مواطن يوثق حفرة مكشوفة تنتظر ضحاياها بوادي الدواسر

وضع عليها ألواح من الخشب دون تدخل الجهات المعنية

خلف الدوسري- سبق- وادي الدواسر: رصدت عدسة مواطن بأحد الشوارع الفرعية الموازية لإشارة الخماسين بمحافظة وادي الدواسر، إهمالاً واضحًا لحفرة صرف مكشوفة؛ بعد أن وضع عليها ألواح من الخشب بمنتصف الشارع دون تدخل الجهات المعنية لإغلاقها.
 
وطالب المواطن: "محمد الرجباني" الجهات المختصة بسرعة اتخاذ إجراء تجاه حفرة الصرف الصحي المفتوحة قبل حدوث أمر لا يحمد عقباه من سقوط طفل أو مسن من جراء هذا الإهمال.
 
وبين الرجباني أنه قام بالإبلاغ لموقع الأمانة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" ولم يتفاعل أحد معه حتى الآن, مطالبًا بإيجاد حل سريع وعاجل لما تشكله من خطر على أرواح المارة ومرتادي الطريق.
 
 

اعلان
مواطن يوثق حفرة مكشوفة تنتظر ضحاياها بوادي الدواسر
سبق
خلف الدوسري- سبق- وادي الدواسر: رصدت عدسة مواطن بأحد الشوارع الفرعية الموازية لإشارة الخماسين بمحافظة وادي الدواسر، إهمالاً واضحًا لحفرة صرف مكشوفة؛ بعد أن وضع عليها ألواح من الخشب بمنتصف الشارع دون تدخل الجهات المعنية لإغلاقها.
 
وطالب المواطن: "محمد الرجباني" الجهات المختصة بسرعة اتخاذ إجراء تجاه حفرة الصرف الصحي المفتوحة قبل حدوث أمر لا يحمد عقباه من سقوط طفل أو مسن من جراء هذا الإهمال.
 
وبين الرجباني أنه قام بالإبلاغ لموقع الأمانة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" ولم يتفاعل أحد معه حتى الآن, مطالبًا بإيجاد حل سريع وعاجل لما تشكله من خطر على أرواح المارة ومرتادي الطريق.
 
 
30 إبريل 2015 - 11 رجب 1436
10:27 PM

مواطن يوثق حفرة مكشوفة تنتظر ضحاياها بوادي الدواسر

وضع عليها ألواح من الخشب دون تدخل الجهات المعنية

A A A
0
572

خلف الدوسري- سبق- وادي الدواسر: رصدت عدسة مواطن بأحد الشوارع الفرعية الموازية لإشارة الخماسين بمحافظة وادي الدواسر، إهمالاً واضحًا لحفرة صرف مكشوفة؛ بعد أن وضع عليها ألواح من الخشب بمنتصف الشارع دون تدخل الجهات المعنية لإغلاقها.
 
وطالب المواطن: "محمد الرجباني" الجهات المختصة بسرعة اتخاذ إجراء تجاه حفرة الصرف الصحي المفتوحة قبل حدوث أمر لا يحمد عقباه من سقوط طفل أو مسن من جراء هذا الإهمال.
 
وبين الرجباني أنه قام بالإبلاغ لموقع الأمانة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" ولم يتفاعل أحد معه حتى الآن, مطالبًا بإيجاد حل سريع وعاجل لما تشكله من خطر على أرواح المارة ومرتادي الطريق.