عسير تستضيف ندوة المراجعة الداخلية للحَدِّ من الفساد

بالتعاون بين كلية "ابن رشد" وجمعية المراجعين

سبق – أبها: تنطلق بفندق قصر أبها، الاثنين 17 المحرم الحالي؛ ندوةٌ في "المراجعة الداخلية بين الواقع والمأمول"، ينفِّذها عدد من المختصين والأكاديميين في مجال المراجعة الداخلية؛ للحد من الفساد المالي والإداري والتنظيمي.
 
وقال أستاذ المحاسبة والمراجعة المساعد في جامعة الملك خالد، الدكتور سلطان آل فارح: إن الندوة تأتي بالتعاون بين كلية ابن رشد للعلوم الإدارية، والجمعية السعودية للمراجعين الداخليين، وتصاحبها ورشة عمل تدريبية اليوم التالي بعنوان "أساسيات المراجع الداخلي المحترف"، مبيِّنًا أن ذلك يأتي إيمانًا بالدور المجتمعي تجاه مهنة المحاسبة والمراجعة.
 
وأفاد بأن فكرة إقامة الندوة نشأت لما لهذه المهنة من أهمية في المجتمع الحاضر، وخاصة أن المراجعة الداخلية تعتبر إحدى أهم الأدوات للحد من الفساد المالي والإداري والتنظيمي، مشيرًا إلى أنه سيتم توجيه الندوة للمهتمين بالمهنة في منطقة عسير وما جاورها.
 
وأوضح "آل فارح" أن الدورة ستتناول عديدًا من المحاور؛ من ضمنها: المراجعة الداخلية في الوحدات الحكومية والقطاع الخاص، ودور ووظيفة المراجع الداخلي في الواقع العلمي، بالإضافة إلى أهم الدراسات الأكاديمية في المراجعة الداخلية داخل وخارج المملكة، والأبحاث والأفكار المستقبلية في هذا المجال، ومقارنة بين واقع بعض الشركات قبل وبعد اعتماد المراجعة الداخلية.
 
يُذكر أن الورشة المرافقة للندوة تستهدف المُبتدِئين في مهنة المحاسبة والمراجعة، وتتضمن مناقشة أهداف ومهام المراجعة الداخلية والتعريف بها، وطرْح عدد من النماذج الفاعلة في المراجعة الداخلية.

اعلان
عسير تستضيف ندوة المراجعة الداخلية للحَدِّ من الفساد
سبق
سبق – أبها: تنطلق بفندق قصر أبها، الاثنين 17 المحرم الحالي؛ ندوةٌ في "المراجعة الداخلية بين الواقع والمأمول"، ينفِّذها عدد من المختصين والأكاديميين في مجال المراجعة الداخلية؛ للحد من الفساد المالي والإداري والتنظيمي.
 
وقال أستاذ المحاسبة والمراجعة المساعد في جامعة الملك خالد، الدكتور سلطان آل فارح: إن الندوة تأتي بالتعاون بين كلية ابن رشد للعلوم الإدارية، والجمعية السعودية للمراجعين الداخليين، وتصاحبها ورشة عمل تدريبية اليوم التالي بعنوان "أساسيات المراجع الداخلي المحترف"، مبيِّنًا أن ذلك يأتي إيمانًا بالدور المجتمعي تجاه مهنة المحاسبة والمراجعة.
 
وأفاد بأن فكرة إقامة الندوة نشأت لما لهذه المهنة من أهمية في المجتمع الحاضر، وخاصة أن المراجعة الداخلية تعتبر إحدى أهم الأدوات للحد من الفساد المالي والإداري والتنظيمي، مشيرًا إلى أنه سيتم توجيه الندوة للمهتمين بالمهنة في منطقة عسير وما جاورها.
 
وأوضح "آل فارح" أن الدورة ستتناول عديدًا من المحاور؛ من ضمنها: المراجعة الداخلية في الوحدات الحكومية والقطاع الخاص، ودور ووظيفة المراجع الداخلي في الواقع العلمي، بالإضافة إلى أهم الدراسات الأكاديمية في المراجعة الداخلية داخل وخارج المملكة، والأبحاث والأفكار المستقبلية في هذا المجال، ومقارنة بين واقع بعض الشركات قبل وبعد اعتماد المراجعة الداخلية.
 
يُذكر أن الورشة المرافقة للندوة تستهدف المُبتدِئين في مهنة المحاسبة والمراجعة، وتتضمن مناقشة أهداف ومهام المراجعة الداخلية والتعريف بها، وطرْح عدد من النماذج الفاعلة في المراجعة الداخلية.
30 أكتوبر 2014 - 6 محرّم 1436
06:56 PM

عسير تستضيف ندوة المراجعة الداخلية للحَدِّ من الفساد

بالتعاون بين كلية "ابن رشد" وجمعية المراجعين

A A A
0
491

سبق – أبها: تنطلق بفندق قصر أبها، الاثنين 17 المحرم الحالي؛ ندوةٌ في "المراجعة الداخلية بين الواقع والمأمول"، ينفِّذها عدد من المختصين والأكاديميين في مجال المراجعة الداخلية؛ للحد من الفساد المالي والإداري والتنظيمي.
 
وقال أستاذ المحاسبة والمراجعة المساعد في جامعة الملك خالد، الدكتور سلطان آل فارح: إن الندوة تأتي بالتعاون بين كلية ابن رشد للعلوم الإدارية، والجمعية السعودية للمراجعين الداخليين، وتصاحبها ورشة عمل تدريبية اليوم التالي بعنوان "أساسيات المراجع الداخلي المحترف"، مبيِّنًا أن ذلك يأتي إيمانًا بالدور المجتمعي تجاه مهنة المحاسبة والمراجعة.
 
وأفاد بأن فكرة إقامة الندوة نشأت لما لهذه المهنة من أهمية في المجتمع الحاضر، وخاصة أن المراجعة الداخلية تعتبر إحدى أهم الأدوات للحد من الفساد المالي والإداري والتنظيمي، مشيرًا إلى أنه سيتم توجيه الندوة للمهتمين بالمهنة في منطقة عسير وما جاورها.
 
وأوضح "آل فارح" أن الدورة ستتناول عديدًا من المحاور؛ من ضمنها: المراجعة الداخلية في الوحدات الحكومية والقطاع الخاص، ودور ووظيفة المراجع الداخلي في الواقع العلمي، بالإضافة إلى أهم الدراسات الأكاديمية في المراجعة الداخلية داخل وخارج المملكة، والأبحاث والأفكار المستقبلية في هذا المجال، ومقارنة بين واقع بعض الشركات قبل وبعد اعتماد المراجعة الداخلية.
 
يُذكر أن الورشة المرافقة للندوة تستهدف المُبتدِئين في مهنة المحاسبة والمراجعة، وتتضمن مناقشة أهداف ومهام المراجعة الداخلية والتعريف بها، وطرْح عدد من النماذج الفاعلة في المراجعة الداخلية.