وزير خارجية البحرين: "لو لم يعجب إيران كلامنا فلتشرب من البحر"

قال: طهران وأتباعها يعرفون من يقف في وجه مشروعهم التوسعي البغيض

قال وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد إن دولة إيران مستدامة وباقية، بينما الجمهورية الإسلامية أمر طارئ ووضع غريب وشيء مؤقت، ولو لم يعجب الجمهورية الإسلامية كلامنا فلتشرب من البحر، وفقا لليوم السابع.

جاء ذلك في تصريح له عبر تويتر قال فيه : "الجمهورية الإسلامية وأتباعها يعرفون من يقف في وجه مشروعهم التوسعي البغيض ويتآمرون عليه .. حفظ الله الملك ورجاله المخلصين".

وأضاف قائلاً: "أكرر ولن أضيع الفرصة، إيران شيء مستدام، أما الجمهورية الإسلامية فهي أمر طارئ ، ووضع غريب وشيء مؤقت".

وتابع: "إن لم يعجب الجمهورية الإسلامية كلامنا فلتشرب البحر، وتضرب رأسها في الحيطان الأربعة. فنحن والأشقاء نقف لها ولأتباعها ولمشروعها بالمرصاد".

اعلان
وزير خارجية البحرين: "لو لم يعجب إيران كلامنا فلتشرب من البحر"
سبق

قال وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد إن دولة إيران مستدامة وباقية، بينما الجمهورية الإسلامية أمر طارئ ووضع غريب وشيء مؤقت، ولو لم يعجب الجمهورية الإسلامية كلامنا فلتشرب من البحر، وفقا لليوم السابع.

جاء ذلك في تصريح له عبر تويتر قال فيه : "الجمهورية الإسلامية وأتباعها يعرفون من يقف في وجه مشروعهم التوسعي البغيض ويتآمرون عليه .. حفظ الله الملك ورجاله المخلصين".

وأضاف قائلاً: "أكرر ولن أضيع الفرصة، إيران شيء مستدام، أما الجمهورية الإسلامية فهي أمر طارئ ، ووضع غريب وشيء مؤقت".

وتابع: "إن لم يعجب الجمهورية الإسلامية كلامنا فلتشرب البحر، وتضرب رأسها في الحيطان الأربعة. فنحن والأشقاء نقف لها ولأتباعها ولمشروعها بالمرصاد".

26 ديسمبر 2017 - 8 ربيع الآخر 1439
08:20 PM

وزير خارجية البحرين: "لو لم يعجب إيران كلامنا فلتشرب من البحر"

قال: طهران وأتباعها يعرفون من يقف في وجه مشروعهم التوسعي البغيض

A A A
18
20,167

قال وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد إن دولة إيران مستدامة وباقية، بينما الجمهورية الإسلامية أمر طارئ ووضع غريب وشيء مؤقت، ولو لم يعجب الجمهورية الإسلامية كلامنا فلتشرب من البحر، وفقا لليوم السابع.

جاء ذلك في تصريح له عبر تويتر قال فيه : "الجمهورية الإسلامية وأتباعها يعرفون من يقف في وجه مشروعهم التوسعي البغيض ويتآمرون عليه .. حفظ الله الملك ورجاله المخلصين".

وأضاف قائلاً: "أكرر ولن أضيع الفرصة، إيران شيء مستدام، أما الجمهورية الإسلامية فهي أمر طارئ ، ووضع غريب وشيء مؤقت".

وتابع: "إن لم يعجب الجمهورية الإسلامية كلامنا فلتشرب البحر، وتضرب رأسها في الحيطان الأربعة. فنحن والأشقاء نقف لها ولأتباعها ولمشروعها بالمرصاد".