5 دول أوروبية تنتقد الموقف الأمريكي من مستوطنات الاحتلال.. انتهاك للقانون

اعتبرته نشاطًا غير شرعي يُقوّض حلول السلام.. واجتماع عاجل للجامعة العربية

انتقدت خمس دول أوروبية -جميعها أعضاء في مجلس الأمن الدولي- قرار الولايات المتحدة عدم اعتبار المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة انتهاكًا للقانون الدولي، دون أن تشير مباشرةً لواشنطن.

وفي بيان مشترك، قالت فرنسا وألمانيا وبريطانيا وبلجيكا وبولندا: إن "موقفنا من سياسة الاستيطان الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك القدس الشرقية، واضح ولم يتغير".

واعتبر البيان، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية، أن "كل نشاط استيطاني هو غير شرعي بموجب القانون الدولي، ويقوض إمكانية حل الدولتين وأفق السلام الدائم... ندعو إسرائيل إلى وقف كل الأنشطة الاستيطانية".

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الاثنين، أن المستوطنات الإسرائيلية لا تُعد "في حد ذاتها غير متسقة مع القانون الدولي"، رغم وجود قرارات مجلس الأمن التي تعتبر المستوطنات غير قانونية كونها مُقامة على أراضٍ فلسطينية محتلة.

ويعيش أكثر من 600 ألف إسرائيلي في القدس الشرقية والضفة الغربية، إلى جانب أكثر من ثلاثة ملايين فلسطيني، ولا تزال مسألة المستوطنات بين أبرز الملفات الشائكة في إطار النزاع الإسرائيلي الفلسطيني.

بدورها أعلنت جامعة الدول العربية مؤخرًا، أنها قررت عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب الاثنين في القاهرة؛ للبحث في "التطور الخطير لموقف الإدارة الأمريكية بشأن الاستيطان الإسرائيلي غير القانوني في أراضي دولة فلسطين المحتلة عام 1967".

مستوطنات الاحتلال الأراضي الفلسطينية فلسطين مجلس الأمن الدولي
اعلان
5 دول أوروبية تنتقد الموقف الأمريكي من مستوطنات الاحتلال.. انتهاك للقانون
سبق

انتقدت خمس دول أوروبية -جميعها أعضاء في مجلس الأمن الدولي- قرار الولايات المتحدة عدم اعتبار المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة انتهاكًا للقانون الدولي، دون أن تشير مباشرةً لواشنطن.

وفي بيان مشترك، قالت فرنسا وألمانيا وبريطانيا وبلجيكا وبولندا: إن "موقفنا من سياسة الاستيطان الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك القدس الشرقية، واضح ولم يتغير".

واعتبر البيان، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية، أن "كل نشاط استيطاني هو غير شرعي بموجب القانون الدولي، ويقوض إمكانية حل الدولتين وأفق السلام الدائم... ندعو إسرائيل إلى وقف كل الأنشطة الاستيطانية".

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الاثنين، أن المستوطنات الإسرائيلية لا تُعد "في حد ذاتها غير متسقة مع القانون الدولي"، رغم وجود قرارات مجلس الأمن التي تعتبر المستوطنات غير قانونية كونها مُقامة على أراضٍ فلسطينية محتلة.

ويعيش أكثر من 600 ألف إسرائيلي في القدس الشرقية والضفة الغربية، إلى جانب أكثر من ثلاثة ملايين فلسطيني، ولا تزال مسألة المستوطنات بين أبرز الملفات الشائكة في إطار النزاع الإسرائيلي الفلسطيني.

بدورها أعلنت جامعة الدول العربية مؤخرًا، أنها قررت عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب الاثنين في القاهرة؛ للبحث في "التطور الخطير لموقف الإدارة الأمريكية بشأن الاستيطان الإسرائيلي غير القانوني في أراضي دولة فلسطين المحتلة عام 1967".

21 نوفمبر 2019 - 24 ربيع الأول 1441
09:03 AM

5 دول أوروبية تنتقد الموقف الأمريكي من مستوطنات الاحتلال.. انتهاك للقانون

اعتبرته نشاطًا غير شرعي يُقوّض حلول السلام.. واجتماع عاجل للجامعة العربية

A A A
1
1,599

انتقدت خمس دول أوروبية -جميعها أعضاء في مجلس الأمن الدولي- قرار الولايات المتحدة عدم اعتبار المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي المحتلة انتهاكًا للقانون الدولي، دون أن تشير مباشرةً لواشنطن.

وفي بيان مشترك، قالت فرنسا وألمانيا وبريطانيا وبلجيكا وبولندا: إن "موقفنا من سياسة الاستيطان الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما في ذلك القدس الشرقية، واضح ولم يتغير".

واعتبر البيان، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية، أن "كل نشاط استيطاني هو غير شرعي بموجب القانون الدولي، ويقوض إمكانية حل الدولتين وأفق السلام الدائم... ندعو إسرائيل إلى وقف كل الأنشطة الاستيطانية".

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الاثنين، أن المستوطنات الإسرائيلية لا تُعد "في حد ذاتها غير متسقة مع القانون الدولي"، رغم وجود قرارات مجلس الأمن التي تعتبر المستوطنات غير قانونية كونها مُقامة على أراضٍ فلسطينية محتلة.

ويعيش أكثر من 600 ألف إسرائيلي في القدس الشرقية والضفة الغربية، إلى جانب أكثر من ثلاثة ملايين فلسطيني، ولا تزال مسألة المستوطنات بين أبرز الملفات الشائكة في إطار النزاع الإسرائيلي الفلسطيني.

بدورها أعلنت جامعة الدول العربية مؤخرًا، أنها قررت عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب الاثنين في القاهرة؛ للبحث في "التطور الخطير لموقف الإدارة الأمريكية بشأن الاستيطان الإسرائيلي غير القانوني في أراضي دولة فلسطين المحتلة عام 1967".