تكريم اللجان العاملة في حفل استقبال زيارة خادم الحرمين  إلى الحدود الشمالية

قال إنها تجسد عمق التلاحم بين القيادة والمواطن

أشاد أمير منطقة الحدود الشمالية، فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، بالجهود التي بذلها أبناء المنطقة في التجهيز والاستعداد لحفل استقبال زيارة، خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع - حفظهما الله - .

جاء ذلك خلال حفل تكريمه للجهات الحكومية والداعمين واللجان العاملة، في حفل إمارة وأهالي منطقة الحدود الشمالية، اليوم, بديوان الإمارة بمدينة عرعر .

وأكد أن زيارة خادم الحرمين الشريفين, وسمو ولي عهده الأمين - أيدهما الله - لمنطقة الحدود الشمالية من الأيام التي سيظل يتذكرها أبناء المنطقة، فهي تجسيد عن عمق التلاحم بين القيادة والمواطن.

وأوضح أمير منطقة الحدود الشمالية، أن الزيارة الكريمة حملت بشائر الخير والنماء والآفاق الرحبة لمستقبل المنطقة، وعكست مدى حرص القيادة الرشيدة على تفقد أحوال المواطن وحاجاته والسماع منهم مباشرة، ودعم المنطقة بمشروعات الخير والنماء, التي ستأخذ منطقة الحدود الشمالية إلى آفاق جديدة تتواصل من خلالها عمليات البناء والتحديث والتطوير التي تعيشها بلادنا وتعزيزاً للمجالات الاقتصادية والحضارية والتنموية.

وبيّن أن ما لمسه من الجهات الحكومية والأمنية واللجان العاملة في إمارة المنطقة من تعاون وتكاتف لاستقبال خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - يعكس صورة مشرفة لجميع أبناء وفتيات المنطقة وحرصهم الكبير على تحقيق النجاح بروح عالية وبوفاء وولاء وانتماء, مقدمًا شكره للجهات الحكومية والأمنية واللجان على جهودهم, سائلاً المولى ـ عز وجل ـ أن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن والأمان والسلامة والاستقرار والنماء, ويحفظ خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين.

زيارة خادم الحرمين الشريفين إلى الحدود الشمالية جولة الملك سلمان بن عبدالعزيز لمناطق المملكة
اعلان
تكريم اللجان العاملة في حفل استقبال زيارة خادم الحرمين  إلى الحدود الشمالية
سبق

أشاد أمير منطقة الحدود الشمالية، فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، بالجهود التي بذلها أبناء المنطقة في التجهيز والاستعداد لحفل استقبال زيارة، خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع - حفظهما الله - .

جاء ذلك خلال حفل تكريمه للجهات الحكومية والداعمين واللجان العاملة، في حفل إمارة وأهالي منطقة الحدود الشمالية، اليوم, بديوان الإمارة بمدينة عرعر .

وأكد أن زيارة خادم الحرمين الشريفين, وسمو ولي عهده الأمين - أيدهما الله - لمنطقة الحدود الشمالية من الأيام التي سيظل يتذكرها أبناء المنطقة، فهي تجسيد عن عمق التلاحم بين القيادة والمواطن.

وأوضح أمير منطقة الحدود الشمالية، أن الزيارة الكريمة حملت بشائر الخير والنماء والآفاق الرحبة لمستقبل المنطقة، وعكست مدى حرص القيادة الرشيدة على تفقد أحوال المواطن وحاجاته والسماع منهم مباشرة، ودعم المنطقة بمشروعات الخير والنماء, التي ستأخذ منطقة الحدود الشمالية إلى آفاق جديدة تتواصل من خلالها عمليات البناء والتحديث والتطوير التي تعيشها بلادنا وتعزيزاً للمجالات الاقتصادية والحضارية والتنموية.

وبيّن أن ما لمسه من الجهات الحكومية والأمنية واللجان العاملة في إمارة المنطقة من تعاون وتكاتف لاستقبال خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - يعكس صورة مشرفة لجميع أبناء وفتيات المنطقة وحرصهم الكبير على تحقيق النجاح بروح عالية وبوفاء وولاء وانتماء, مقدمًا شكره للجهات الحكومية والأمنية واللجان على جهودهم, سائلاً المولى ـ عز وجل ـ أن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن والأمان والسلامة والاستقرار والنماء, ويحفظ خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين.

27 نوفمبر 2018 - 19 ربيع الأول 1440
06:10 PM
اخر تعديل
29 مارس 2020 - 5 شعبان 1441
09:33 PM

تكريم اللجان العاملة في حفل استقبال زيارة خادم الحرمين  إلى الحدود الشمالية

قال إنها تجسد عمق التلاحم بين القيادة والمواطن

A A A
0
455

أشاد أمير منطقة الحدود الشمالية، فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، بالجهود التي بذلها أبناء المنطقة في التجهيز والاستعداد لحفل استقبال زيارة، خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع - حفظهما الله - .

جاء ذلك خلال حفل تكريمه للجهات الحكومية والداعمين واللجان العاملة، في حفل إمارة وأهالي منطقة الحدود الشمالية، اليوم, بديوان الإمارة بمدينة عرعر .

وأكد أن زيارة خادم الحرمين الشريفين, وسمو ولي عهده الأمين - أيدهما الله - لمنطقة الحدود الشمالية من الأيام التي سيظل يتذكرها أبناء المنطقة، فهي تجسيد عن عمق التلاحم بين القيادة والمواطن.

وأوضح أمير منطقة الحدود الشمالية، أن الزيارة الكريمة حملت بشائر الخير والنماء والآفاق الرحبة لمستقبل المنطقة، وعكست مدى حرص القيادة الرشيدة على تفقد أحوال المواطن وحاجاته والسماع منهم مباشرة، ودعم المنطقة بمشروعات الخير والنماء, التي ستأخذ منطقة الحدود الشمالية إلى آفاق جديدة تتواصل من خلالها عمليات البناء والتحديث والتطوير التي تعيشها بلادنا وتعزيزاً للمجالات الاقتصادية والحضارية والتنموية.

وبيّن أن ما لمسه من الجهات الحكومية والأمنية واللجان العاملة في إمارة المنطقة من تعاون وتكاتف لاستقبال خادم الحرمين الشريفين - أيده الله - يعكس صورة مشرفة لجميع أبناء وفتيات المنطقة وحرصهم الكبير على تحقيق النجاح بروح عالية وبوفاء وولاء وانتماء, مقدمًا شكره للجهات الحكومية والأمنية واللجان على جهودهم, سائلاً المولى ـ عز وجل ـ أن يديم على هذه البلاد نعمة الأمن والأمان والسلامة والاستقرار والنماء, ويحفظ خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين.