ولي العهد من اليابان: نقدر دوركم في العالم وتعاونّا معكم كثيراً.. ونسعى للمزيد

​" شينزو": علاقتنا مع السعودية بدأت منذ 100 عام ودشنها مواطن مسلم بزيارة مكة

واس- طوكيو: أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، أن المملكة تقدر دور اليابان المهم في العالم، مبيناً أن الأعوام التي مضت شهدت الكثير من التعاون في مختلف المجالات الصناعية والاستثمارية وغيرها بين البلدين، معبراً عن أمله في أن تشهد السنوات المقبلة مزيداً من أوجه التعاون المثمر، بما يؤكد على متانة الشراكة بين البلدين.
 
جاء ذلك على هامش كلمة سموه مساء اليوم في حفل العشاء الذي أقامه شينزو آبي رئيس وزراء اليابان، وذلك بديوان مجلس الوزراء الياباني في طوكيو.
 
وألقى رئيس وزراء اليابان خلال حفل العشاء كلمة فيما يلي نصها:
 
صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز نرحب بزيارة سموكم إلى اليابان مجدداً, ويسعدني شرف استقبال سموكم في بلدنا بعد لقائنا الأخير في العام الماضي الأمر الذي يدل على متانة الشراكة الثنائية بين بلدينا، فاسمحوا لي مجدداً أن أعرب عن خالص شكري وامتناني لحفاوة استقبالكم عند زيارتنا السابقة، واليوم دعونا إلى هذا العشاء بعد إعلان جمعية الصداقة البرلمانية بما فيهم من سعادة السيد مانتيمورا عضو مجلس النواب بالإضافة إلى قادة الأعمال اليابانيين الذين تمتعوا بحسن استقبالكم في زيارتي السابقة.
 
في الحقيقة أن العلاقات بين المملكة واليابان ترجع إلى حوالي 100 سنه في ذلك الوقت قام مسلم ياباني بزيارة إلى مكة المكرمة من أجل الحج، ومن ذلك الحين استمرت صداقة الشعبين في النمو والاستمرار من خلال تأسيس العلاقات الدبلوماسية بعد الحرب العالمية الثانية والتواصل مع الشركات اليابانية وبالتعاهد مع بلدكم نريد أن ننقل من هنا الصداقة الطويلة إلى الجيل القادم بأيدينا، ونحو 100 سنة قادمة نحن عازمون على بناء عهد جديد حيث يتشارك شعبا البلدين في السعادة والازدهار في المعنى الحقيقي.
 
وفي الختام دعوني أن أتقدم بخالص تمنياتي بدوام الصحة والسعادة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود وسمو ولي عهده والوفد المرافق لكم. 
 
ثم ألقى سمو ولي العهد بعد ذلك الكلمة التالية:
 
دولة رئيس وزراء اليابان السيد شينزو أبي
 
أعضاء الوفد المحترمين
 
تحية طيبة..
 
يطيب لي في مستهل اجتماعنا هذا أن أعبر عن شكري وتقديري لدولتكم، ولأعضاء حكومتكم ولشعب اليابان العظيم على ما لقيته والوفد المرافق لي من حفاوة الاستقبال، وكرم الضيافة.
 
كما أعبر عن تقديري للزيارات المتكررة التي قام بها دولتكم للمملكة العربية السعودية، مما يدل على مكانتها الخاصة لديكم.
 
إننا نبدي تقديرنا لدور اليابان المهم في العالم، ويسعدني أن الأعوام التي مضت شهدت الكثير من التعاون في مختلف المجالات الصناعية والاستثمارية وغيرها بين البلدين، ونأمل أن تشهد السنوات المقبلة مزيداً من أوجه التعاون المثمر، بما يؤكد على متانة الشراكة بين المملكة العربية السعودية واليابان.
 
ونأمل اليوم أن يبحث الجانبان السعودي والياباني الأجندة التي وضعت أمامنا، والتي تتضمن آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، إضافة إلى بحث آفاق التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، وسبل دعمها وتعزيزها، بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين.
 
وأتمنى لدولتكم النجاح والتوفيق، وللشعب الياباني دوام التطور والرخاء.. وشكراً لكم.

اعلان
ولي العهد من اليابان: نقدر دوركم في العالم وتعاونّا معكم كثيراً.. ونسعى للمزيد
سبق
واس- طوكيو: أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، أن المملكة تقدر دور اليابان المهم في العالم، مبيناً أن الأعوام التي مضت شهدت الكثير من التعاون في مختلف المجالات الصناعية والاستثمارية وغيرها بين البلدين، معبراً عن أمله في أن تشهد السنوات المقبلة مزيداً من أوجه التعاون المثمر، بما يؤكد على متانة الشراكة بين البلدين.
 
جاء ذلك على هامش كلمة سموه مساء اليوم في حفل العشاء الذي أقامه شينزو آبي رئيس وزراء اليابان، وذلك بديوان مجلس الوزراء الياباني في طوكيو.
 
وألقى رئيس وزراء اليابان خلال حفل العشاء كلمة فيما يلي نصها:
 
صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز نرحب بزيارة سموكم إلى اليابان مجدداً, ويسعدني شرف استقبال سموكم في بلدنا بعد لقائنا الأخير في العام الماضي الأمر الذي يدل على متانة الشراكة الثنائية بين بلدينا، فاسمحوا لي مجدداً أن أعرب عن خالص شكري وامتناني لحفاوة استقبالكم عند زيارتنا السابقة، واليوم دعونا إلى هذا العشاء بعد إعلان جمعية الصداقة البرلمانية بما فيهم من سعادة السيد مانتيمورا عضو مجلس النواب بالإضافة إلى قادة الأعمال اليابانيين الذين تمتعوا بحسن استقبالكم في زيارتي السابقة.
 
في الحقيقة أن العلاقات بين المملكة واليابان ترجع إلى حوالي 100 سنه في ذلك الوقت قام مسلم ياباني بزيارة إلى مكة المكرمة من أجل الحج، ومن ذلك الحين استمرت صداقة الشعبين في النمو والاستمرار من خلال تأسيس العلاقات الدبلوماسية بعد الحرب العالمية الثانية والتواصل مع الشركات اليابانية وبالتعاهد مع بلدكم نريد أن ننقل من هنا الصداقة الطويلة إلى الجيل القادم بأيدينا، ونحو 100 سنة قادمة نحن عازمون على بناء عهد جديد حيث يتشارك شعبا البلدين في السعادة والازدهار في المعنى الحقيقي.
 
وفي الختام دعوني أن أتقدم بخالص تمنياتي بدوام الصحة والسعادة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود وسمو ولي عهده والوفد المرافق لكم. 
 
ثم ألقى سمو ولي العهد بعد ذلك الكلمة التالية:
 
دولة رئيس وزراء اليابان السيد شينزو أبي
 
أعضاء الوفد المحترمين
 
تحية طيبة..
 
يطيب لي في مستهل اجتماعنا هذا أن أعبر عن شكري وتقديري لدولتكم، ولأعضاء حكومتكم ولشعب اليابان العظيم على ما لقيته والوفد المرافق لي من حفاوة الاستقبال، وكرم الضيافة.
 
كما أعبر عن تقديري للزيارات المتكررة التي قام بها دولتكم للمملكة العربية السعودية، مما يدل على مكانتها الخاصة لديكم.
 
إننا نبدي تقديرنا لدور اليابان المهم في العالم، ويسعدني أن الأعوام التي مضت شهدت الكثير من التعاون في مختلف المجالات الصناعية والاستثمارية وغيرها بين البلدين، ونأمل أن تشهد السنوات المقبلة مزيداً من أوجه التعاون المثمر، بما يؤكد على متانة الشراكة بين المملكة العربية السعودية واليابان.
 
ونأمل اليوم أن يبحث الجانبان السعودي والياباني الأجندة التي وضعت أمامنا، والتي تتضمن آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، إضافة إلى بحث آفاق التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، وسبل دعمها وتعزيزها، بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين.
 
وأتمنى لدولتكم النجاح والتوفيق، وللشعب الياباني دوام التطور والرخاء.. وشكراً لكم.
19 فبراير 2014 - 19 ربيع الآخر 1435
06:21 PM

ولي العهد من اليابان: نقدر دوركم في العالم وتعاونّا معكم كثيراً.. ونسعى للمزيد

​" شينزو": علاقتنا مع السعودية بدأت منذ 100 عام ودشنها مواطن مسلم بزيارة مكة

A A A
0
10,453

واس- طوكيو: أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، أن المملكة تقدر دور اليابان المهم في العالم، مبيناً أن الأعوام التي مضت شهدت الكثير من التعاون في مختلف المجالات الصناعية والاستثمارية وغيرها بين البلدين، معبراً عن أمله في أن تشهد السنوات المقبلة مزيداً من أوجه التعاون المثمر، بما يؤكد على متانة الشراكة بين البلدين.
 
جاء ذلك على هامش كلمة سموه مساء اليوم في حفل العشاء الذي أقامه شينزو آبي رئيس وزراء اليابان، وذلك بديوان مجلس الوزراء الياباني في طوكيو.
 
وألقى رئيس وزراء اليابان خلال حفل العشاء كلمة فيما يلي نصها:
 
صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز نرحب بزيارة سموكم إلى اليابان مجدداً, ويسعدني شرف استقبال سموكم في بلدنا بعد لقائنا الأخير في العام الماضي الأمر الذي يدل على متانة الشراكة الثنائية بين بلدينا، فاسمحوا لي مجدداً أن أعرب عن خالص شكري وامتناني لحفاوة استقبالكم عند زيارتنا السابقة، واليوم دعونا إلى هذا العشاء بعد إعلان جمعية الصداقة البرلمانية بما فيهم من سعادة السيد مانتيمورا عضو مجلس النواب بالإضافة إلى قادة الأعمال اليابانيين الذين تمتعوا بحسن استقبالكم في زيارتي السابقة.
 
في الحقيقة أن العلاقات بين المملكة واليابان ترجع إلى حوالي 100 سنه في ذلك الوقت قام مسلم ياباني بزيارة إلى مكة المكرمة من أجل الحج، ومن ذلك الحين استمرت صداقة الشعبين في النمو والاستمرار من خلال تأسيس العلاقات الدبلوماسية بعد الحرب العالمية الثانية والتواصل مع الشركات اليابانية وبالتعاهد مع بلدكم نريد أن ننقل من هنا الصداقة الطويلة إلى الجيل القادم بأيدينا، ونحو 100 سنة قادمة نحن عازمون على بناء عهد جديد حيث يتشارك شعبا البلدين في السعادة والازدهار في المعنى الحقيقي.
 
وفي الختام دعوني أن أتقدم بخالص تمنياتي بدوام الصحة والسعادة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود وسمو ولي عهده والوفد المرافق لكم. 
 
ثم ألقى سمو ولي العهد بعد ذلك الكلمة التالية:
 
دولة رئيس وزراء اليابان السيد شينزو أبي
 
أعضاء الوفد المحترمين
 
تحية طيبة..
 
يطيب لي في مستهل اجتماعنا هذا أن أعبر عن شكري وتقديري لدولتكم، ولأعضاء حكومتكم ولشعب اليابان العظيم على ما لقيته والوفد المرافق لي من حفاوة الاستقبال، وكرم الضيافة.
 
كما أعبر عن تقديري للزيارات المتكررة التي قام بها دولتكم للمملكة العربية السعودية، مما يدل على مكانتها الخاصة لديكم.
 
إننا نبدي تقديرنا لدور اليابان المهم في العالم، ويسعدني أن الأعوام التي مضت شهدت الكثير من التعاون في مختلف المجالات الصناعية والاستثمارية وغيرها بين البلدين، ونأمل أن تشهد السنوات المقبلة مزيداً من أوجه التعاون المثمر، بما يؤكد على متانة الشراكة بين المملكة العربية السعودية واليابان.
 
ونأمل اليوم أن يبحث الجانبان السعودي والياباني الأجندة التي وضعت أمامنا، والتي تتضمن آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، إضافة إلى بحث آفاق التعاون بين البلدين في مختلف المجالات، وسبل دعمها وتعزيزها، بما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين.
 
وأتمنى لدولتكم النجاح والتوفيق، وللشعب الياباني دوام التطور والرخاء.. وشكراً لكم.