في مستشفى الملك فهد التخصصي، وإخلاصهم وتفانيهم في العمل، وما بذلوه من جهود واضحة من أجل تحقيق إنجازات عالمية ملموسة للمستشفى؛ الأمر الذي يؤكد وجود رؤية واضحة ومنهجية موحدة للعمل الجماعي يداً بيد.