ملتقى مدارس التوأمة بالحد الجنوبي يوصي بإلغاء "حصة النشاط" ومادتي "الفنية والبدنية"

طالب بمنح القائدين والقائدات صلاحيات حوافز وتوفير معلمين ومعلمات

أوصى ملتقى مدارس التوأمة بالحد الجنوبي، والذي استضافته الإدارة العامة للتعليم بمنطقة نجران في مقر الكلية التقنية خلال الفترة 9-10 من شهر ربيع الأول الحالي، بمنح قائدي وقائدات مدارس التوأمة الصلاحيات المناسبة لوضع مدارس التوأمة، ومنحهم حوافز مادية ومعنوية, وإعفاء مدارس التوأمة من تدريس مادتي التربية الفنية والبدنية ويستفاد من معلميها في التشكيلات المدرسية, وتوفير معلمين ومعلمات بمختلف التخصصات حسب التشكيلات المدرسية.

كما أوصى الملتقى بالكشف على المباني وصيانتها بصفة مستمرة وتوفير اشتراطات السلامة، وتعديل عقود الصيانة بما يتلاءم مع أوضاع مدارس الحد الجنوبي، وتقليص البرامج والمشروعات الوزارية في مدارس التوأمة ومراعاة الوضع الراهن، وكذلك مراعاة النقص في الكادر التعليمي بالمدرسة, مع تخفيض متطلبات منظومة القيادة الأداء الإشرافي والمدرسي وحصة النشاط أو إلغائها في إدارات التعليم بالحد الجنوبي حتى انتهاء الأزمة, فضلا عن تفويض مديري مكاتب التعليم في الحد الجنوبي بمزيد من الصلاحيات لمواجهة المتغيرات مثل "تعليق الدراسة، النقل داخل المكتب للمعلمين"، واتخاذ القرار بما يتعلق بمدارس التوأمة, مع استثناء منسوبي ومنسوبات إدارات الحد الجنوبي من بعض الشروط التي يصعب تحقيقها في ظل التوأمة، ولاسيما في برنامج الإيفاد الداخلي والخارجي، وبرنامج "خبرات".

التوصيات التي أقرها المشاركون في ختام الملتقى، ألقاها مدير عام التعليم بمنطقة نجران الدكتور محسن بن علي حكمي، ومدير عام التعليم في محافظة صبيا الدكتور عسيري بن أحمد الأحوس، وهي تصب في صالح تطوير العمل وقوة الأداء في مدارس التوأمة.

اعلان
ملتقى مدارس التوأمة بالحد الجنوبي يوصي بإلغاء "حصة النشاط" ومادتي "الفنية والبدنية"
سبق

أوصى ملتقى مدارس التوأمة بالحد الجنوبي، والذي استضافته الإدارة العامة للتعليم بمنطقة نجران في مقر الكلية التقنية خلال الفترة 9-10 من شهر ربيع الأول الحالي، بمنح قائدي وقائدات مدارس التوأمة الصلاحيات المناسبة لوضع مدارس التوأمة، ومنحهم حوافز مادية ومعنوية, وإعفاء مدارس التوأمة من تدريس مادتي التربية الفنية والبدنية ويستفاد من معلميها في التشكيلات المدرسية, وتوفير معلمين ومعلمات بمختلف التخصصات حسب التشكيلات المدرسية.

كما أوصى الملتقى بالكشف على المباني وصيانتها بصفة مستمرة وتوفير اشتراطات السلامة، وتعديل عقود الصيانة بما يتلاءم مع أوضاع مدارس الحد الجنوبي، وتقليص البرامج والمشروعات الوزارية في مدارس التوأمة ومراعاة الوضع الراهن، وكذلك مراعاة النقص في الكادر التعليمي بالمدرسة, مع تخفيض متطلبات منظومة القيادة الأداء الإشرافي والمدرسي وحصة النشاط أو إلغائها في إدارات التعليم بالحد الجنوبي حتى انتهاء الأزمة, فضلا عن تفويض مديري مكاتب التعليم في الحد الجنوبي بمزيد من الصلاحيات لمواجهة المتغيرات مثل "تعليق الدراسة، النقل داخل المكتب للمعلمين"، واتخاذ القرار بما يتعلق بمدارس التوأمة, مع استثناء منسوبي ومنسوبات إدارات الحد الجنوبي من بعض الشروط التي يصعب تحقيقها في ظل التوأمة، ولاسيما في برنامج الإيفاد الداخلي والخارجي، وبرنامج "خبرات".

التوصيات التي أقرها المشاركون في ختام الملتقى، ألقاها مدير عام التعليم بمنطقة نجران الدكتور محسن بن علي حكمي، ومدير عام التعليم في محافظة صبيا الدكتور عسيري بن أحمد الأحوس، وهي تصب في صالح تطوير العمل وقوة الأداء في مدارس التوأمة.

28 نوفمبر 2017 - 10 ربيع الأول 1439
07:27 PM
اخر تعديل
31 مارس 2018 - 14 رجب 1439
06:45 PM

ملتقى مدارس التوأمة بالحد الجنوبي يوصي بإلغاء "حصة النشاط" ومادتي "الفنية والبدنية"

طالب بمنح القائدين والقائدات صلاحيات حوافز وتوفير معلمين ومعلمات

A A A
7
8,931

أوصى ملتقى مدارس التوأمة بالحد الجنوبي، والذي استضافته الإدارة العامة للتعليم بمنطقة نجران في مقر الكلية التقنية خلال الفترة 9-10 من شهر ربيع الأول الحالي، بمنح قائدي وقائدات مدارس التوأمة الصلاحيات المناسبة لوضع مدارس التوأمة، ومنحهم حوافز مادية ومعنوية, وإعفاء مدارس التوأمة من تدريس مادتي التربية الفنية والبدنية ويستفاد من معلميها في التشكيلات المدرسية, وتوفير معلمين ومعلمات بمختلف التخصصات حسب التشكيلات المدرسية.

كما أوصى الملتقى بالكشف على المباني وصيانتها بصفة مستمرة وتوفير اشتراطات السلامة، وتعديل عقود الصيانة بما يتلاءم مع أوضاع مدارس الحد الجنوبي، وتقليص البرامج والمشروعات الوزارية في مدارس التوأمة ومراعاة الوضع الراهن، وكذلك مراعاة النقص في الكادر التعليمي بالمدرسة, مع تخفيض متطلبات منظومة القيادة الأداء الإشرافي والمدرسي وحصة النشاط أو إلغائها في إدارات التعليم بالحد الجنوبي حتى انتهاء الأزمة, فضلا عن تفويض مديري مكاتب التعليم في الحد الجنوبي بمزيد من الصلاحيات لمواجهة المتغيرات مثل "تعليق الدراسة، النقل داخل المكتب للمعلمين"، واتخاذ القرار بما يتعلق بمدارس التوأمة, مع استثناء منسوبي ومنسوبات إدارات الحد الجنوبي من بعض الشروط التي يصعب تحقيقها في ظل التوأمة، ولاسيما في برنامج الإيفاد الداخلي والخارجي، وبرنامج "خبرات".

التوصيات التي أقرها المشاركون في ختام الملتقى، ألقاها مدير عام التعليم بمنطقة نجران الدكتور محسن بن علي حكمي، ومدير عام التعليم في محافظة صبيا الدكتور عسيري بن أحمد الأحوس، وهي تصب في صالح تطوير العمل وقوة الأداء في مدارس التوأمة.