"وزير أوقاف اليمن": الاعتداء على مطار أبها يفوق قدرات الحوثيين.. الدعم واضح

طالَبَ المجتمع الدولي بتصنيفها جماعة إرهابية.. وقال: أداة تُمطيها إيران لتنفيذ مخططاتها

شجب وزير الأوقاف والإرشاد بجمهورية اليمن الدكتور أحمد عطية، الاعتداء الآثم والغاشم على مطار أبها الدولي، من قِبَل المليشيات الهمجية البربرية المدعومة من إيران؛ مشيرًا إلى أنه عدوان وإرهاب منقطع النظير تمقته كل الشرائع والأعراف والقوانين الدولية.

وقال وزير الأوقاف اليمني، في تصريح لـ"سبق": إن هذه القدرات ليست قدرات الحوثي فحسب؛ بل إنها دعم إيراني واضح وصريح لاستهداف الحرمين الشريفين قبلة المسلمين.

وأضاف "عطية ": إن الحكومة اليمنية أصدرت بيان استنكار لما قامت به مليشيات الحوثي الإيرانية الإرهابية التي تدعم من إيران؛ مبينًا أن الاعتداء جريمة بكل المقاييس، جريمة أخلاقية وإرهابية، من استهداف للمدنيين في المطارات المدنية.

وجدد على التأكيد أن الحوثي أداة تُمطيها إيران لتنفيذ مخططاتها في اليمن وفي منطقة الخليج العربي.

وأكد "عطية" أنه يجب أن يكون هناك قناعة تامة لدى الجميع بأنه إذا لم يكسر الحوثي ومن خلفه عسكريًّا وتكسر أنيابه وتقلم أظافره؛ فإن شره سيظل منتشرًا ومؤذيًا لليمن ودول الجوار.

وجدد الدكتور "عطية" التأكيد على أن جماعة الحوثي لا تؤمن بحوار ولا بسلام ولا بمفاواضات؛ وإنما يؤمنون بلغة القوة.

وأضاف أن المملكة محروسة بإذن الله، وأنها مع اليمن في خندق واحد في مواجهة هذا الفكر الإرهابي الإجرامي المدعوم؛ مشددًا على أن على المجتمع الدولي أن ينظر إلى مليشيات الحوثي كجماعة إرهابية، وطالَبَ بتصنيفها كالمنظمات الإرهابية الأخرى؛ لأنها تجاوزت كل حدود العقل والإنسان والمنطق.

اعلان
"وزير أوقاف اليمن": الاعتداء على مطار أبها يفوق قدرات الحوثيين.. الدعم واضح
سبق

شجب وزير الأوقاف والإرشاد بجمهورية اليمن الدكتور أحمد عطية، الاعتداء الآثم والغاشم على مطار أبها الدولي، من قِبَل المليشيات الهمجية البربرية المدعومة من إيران؛ مشيرًا إلى أنه عدوان وإرهاب منقطع النظير تمقته كل الشرائع والأعراف والقوانين الدولية.

وقال وزير الأوقاف اليمني، في تصريح لـ"سبق": إن هذه القدرات ليست قدرات الحوثي فحسب؛ بل إنها دعم إيراني واضح وصريح لاستهداف الحرمين الشريفين قبلة المسلمين.

وأضاف "عطية ": إن الحكومة اليمنية أصدرت بيان استنكار لما قامت به مليشيات الحوثي الإيرانية الإرهابية التي تدعم من إيران؛ مبينًا أن الاعتداء جريمة بكل المقاييس، جريمة أخلاقية وإرهابية، من استهداف للمدنيين في المطارات المدنية.

وجدد على التأكيد أن الحوثي أداة تُمطيها إيران لتنفيذ مخططاتها في اليمن وفي منطقة الخليج العربي.

وأكد "عطية" أنه يجب أن يكون هناك قناعة تامة لدى الجميع بأنه إذا لم يكسر الحوثي ومن خلفه عسكريًّا وتكسر أنيابه وتقلم أظافره؛ فإن شره سيظل منتشرًا ومؤذيًا لليمن ودول الجوار.

وجدد الدكتور "عطية" التأكيد على أن جماعة الحوثي لا تؤمن بحوار ولا بسلام ولا بمفاواضات؛ وإنما يؤمنون بلغة القوة.

وأضاف أن المملكة محروسة بإذن الله، وأنها مع اليمن في خندق واحد في مواجهة هذا الفكر الإرهابي الإجرامي المدعوم؛ مشددًا على أن على المجتمع الدولي أن ينظر إلى مليشيات الحوثي كجماعة إرهابية، وطالَبَ بتصنيفها كالمنظمات الإرهابية الأخرى؛ لأنها تجاوزت كل حدود العقل والإنسان والمنطق.

13 يونيو 2019 - 10 شوّال 1440
08:50 AM

"وزير أوقاف اليمن": الاعتداء على مطار أبها يفوق قدرات الحوثيين.. الدعم واضح

طالَبَ المجتمع الدولي بتصنيفها جماعة إرهابية.. وقال: أداة تُمطيها إيران لتنفيذ مخططاتها

A A A
4
4,258

شجب وزير الأوقاف والإرشاد بجمهورية اليمن الدكتور أحمد عطية، الاعتداء الآثم والغاشم على مطار أبها الدولي، من قِبَل المليشيات الهمجية البربرية المدعومة من إيران؛ مشيرًا إلى أنه عدوان وإرهاب منقطع النظير تمقته كل الشرائع والأعراف والقوانين الدولية.

وقال وزير الأوقاف اليمني، في تصريح لـ"سبق": إن هذه القدرات ليست قدرات الحوثي فحسب؛ بل إنها دعم إيراني واضح وصريح لاستهداف الحرمين الشريفين قبلة المسلمين.

وأضاف "عطية ": إن الحكومة اليمنية أصدرت بيان استنكار لما قامت به مليشيات الحوثي الإيرانية الإرهابية التي تدعم من إيران؛ مبينًا أن الاعتداء جريمة بكل المقاييس، جريمة أخلاقية وإرهابية، من استهداف للمدنيين في المطارات المدنية.

وجدد على التأكيد أن الحوثي أداة تُمطيها إيران لتنفيذ مخططاتها في اليمن وفي منطقة الخليج العربي.

وأكد "عطية" أنه يجب أن يكون هناك قناعة تامة لدى الجميع بأنه إذا لم يكسر الحوثي ومن خلفه عسكريًّا وتكسر أنيابه وتقلم أظافره؛ فإن شره سيظل منتشرًا ومؤذيًا لليمن ودول الجوار.

وجدد الدكتور "عطية" التأكيد على أن جماعة الحوثي لا تؤمن بحوار ولا بسلام ولا بمفاواضات؛ وإنما يؤمنون بلغة القوة.

وأضاف أن المملكة محروسة بإذن الله، وأنها مع اليمن في خندق واحد في مواجهة هذا الفكر الإرهابي الإجرامي المدعوم؛ مشددًا على أن على المجتمع الدولي أن ينظر إلى مليشيات الحوثي كجماعة إرهابية، وطالَبَ بتصنيفها كالمنظمات الإرهابية الأخرى؛ لأنها تجاوزت كل حدود العقل والإنسان والمنطق.