شاهد.. "رياض نجد" تكتسي بالخضرة لاستقبال المتنزهين

مناظر خلابة وأجواء عليلة وخدمات عدة في إجازة الربيع

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: اكتست الفياض والبراري في منطقة نجد بثوبها الأخضر وأزهارها الجميلة وأجوائها العليلة، قبل نحو ثلاثة أسابيع من بدء إجازة الربيع التي تشهد توافد المتنزهين على هذه المناطق.
 
ورصدت عدسة المصور عبدالله البرغش "الجنوبي 2000" جمال فياض شمال شرق الرياض، وهي تتغنَّى بجمالها وتستعد للقاء عشاقها، الذين يتوافدون عليها من أجل مشاهدة ربيع شمال شرق الرياض.
 
والتقطت الصور خلال اليومين الماضيين في روضة التنهات التي تبعد حوالي 160 كيلومتراً عن الرياض، وروضة نورة التي تبعد عن العاصمة بحوالي 110 كيلومترات.
 
وتشهد تلك المناطق زيادة في أعداد المتنزهين خلال عطلات الأسبوع؛ فيما تسجل أعلى نسبة من الزوار في إجازة الربيع.
 
وتعتبر هذه الفياض مقصداً للمتنزهين لتميزها بوفرة الأشجار، والأعشاب الخضراء كما تتوفر فيها مصليات إضافة إلى وجود مخيمات للإيجار وبقالات تتوافر فيها احتياجات المتنزهين.
 
 
 
 

اعلان
شاهد.. "رياض نجد" تكتسي بالخضرة لاستقبال المتنزهين
سبق
عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: اكتست الفياض والبراري في منطقة نجد بثوبها الأخضر وأزهارها الجميلة وأجوائها العليلة، قبل نحو ثلاثة أسابيع من بدء إجازة الربيع التي تشهد توافد المتنزهين على هذه المناطق.
 
ورصدت عدسة المصور عبدالله البرغش "الجنوبي 2000" جمال فياض شمال شرق الرياض، وهي تتغنَّى بجمالها وتستعد للقاء عشاقها، الذين يتوافدون عليها من أجل مشاهدة ربيع شمال شرق الرياض.
 
والتقطت الصور خلال اليومين الماضيين في روضة التنهات التي تبعد حوالي 160 كيلومتراً عن الرياض، وروضة نورة التي تبعد عن العاصمة بحوالي 110 كيلومترات.
 
وتشهد تلك المناطق زيادة في أعداد المتنزهين خلال عطلات الأسبوع؛ فيما تسجل أعلى نسبة من الزوار في إجازة الربيع.
 
وتعتبر هذه الفياض مقصداً للمتنزهين لتميزها بوفرة الأشجار، والأعشاب الخضراء كما تتوفر فيها مصليات إضافة إلى وجود مخيمات للإيجار وبقالات تتوافر فيها احتياجات المتنزهين.
 
 
 
 
26 فبراير 2015 - 7 جمادى الأول 1436
02:55 PM

شاهد.. "رياض نجد" تكتسي بالخضرة لاستقبال المتنزهين

مناظر خلابة وأجواء عليلة وخدمات عدة في إجازة الربيع

A A A
0
19,409

عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: اكتست الفياض والبراري في منطقة نجد بثوبها الأخضر وأزهارها الجميلة وأجوائها العليلة، قبل نحو ثلاثة أسابيع من بدء إجازة الربيع التي تشهد توافد المتنزهين على هذه المناطق.
 
ورصدت عدسة المصور عبدالله البرغش "الجنوبي 2000" جمال فياض شمال شرق الرياض، وهي تتغنَّى بجمالها وتستعد للقاء عشاقها، الذين يتوافدون عليها من أجل مشاهدة ربيع شمال شرق الرياض.
 
والتقطت الصور خلال اليومين الماضيين في روضة التنهات التي تبعد حوالي 160 كيلومتراً عن الرياض، وروضة نورة التي تبعد عن العاصمة بحوالي 110 كيلومترات.
 
وتشهد تلك المناطق زيادة في أعداد المتنزهين خلال عطلات الأسبوع؛ فيما تسجل أعلى نسبة من الزوار في إجازة الربيع.
 
وتعتبر هذه الفياض مقصداً للمتنزهين لتميزها بوفرة الأشجار، والأعشاب الخضراء كما تتوفر فيها مصليات إضافة إلى وجود مخيمات للإيجار وبقالات تتوافر فيها احتياجات المتنزهين.