19 مليون ريال لبدء العمل في مشروع الإصحاح البيئي بنجران

للقضاء على بؤر تكاثر الحشرات داخل المنازل

بندر آل عوض– سبق- نجران: بدأت أمانة منطقة نجران العمل في مشروع صحة البيئة الرش والمكافحة الذي يستهدف المكافحة المنزلية للقضاء على بؤر تكاثر الحشرات داخل المنازل، باعتبارها البيئة الملائمة لتكاثر اليرقات والبعوض والحشرات الناقلة للأمراض وذلك بأكثر من 19 مليون ريال.
 
وقال أمين منطقة نجران المهندس فارس بن مياح الشفق: "بدأ العمل في مشروع الإصحاح المنزلي بتكلفة إجمالية تقدر بـ 19.251.033 ريال، من خلال فريق عمل متكامل يتكون من 87 عاملاً، و26 سيارة مجهزة بأجهزة رش حديثة، تعمل منها 50 جهازًا بالنظام الحراري، و50 جهازًا يعمل بالنظام الرذاذي في مجال الرش والمكافحة.
 
وأشار الشفق إلى أنَّ "البيئة المستهدفة لعمل المشروع هي داخل المنازل، والتي تهدف إلى القضاء على نواقل الأمراض مثل البعوض والحشرات والذباب".
 
وأوضح وكيل الأمين للخدمات المهندس حمد حسين عيبان أنَّ "المختصين في مشروع الإصحاح البيئي المنزلي يرصدون أماكن توالد الحشرات والبعوض في الخزانات الأرضية والعلوية ودورات المياه وغرف التفتيش والمكيفات والحدائق داخل المنازل، ومن ثم العمل على مكافحتها ومعالجة الخلل في تلك الأماكن، كما يشمل المشروع عمليات مسح حشري  للمستنقعات، يتم خلالها رصد واكتشاف أماكن البعوض والحشرات، ومن ثم القضاء عليها بالطرق الصحيحة، وتركيب مصائد ضوئية".
 
ودعا عيبان المواطنين إلى التعاون مع الفرق الميدانية في اتخاذ التدابير الوقائية لإزالة بؤر تكاثر البعوض المتمثلة في تجمعات المياه الصغيرة أو الكبيرة، وتصريف مياه المكيفات بالشكل الصحيح، وعدم تجميعها داخل "السطول" المكشوفة، لعدم إعطاء البعوض أي فرصة للحصول على بيئة حاضنة أو مواقع للتكاثر بها.

اعلان
19 مليون ريال لبدء العمل في مشروع الإصحاح البيئي بنجران
سبق
بندر آل عوض– سبق- نجران: بدأت أمانة منطقة نجران العمل في مشروع صحة البيئة الرش والمكافحة الذي يستهدف المكافحة المنزلية للقضاء على بؤر تكاثر الحشرات داخل المنازل، باعتبارها البيئة الملائمة لتكاثر اليرقات والبعوض والحشرات الناقلة للأمراض وذلك بأكثر من 19 مليون ريال.
 
وقال أمين منطقة نجران المهندس فارس بن مياح الشفق: "بدأ العمل في مشروع الإصحاح المنزلي بتكلفة إجمالية تقدر بـ 19.251.033 ريال، من خلال فريق عمل متكامل يتكون من 87 عاملاً، و26 سيارة مجهزة بأجهزة رش حديثة، تعمل منها 50 جهازًا بالنظام الحراري، و50 جهازًا يعمل بالنظام الرذاذي في مجال الرش والمكافحة.
 
وأشار الشفق إلى أنَّ "البيئة المستهدفة لعمل المشروع هي داخل المنازل، والتي تهدف إلى القضاء على نواقل الأمراض مثل البعوض والحشرات والذباب".
 
وأوضح وكيل الأمين للخدمات المهندس حمد حسين عيبان أنَّ "المختصين في مشروع الإصحاح البيئي المنزلي يرصدون أماكن توالد الحشرات والبعوض في الخزانات الأرضية والعلوية ودورات المياه وغرف التفتيش والمكيفات والحدائق داخل المنازل، ومن ثم العمل على مكافحتها ومعالجة الخلل في تلك الأماكن، كما يشمل المشروع عمليات مسح حشري  للمستنقعات، يتم خلالها رصد واكتشاف أماكن البعوض والحشرات، ومن ثم القضاء عليها بالطرق الصحيحة، وتركيب مصائد ضوئية".
 
ودعا عيبان المواطنين إلى التعاون مع الفرق الميدانية في اتخاذ التدابير الوقائية لإزالة بؤر تكاثر البعوض المتمثلة في تجمعات المياه الصغيرة أو الكبيرة، وتصريف مياه المكيفات بالشكل الصحيح، وعدم تجميعها داخل "السطول" المكشوفة، لعدم إعطاء البعوض أي فرصة للحصول على بيئة حاضنة أو مواقع للتكاثر بها.
29 نوفمبر 2015 - 17 صفر 1437
11:16 PM

للقضاء على بؤر تكاثر الحشرات داخل المنازل

19 مليون ريال لبدء العمل في مشروع الإصحاح البيئي بنجران

A A A
0
722

بندر آل عوض– سبق- نجران: بدأت أمانة منطقة نجران العمل في مشروع صحة البيئة الرش والمكافحة الذي يستهدف المكافحة المنزلية للقضاء على بؤر تكاثر الحشرات داخل المنازل، باعتبارها البيئة الملائمة لتكاثر اليرقات والبعوض والحشرات الناقلة للأمراض وذلك بأكثر من 19 مليون ريال.
 
وقال أمين منطقة نجران المهندس فارس بن مياح الشفق: "بدأ العمل في مشروع الإصحاح المنزلي بتكلفة إجمالية تقدر بـ 19.251.033 ريال، من خلال فريق عمل متكامل يتكون من 87 عاملاً، و26 سيارة مجهزة بأجهزة رش حديثة، تعمل منها 50 جهازًا بالنظام الحراري، و50 جهازًا يعمل بالنظام الرذاذي في مجال الرش والمكافحة.
 
وأشار الشفق إلى أنَّ "البيئة المستهدفة لعمل المشروع هي داخل المنازل، والتي تهدف إلى القضاء على نواقل الأمراض مثل البعوض والحشرات والذباب".
 
وأوضح وكيل الأمين للخدمات المهندس حمد حسين عيبان أنَّ "المختصين في مشروع الإصحاح البيئي المنزلي يرصدون أماكن توالد الحشرات والبعوض في الخزانات الأرضية والعلوية ودورات المياه وغرف التفتيش والمكيفات والحدائق داخل المنازل، ومن ثم العمل على مكافحتها ومعالجة الخلل في تلك الأماكن، كما يشمل المشروع عمليات مسح حشري  للمستنقعات، يتم خلالها رصد واكتشاف أماكن البعوض والحشرات، ومن ثم القضاء عليها بالطرق الصحيحة، وتركيب مصائد ضوئية".
 
ودعا عيبان المواطنين إلى التعاون مع الفرق الميدانية في اتخاذ التدابير الوقائية لإزالة بؤر تكاثر البعوض المتمثلة في تجمعات المياه الصغيرة أو الكبيرة، وتصريف مياه المكيفات بالشكل الصحيح، وعدم تجميعها داخل "السطول" المكشوفة، لعدم إعطاء البعوض أي فرصة للحصول على بيئة حاضنة أو مواقع للتكاثر بها.