فيديو أثار الجدل في أمريكا.. أشهرت عليه المسدس بسبب علبة ثقاب

أجبرته على الانبطاح أرضاً

في واقعة درامية، أقدمت سيدة أمريكية في ولاية أوريغون على تهديد رجل بالسلاح وإجباره على الانبطاح أرضاً خارج منزلها؛ بحجة أنه كان ينوي إضرام النار في منزلها.

وحسب موقع قناة "الحرة"، قالت صحيفة "الصن" البريطانية: إن الواقعة جرت يوم السبت الماضي، عندما كانت السيدة "كات كاست" داخل سيارتها أمام منزلها، قبل أن تهرع منها مسرعة باتجاه أحد الرجال، وتشهر في وجهه مسدسها، بينما كان شخص آخر يقوم بتصوير ما يحدث.

ويظهر في الفيديو الذي نشرته "كاست" لاحقاً على صفحتها في موقع "فيسبوك" وهي تجبر الرجل على الاستلقاء أرضاً على بطنه، وهي تقول له: ماذا تفعل عند منزلي؟ ليجبيها: "كنت أعبر طريقي للتوّ"، وبعدها سألته عن سبب حمله علبة ثقاب بيده، ليقول: "كنت أنوي أن أشعل سيجارة".

ولاحقاً، أوضحت "كايت" في تصريحات صحفية أن الرجل الذي لم يتم الكشف عن هويته لم يكن لديه علبة سجائر، وهو ما جعلها تشك بأنه كان ينوي إضرام النار في بيتها.

جدير بالذكر، أن ولاية أوريغون تعاني من كارثة حرائق غابات ضخمة مع ولايتي كاليفورنيا وواشنطن المجاورتين، والتي تسبب في بعضها أشخاص أشعلوا حرائق.

ورفضت "كات" ما ورد إلى صفحتها من رسائل معلقين تتهمها بفبركة

الفيديو، قائلةً إن ذلك الكلام لا يهمها، وإن كل ما أرادته هو حماية بيتها وعائلتها.

وكانت الشرطة قد حضرت للاعتقال المشتبه به، دون أن يتضح فيما إذا جرى توجيه أي تهم له، ولكن بعض النساء أعجبن بما فعلته "كات"، وكتبت إحداهن مازحة: "أعتقد أنه ينبغي تخفيض قيمة التأمين على منزلها بعدما فعلته".

ولاية أوريغون تهديد رجل بالسلاح
اعلان
فيديو أثار الجدل في أمريكا.. أشهرت عليه المسدس بسبب علبة ثقاب
سبق

في واقعة درامية، أقدمت سيدة أمريكية في ولاية أوريغون على تهديد رجل بالسلاح وإجباره على الانبطاح أرضاً خارج منزلها؛ بحجة أنه كان ينوي إضرام النار في منزلها.

وحسب موقع قناة "الحرة"، قالت صحيفة "الصن" البريطانية: إن الواقعة جرت يوم السبت الماضي، عندما كانت السيدة "كات كاست" داخل سيارتها أمام منزلها، قبل أن تهرع منها مسرعة باتجاه أحد الرجال، وتشهر في وجهه مسدسها، بينما كان شخص آخر يقوم بتصوير ما يحدث.

ويظهر في الفيديو الذي نشرته "كاست" لاحقاً على صفحتها في موقع "فيسبوك" وهي تجبر الرجل على الاستلقاء أرضاً على بطنه، وهي تقول له: ماذا تفعل عند منزلي؟ ليجبيها: "كنت أعبر طريقي للتوّ"، وبعدها سألته عن سبب حمله علبة ثقاب بيده، ليقول: "كنت أنوي أن أشعل سيجارة".

ولاحقاً، أوضحت "كايت" في تصريحات صحفية أن الرجل الذي لم يتم الكشف عن هويته لم يكن لديه علبة سجائر، وهو ما جعلها تشك بأنه كان ينوي إضرام النار في بيتها.

جدير بالذكر، أن ولاية أوريغون تعاني من كارثة حرائق غابات ضخمة مع ولايتي كاليفورنيا وواشنطن المجاورتين، والتي تسبب في بعضها أشخاص أشعلوا حرائق.

ورفضت "كات" ما ورد إلى صفحتها من رسائل معلقين تتهمها بفبركة

الفيديو، قائلةً إن ذلك الكلام لا يهمها، وإن كل ما أرادته هو حماية بيتها وعائلتها.

وكانت الشرطة قد حضرت للاعتقال المشتبه به، دون أن يتضح فيما إذا جرى توجيه أي تهم له، ولكن بعض النساء أعجبن بما فعلته "كات"، وكتبت إحداهن مازحة: "أعتقد أنه ينبغي تخفيض قيمة التأمين على منزلها بعدما فعلته".

16 سبتمبر 2020 - 28 محرّم 1442
03:13 PM

فيديو أثار الجدل في أمريكا.. أشهرت عليه المسدس بسبب علبة ثقاب

أجبرته على الانبطاح أرضاً

A A A
4
17,061

في واقعة درامية، أقدمت سيدة أمريكية في ولاية أوريغون على تهديد رجل بالسلاح وإجباره على الانبطاح أرضاً خارج منزلها؛ بحجة أنه كان ينوي إضرام النار في منزلها.

وحسب موقع قناة "الحرة"، قالت صحيفة "الصن" البريطانية: إن الواقعة جرت يوم السبت الماضي، عندما كانت السيدة "كات كاست" داخل سيارتها أمام منزلها، قبل أن تهرع منها مسرعة باتجاه أحد الرجال، وتشهر في وجهه مسدسها، بينما كان شخص آخر يقوم بتصوير ما يحدث.

ويظهر في الفيديو الذي نشرته "كاست" لاحقاً على صفحتها في موقع "فيسبوك" وهي تجبر الرجل على الاستلقاء أرضاً على بطنه، وهي تقول له: ماذا تفعل عند منزلي؟ ليجبيها: "كنت أعبر طريقي للتوّ"، وبعدها سألته عن سبب حمله علبة ثقاب بيده، ليقول: "كنت أنوي أن أشعل سيجارة".

ولاحقاً، أوضحت "كايت" في تصريحات صحفية أن الرجل الذي لم يتم الكشف عن هويته لم يكن لديه علبة سجائر، وهو ما جعلها تشك بأنه كان ينوي إضرام النار في بيتها.

جدير بالذكر، أن ولاية أوريغون تعاني من كارثة حرائق غابات ضخمة مع ولايتي كاليفورنيا وواشنطن المجاورتين، والتي تسبب في بعضها أشخاص أشعلوا حرائق.

ورفضت "كات" ما ورد إلى صفحتها من رسائل معلقين تتهمها بفبركة

الفيديو، قائلةً إن ذلك الكلام لا يهمها، وإن كل ما أرادته هو حماية بيتها وعائلتها.

وكانت الشرطة قد حضرت للاعتقال المشتبه به، دون أن يتضح فيما إذا جرى توجيه أي تهم له، ولكن بعض النساء أعجبن بما فعلته "كات"، وكتبت إحداهن مازحة: "أعتقد أنه ينبغي تخفيض قيمة التأمين على منزلها بعدما فعلته".